نصائح صحية للتغلب على غياب الإيقاع اليوماوي الناجم عن حالات مرضية

طباعة

HealthDay News : 02-Feb-2018

يعاني بعض الناس، وخاصة المصابين بفقدان البصر، من عدم إدراك ساعات الليل والنهار، مما يؤدي إلى اضطراب الإيقاع اليوماوي الداخلي لديهم (ساعة الجسم الداخلية). ما يعني بأن أجسامهم لا تتحضر بشكل جيد للنوم مع حلول المساء، أو تتحضر للعمل مع طلوع النهار. ونتيجة لذلك، فقد يعاني هؤلاء من الإرهاق واضطرابات في النوم.

وفي هذا الصدد، تقترح المؤسسة الأمريكية الوطنية للنوم بعض النصائح للتغلب على تلك المشاكل أو المصاعب:

هيلث داي نيوز

Copyright © 2018 HealthDay. All rights reserved.URL:http://consumer.healthday.com/Article.asp?AID=730321

تاريخ آخر تحديث: الأحد, 04 شباط/فبراير 2018 11:55