مراحل الحمل أسبوعياً

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

التطورات عند الطفل
عندما يبلغ الحملُ أسبوعه الخامس والعشرين أو السادس والعشرين، تصبح حركات الطفل أكثر شدةً ووضوحاً، وقد يبدي استجاباتٍ للمس والأصوات. قد يستجيب الطفلُ إلى الضجيج العالي بحركات قفز وركلات. كما يمكن أن يبتلعَ الطفل كمِّيات بسيطة من السائل الأمنيوسي الذي يسبح ضمنه، ويطرح قطرات بسيطة من البول ضمنه. وقد يُصاب بالفُواق (الحازوقة)، وتشعر الأم الحامل بصدى كل حركة فُواق.
يفتح الطفلُ عينيه للمرَّة الأولى في حياته عندما يبلغ الحمل أسبوعه السادس والعشرين ، ويكون لونُ عينيه في هذه المرحلة أزرقَ أو أزرقَ غامقاً ويستمرُّ لونهما كذلك حتى الولادة (بعض الأطفال يُولَدون بعيون بنِّية)، وقد يأخذ الأمر بضعة أسابيع قبل أن يستقرَّ لون عينيه على اللون الذي ستكونان عليه بقيةَ حياته.
وعندما يبلغ الحملُ أسبوعه الثامن والعشرين، يكتمل تخلُّق الطفل، ولكنَّ حجمه يكون صغيراً. كما يبدأ الطفلُ أو الجنين في هذه الفترة باكتساب أنماط نوم واستيقاظ، وكثيراً ما تلاحظ الأم اختلافَ نمط نومها عن نمط نوم جنينها؛ فعلى سبيل المثال، عندما تذهب إلى النوم ليلاً، قد يستيقظ طفلها ويبدأ بالركل. وابتداءً من هذا الأسبوع يصبح بالإمكان الإصغاء إلى ضربات قلب الطفل باستخدام سمَّاعة طبية، كما يمكن للزوج الإصغاء إليها بوضع أذنه على بطن الأم، ولكن قد يصعب عليه إيجاد النقطة الأمثل للإصغاء.
يصبح الطفلُ في هذه الفترة مغطىً بطبقة بيضاء دهنية تُدعى الطِّلاء، ويُعتقد أنَّها تقوم بدورٍ في حماية جلد الجنين في أثناء سباحته في السائل الأمنيوسي. وغالباً ما تتلاشى طبقةُ الطلاء قبل الولادة.

التغيُّرات عند الأم
قد تُصاب الأم في هذه الفترة بعسر هضم أو حرقة معدية، وقد يصعب عليها تناول وجبات طعام كبيرة، لأنَّ نموَّ الطفل المتزايد سيؤدي إلى احتلاله مساحة كانت تشغلها المعدة. كما قد تشعر الأمُّ الحامل بأنها تتعب سريعاً.
قد تلاحظ الأم تورُّمَ وجهها أو يديها أو قدميها، وقد يعود ذلك إلى احتباس الماء، وهو أمر طبيعي. يمكن للأم في حال تورُّم القدمين أن تستريح وتقوم برفع من مستوى قدميها (للأعلى). يجب أن تُبلغ الأم طبيبَها عن أي تورُّم تعاني منه، وحينها سيقوم الطبيب بقياس ضغط دمها وتحرِّي إصابتها بحالة تُدعى التسمُّم الحملي، قد تكون مسؤولةً عن ذلك التورُّم.

 

 

 

كلمات رئيسية:
مراحل الحمل ، أسبوع ، جنين ، ولادة

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 24 مارس 2013