مراحل الحمل أسبوعياً

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

التطورات عند الطفل
اعتباراً من الأسبوع السابع عشر، تتسارع وتيرة نمو الطفل بدرجة كبيرة، ويصبح حجمُ الرأس أكثر تناسباً مع حجم الجسم، دون أن يبلغَ وزن الجنين حداً كبيراً. يأخذ وجهُ الجنين ملامحَ بشريةً، ويبدأ شعره بالنمو بالتزامن مع نموِّ شعر الحاجبين والرموش. كما تبدأ الخطوط بالظهور على أصابع الجنين ممَّا يعني أنَّ بصماته قد تشكَّلت. كما تبدأ أظافر اليدين والقدمين بالتشكُّل.

التغيُّرات عند الأم
بعد عشرين أسبوعاً من الحمل، يكون قد انتصف الطريق نحو الولادة. وقد تشعر الأمُ بحركة الطفل لأول مرة في الأسبوع السابع عشر أو الثامن عشر من الحمل، في حين قد يتأخَّر شعورُ الأمهات اللواتي يحملن لأوَّل مرَّة بحركة أطفالهنَّ حتى الأسبوع الثامن عشر أو العشرين من الحمل. في بداية الأمر، قد تشعر الأم بما يشبه التصفيق أو حركة الفقاعات، وقد تشعر بحركات خفيفة كتلك التي تحدث في حالة عسر الهضم. فيما بعد، لن تُخطئ الأم الإحساسَ بحركة الطفل، وستسطيع تمييز ركلات قدميه وضربات يديه والتفريق بين كلٍّ منهما.
قد تلاحظ الأمُّ الحامل ظهورَ خط غامق عند أسفل ومنتصف البطن والصدر، وهو تصبُّغ طبيعي للبشرة ناجم عن تمدد البطن لاستيعاب الرحم المتنامي شيئاً فشيئاً. وقد تلاحظ الأم انخفاضَ وتيرة تساقط الشعر لديها، فيبدو شعرها أكثر كثافةً وإشراقاً.
قد ينصح الطبيبُ بإجراء فحص بالأمواج فوق الصوتية بحلول الأسبوع الثامن عشر إلى العشرين من الحمل، وذلك للتأكُّد من خلوِّ الجنين من أية تشوُّهات أو عيوب خلقية. من الشائع أن تعاني الأم الحامل من التعب وقلة النوم، ومن ثَمَّ الشعور المستمر بالنعاس. هناك الكثير من الوسائل التي يمكن للأم الحامل اللجوء إليها لمساعدتها على النوم، كوضع وسادات لدعم بطنها المتزايد في الحجم. كما أنَّ معاناة الأم الحامل من الصداع في أثناء الحمل شائعة أيضاً، إلاَّ أنَّ زيادة شدته عن الحدود المعقولة قد تشير إلى وجود مشاكل تستوجب التدخُّل.

 

 

 

كلمات رئيسية:
مراحل الحمل ، أسبوع ، جنين ، ولادة

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 24 مارس 2013