البروتين الجنيني ألفا (الواسمات الورمية)

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
Alpha Fetoprotein (Tumor Markers)

ليس من الضّروري أن يكون كلّ من لديه مستوياتٌ مرتفعة من AFP و AFP-L3% مصاباً أو على وشك الإصابة بسرطان في الكبد؛ فاختبارات AFP و AFP-L3% ليست اختبارات تشخيصيّة، وإنّما مجرّد مؤشِّرات. ولذلك، يجب أن تخضع نتائج هذه الاختبارات للدراسة والتحليل مع معلومات ونتائج اختباراتٍ أخرى، بما في ذلك الصور الشّعاعية، بهدف تقصِّي تطوّر الورم.

● وبالرغم من أنّه يمكن أن تزوِّدنا هذه الاختبارات بمعلوماتٍ مفيدة، لكنّها ليست نوعيّة ودقيقة مثلما يتمنى الأطبّاء أن تكون عليه؛ فمستويات AFP قد ترتفع بشكلٍ مؤقِّت في حالة وجود أذيّة كبدية وقيام الكبد بترميم نفسه، كما يمكن أن تشاهد المستويات المتوسِّطة الارتفاع في سياق حالاتٍ عديدة.

● لا يمكن النّظر إلى اختبار AFP كواسمٍ للورم دائماً، حيث تكون مستويات AFP أعلى قليلاً من الحدود الطبيعية عند الحوامل والمواليد الجدد، وذلك بسبب أنّ AFP ينتِجه الجنين.

 

 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
موقع
MedlinePlus
National Library of Medicine
01.10.2011

 

أخر تعديل: 28 يناير 2012