اختبار الغلوكوز

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
Glucose Test

يتَّصف نقصُ سكَّر الدم بانخفاض في مستوى غلوكوز الدم، والذي يسبِّب في البداية أعراضاً عصبية (تعرُّق، خفقان، جوع، رجفان، قلَق)، ويبدأ بعدَها بالتأثير في الدماغ (مسبِّباً تخليطاً ذهنياً وهلوسة وتشوُّش الرؤية، وربَّما الغيبوبة والموت أحياناً). ويتطلَّب التشخيصُ الحقيقي لنقص سكَّر الدم استيفاءَ معايير هذا التَّشخيص التي تتضمَّن:

  • مستويات موثَّقة من انخفاض غلوكوز الدم (أقل من 40 ملغ/100 مل أو 2.2 ميلي مول/ليتر)، بالإضافة إلى فحص مستويات الأنسولين، وأحياناً مستويات البِبتيد سي C-Peptide.
  • وجود أعراض نقص سكَّر الدم.
  • زوال الأعراض عندَ عودة مستوى غلوكوز الدم إلى القيم الطبيعية.

ومن النادر حدوثُ نقص سكَّر الدَّم الأوَّلي. وفي حال حدوثه، يجري تشخيصُه في مرحلة الرضاعة غالباً. وقد تظهر لدى بعض الأشخاص أعراضُ الإصابة بنقص سكَّر الدم دون وجوده بالضرورة. وفي مثل هذه الحالات، يكون لتعديل الأنماط الغذائية (مثل تناول وجبات عديدة وصغيرة من الطَّعام في اليوم، وتفضيل السكَّريات المعقَّدة على السكَّريات البسيطة) مفعولٌ كافٍ لتخفيف الأعراض. كما قد يحتاج مرضى نقص سكَّر الدم الصيامي إلى غلوكوز وريدي إذا كانت تَدابير النِّظام الغذائي غيرَ كافية.

 

 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
MedlinePlus
National Library of Medicine
01.10.2011

 

أخر تعديل: 2 مارس 2012