زمن البروثرومبين والنسبة المقيسة العالمية

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
PT and INR

يمكن أن تؤثِّر بعضُ الموادِّ التي يتعاطاها الشخصُ، مثل الكحول، في اختبار النسبة المُقيَّسة العالميَّة وزَمَن البروثرومبين PT/INR؛ كما أنَّ بعضَ المُضادَّات الحيويَّة قد تزيد قيمةَ هذا الاختبار. وهناك أدويةُ الباربيتورات Barbiturates (تُستعمَل كمضادَّات للصَّرع) وموانع الحمل الفمويَّة والمعالجة المعيضة للهرمونات والفيتامين K (سواءٌ في مستحضرات الفيتامينات المتعدِّدة أم مستحضرات التغذية السَّائلة) يمكن أن تُنقصَ قيمة PT. وتحتوي بعضُ الأطعمة (مثل كبد البقر والشَّاي الأخضر والقرنبيط والحُمُّص واللِّفت ومنتَجان فول الصُّويا) على مقادير كبيرة من الفيتامين K، ولذلك يمكن أن تبدِّل نتائجَ PT. ولابُدَّ من التأكُّد من أنَّ الطبيبَ يعرف جميعَ الدوية التي يتناولها المريضُ، وما إذا كان قد تناول هذه الأطعمة مؤخَّراً، بحيث يمكن تفسيرُ نتائج النسبة المُقيَّسة العالميَّة وزَمَن البروثرومبين واستعمالها بشكلٍ صحيح.

 

 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
موقع
MedlinePlus
National Library of Medicine
01.10.2011

 

أخر تعديل: 29 يناير 2012