الغذاء والرياضة

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

نعم؛ فلإنقاص الوزن أو لحرق الدهون في الجسم تحديداً، يجب أن تكونَ كميَّةُ الطاقة التي يستهلكها الجسمُ أقلَّ من كمِّية الطاقة التي يحرقها. كما ينبغي اتِّباعُ نظام غذائي مُعيَّن وممارسة تمارين رياضية مُحدَّدة لتحقيق ذلك.

هناك خطواتٌ أساسيَّة يُمكن اتِّخاذها لتقليل استهلاك كميَّة الطاقة في النظام الغذائي اليومي. يجب تقليلُ استهلاك الدهون، وهي المصدرُ الأكثرُ تركيزاً للطَّاقة, وتقليل تناول الأطعمة السُّكرية مثل الحلوى والشوكولاتة والكعك والبسكويت والمشروبات المُحلاَّة، والانتظام على تناول حصص أصغر من الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات المُعقَّدة مثل الخبز والأرز والمعكرونة ذات الحبوب الكاملة.

يُفضَّل تناولُ كميات مُعتدلة من الأطعمة التي تحتوي على البروتين، مثل الأسماك والدجاج واللحوم الحمراء الخالية من الدهون ومُنتجات الألبان قليلة الدسم. كما ينبغي تناولُ الكثير من الفواكه والخضروات. ومن المُهمِّ التحكُّمُ بكميَّات البروتين أيضاً.

ولكن لبناء العضلات، يجب على الشخص الجمعُ بين تمارين المُقاومَة (تُسمَّى تمارين القوَّة أيضا) واتِّباع نظامٌ غذائي يتضمَّن ما يكفي من الطاقة، ليتمكَّنَ الجسم من بناء العضلات.

يجب أن تتوفَّرَ هذه الطاقةُ بشكلٍ رئيسي في تناول الأطعمة الغنيَّة بالكربوهيدرات، وتناول القليل من البروتين أيضاً لبناء العضلات. ولا حاجةَ إلى تناول كمِّياتٍ كبيرة من البروتين.

والطريقةُ الفعَّالة هي تناولُ كمِّيات صغيرة من البروتين والكربوهيدرات قبلَ تمارين المقاومة وبعدها. ويُعدُّ اللبنُ قليل الدسم مصدراً جيِّداً لذلك.

 

 

 

كلمات رئيسية:
رياضة، تغذية، نظام غذائي، الغذاء والرياضة، تمارين

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 10 ديسمبر 2012