الصحة وأجهزة الكمبيوتر المحمولة

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
الصحة وأجهزة الكمبيوتر المحمولة

يُسهِّل استخدامُ أجهزة الكمبيوتر المحمولة العملَ بمرونة ونشاط أكثر, ولكنَّ الكثيرين يوجِّهون إليها أصابعَ الاتِّهام كسببٍ للإصابة بمشاكل الظهر والرقبة والكتفين، حيث يُذكَر حدوثُ العديد من حالات اضطراب الطرفين العلويين المعروف باسم إصابة الإجهاد المتكرِّر أيضاً.

قد يكون ازديادُ شعبيَّة أجهزة الكمبيوتر المحمولة أحدَ أسباب هذه المشكلة؛ فقد كانت تُستخدَم بشكلٍ رئيسي من قبل رجال الأعمال الذين يُضطرُّون للعمل على مَتـن الطائرة أو القطار, ولم يكن الوضعُ كما هو عليه الآن.

وأسبابُ زيادة استخدام أجهزة الكمبيوتر المحمولة هي انخفاض أسعارها، وزيادة الأعمال المنـزلية، وتوفُّر خدمة الإنترنت اللاسلكية، وتوفُّر أجهزة الكمبيوتر المحمولة في كلِّ مكان؛ ففي عام 2005، فاقت مبيعاتُ أجهزة الكمبيوتر المحمولة أجهزةَ الكمبيوتر المكتبية لأوَّل مرَّة في التاريخ.

يعمل حوالي 8٪ من القوى العاملة عن بُعد، أيّ يعملون في أماكن أخرى، أو يكون المنـزل هو مقر العمل، أو يعملون في المنـزل. ومن المتوقَّع أن ترتفعَ هذه النسبة.

تقول بعضُ التقارير إنَّه بحلول عام 2015، قد يعمل 70٪ إلى 80٪ من العمَّال، ولو بشكل جزئي، بعيداً عن مقرِّ مكاتبهم.

يُشير الأطبَّاءُ إلى أنَّ الكثيرَ من الأشخاص يعانون من مشاكل في الرقبة والظهر والكتف بسبب الإِفراط في استخدام الكمبيوتر المحمول.

 

 

 

كلمات رئيسية:
ظهر، جهاز محمول، كمبيوتر محمول، حاسوب محمول، صحة الظهر، صحة مهنية

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 2 ديسمبر 2012

الاختصاص