ديكساميثازون

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
DEXAMETHASONE
الأسماء التجارية: ديكادرون DECADRON، ماكسيديكس MAXIDEX، أوفتالمولوزا OFTALMOLOSA، أوكيم – ديكادرون DECADRONOCUM، أوراديكسون ORADEXON، ديكول DEICOL، سيبرزاديكس SPERSADEX، ساليديكس SALIDEX، ماكسيترول MAXITROL، ديكساميثازون DEXAMETHASONE، زينوز ZENOS، ميليكورتين MILLICORTEN

التصنيف العلاجي للدواء والجرعة الدوائية

• الدِّيكساميثازون Dexamethasone هو مُضادٌّ للالتهاب anti-inflammatory، من فِئَة الستيرويدات القشريَّة corticosteroids.
• يُعطى الدَّواءُ بأشكال ومُستحضَرات مختلفة وفي حالات كثيرة، لدى الأطفال والبالغين؛ ففي الابيضاض الحاد بغير الأروماتِ اللمفيَّة Acute nonlymphoblastic leukemia (ANLL)، يُعطى عن طريق الوَريد بمقدار 2 ملغ/م2/الجرعة كلَّ 8 ساعات على 12 جرعة؛ ويُعطى كمُضاد للالتهاب عن طريق الفَم أو الحقن الوَريدي أو العَضَلي بمقدار 0.75-9 ملغ/اليوم (من مستحضر فسفات الصُّوديوم) على دفعات كلَّ 6-12 ساعة، ومن مستحضر الأَسيتات بمقدار 8-16 ملغ؛ ويمكن إعطاؤه داخل الآفات أو النُّسُج الرخوة والمفاصِل؛ ويُعطى في الوذمة الدِّماغيَّة عن طريق الوَريد بمقدار 10 ملغ في البداية، ثمَّ عن طريق الوَريد أو العضل بمقدار 4 ملغ. ويُستعمَل الدواءُ لدى الرضَّع والأطفال حسب توصياتِ الطَّبيب.



آلية عمل الدواء

الدِّيكساميثازون هو ستيرويدٌ يُقلِّل من تأثير المواد الكيميائية في الجسم، والتي تُسبِّب الالتهابَ (بجَميع أشكاله) والاحمرارَ والتورُّم وتَوسُّع الأوعية الدَّموية والحكَّة.


ما هي التحذيرات الواجب معرفتها قبل استخدام هذا الدواء؟

لايوجد .


دواعي استعمال الدواء

• يُستخدَم هذا الدَّواءُ كبديل لهرمون الغدَّة الكظريَّة "الغدَّة فوق الكلويَّة".
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ لتَخفيف أعراض التَحَسُّس.
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في مُعالجَة داء أديسون (مرضٌ ناشئ عن اختلالٍ في الغدَّة الكظريَّة).
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في مُعالجَة التهابِ المفاصِل.
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في مُعالجَة التَحَسُّس الصَّدري "الأزمة الربويَّة".
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في مُعالجَة وذمة الدِّماغ.
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في مُعالجَة مرض الانسداد الرِّئوي المزمن.
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في مُعالجَة الأمراض التي تحتاج إلى مُضادَّات الالتِهاب أو إلى تَثبيط المناعَة في الجسم عندَ الحاجة.
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في مُعالجَة التِهابات العين.
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في مُعالجَة الأماكن الملتهبَة بالجسم.
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في مُعالجَة أمراض ابيضاض الدَّم "اللُّوكيميا" أو أورام الغُدَد اللمفيَّة.
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في زَرع الأعضاء.
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في مُعالجَة مرض السَّاركويد sarcoidosis.
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في مُعالجَة أنواع مختلفة من الطَّفح الجلدي.
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في مُعالجَة إصابات النُّخاع الشوكي.
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في مُعالجَة مرض التهاب القولون التقرُّحي.



موانع استعمال الدواء

• إذا كان لدى المَريض تَحَسُّسٌ تجاه الدِّيكساميثازون أو أيِّ مكوِّنٍ آخر في هذا الدَّواء.
• يجب إطلاعُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كان لدى المَريض تَحَسُّس لأيِّ دواء آخر.
• يجب الإبلاغُ عن التَّحسُّس الذي أصابَ المريضَ والكيفيَّة التي أثَّر بها فيه. ويتضمَّن ذلك الكشفَ عن وجود طفح أو بثور أو حكَّة جلديَّة أو ضيق في التنفُّس أو صَفير عندَ الشَّهيق أو سُعال أو تَورُّم الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحَلق، أو أيَّة أعراض أخرى مُصاحبَة لاِستِعمال الدَّواء.



ما هي الطريقة المثلى لاستعمال الدواء؟

عن طَريق الفم
• يجري تناولُ هذا الدَّواء في الصَّباح إذا كان المَريضُ يتعاطى جرعةً واحدة يومياً.
• يجري تناولُ هذا الدَّواء مع الطَّعام.
• هذا الدَّواءُ متوفِّرٌ على شكل سائل "مركَّز, إكسير, مَحلول" إذا كان المَريضُ لا يستطيع بلعَ الأقراص. وبالنسبة لمن يتناولون الطَّعامَ عبر أنابيب التَّغذية، فهؤلاء بمقدورهم استخدام السائل, مع شَطف أنبوبة التَّغذية قبلَ تناول الدَّواء وبعدَه.
• يُفضَّلُ تناولُ الكالسيوم والفيتامين د "D" حسب تَوصِيات مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
للعين (قطرات)
• الاستعمال للعين فقط.
• يجب نَزعُ العَدسات اللاصقة قبلَ استعمال الدَّواء. ويمكن وَضعُ العدسات مرَّةً أخرى بعدَ خمس عشرة دقيقة من استِعمال الدَّواء.
• يجب ألاَّ يَلمسَ طرفُ العبوة العينَ أو الجفن أو أيَّ جلد آخر.
• يجب إمالةُ رأس المريض إلى الخلف وتقطير الدَّواء في العين.
• بعدَ وَضع الدَّواء، يجب الاحتِفاظُ بالعينين مُغلَقتين مع الضَّغط على الركن الدَّاخلي للعين لمدة 3-5 دقائق، وبهذا يُحتفَظ بالدَّواء داخل العين.
• يجب الانتِظارُ خَمسَ دقائق بين استخدام الدَّواء لكلِّ عين.
للجلد
• لا يَجوز تناولُ هذا الدَّواء عن طَريق الفم, لأنَّه يُستعمَل للجلد فقط, مع الحرص أن يكونَ بعيداً عن الفم والأنف والعينين، لأنَّه قد يسبِّب حُروقاً.
• يجب غسلُ اليَدين قبلَ الاستعمال وبعدَه.
• يجب القِيامُ بتنظيف المكان المصاب قبلَ استعمال الدَّواء، مع التأكُّد من جفافه تماماً.
• يُدهَن الدَّواءُ برفق, وذلك بوضع طبقةٍ رقيقة على الجزء المُصاب من الجلد فقط.



تداخل الدواء مع الطعام

عن طَريق الفم
• يجري تناولُ هذا الدَّواء في الصَّباح إذا كان المَريضُ يتعاطى جرعةً واحدة يومياً.
• يجري تناولُ هذا الدَّواء مع الطَّعام.
• هذا الدَّواءُ متوفِّرٌ على شكل سائل "مركَّز, إكسير, مَحلول" إذا كان المَريضُ لا يستطيع بلعَ الأقراص. وبالنسبة لمن يتناولون الطَّعامَ عبر أنابيب التَّغذية، فهؤلاء بمقدورهم استخدام السائل, مع شَطف أنبوبة التَّغذية قبلَ تناول الدَّواء وبعدَه.
• يُفضَّلُ تناولُ الكالسيوم والفيتامين د "D" حسب تَوصِيات مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
للجلد
• لا يَجوز تناولُ هذا الدَّواء عن طَريق الفم, لأنَّه يُستعمَل للجلد فقط, مع الحرص أن يكونَ بعيداً عن الفم والأنف والعينين، لأنَّه قد يسبِّب حُروقاً.
• يُدهَن الدَّواءُ برفق, وذلك بوضع طبقةٍ رقيقة على الجزء المُصاب من الجلد فقط.



تداخل الدواء مع الأدوية الأخرى

• يمكن أن يَتَفاعلَ العَديدُ من الأدويَة مع الدِّيكساميثازون. وفيما يلي قائمةٌ جزئية فقط بهذه الأدويَة، حيث يجب إخبارُ الطَّبيب إذا كان المَريض يستخدم أياً منها:
- الأسبرين Aspirin بجرعات عالية.
- مُدرَّات البول.
- الأدوية المضادَّة للتخثُّر، مثل الوارفارين Warfarin.
- السِّيكلوسبورين Ciclosporin (دَواءٌ مُثبِّط للمناعَة).
- الأنسولين أو أدويَة السكَّري التي تُؤخَذ عن طريق الفم.
- الأَدوية المضادَّة للفُطريَّات، مثل الإِتراكونازول Itraconazole والكيتوكونازول Ketoconazole والفلوكونازول Fluconazole.
- الرِّيفامبين (مُضادٌّ حَيَوِيٌّ) Rifampin.
- الفينيتوئين Phenytoin (دَواءٌ مُضادٌّ للصَّرع ولاضطِرابِ نَظمِ القَلب).
- الباربيتورات Barbiturates (من الأَدوِية المُهَدِّئة والمُنَوِّمَة والمُضادَّة للاختِلاَج)، مثل الفينوباربيتال Phenobarbital والأموباربيتال Amobarbital.
• هذه القائمةُ ليست كاملةً، فقد توجَد عَقاقيرُ أخرى تَتَفاعل مع هذا الدَّواء. لذلك، يجب إخبارُ الطَّبيب أو الصَّيدلانِي عمَّا يتناوله المريضُ من أدوية أخرى، بما فيها تلك الأدويةُ التي تُشتَرى من دون وصفة طبِّية والأدويةُ العشبية، قبل بَدء العلاج بهذا الدَّواء. وبالمثل، يجب التحقُّقُ دائماً من الطَّبيب أو الصَّيدلانِي قَبلَ تناول أيَّة أدوية جَديدة.



ماذا أفعل إذا تأخرت عن موعد إحدى الجرعات؟

• يجب استِعمالُ الجرعة المنسيَّة في أسرع وقتٍ ممكن.
• إذا حانَ الوقتُ للجرعة التالية، فلا يجوزُ استِعمال الجرعة المنسيَّة، بل تُتبَّع مَواعيدُ الجدول المنتظم المعتاد.
• يجب تَجنُّبُ استِعمال جرعةٍ مزدوجة أو جرعات زائدَة.
• لا يَجوزُ تَغييرُ الجرعة أو التوقُّفُ عن استِعمال الدَّواء إلاَّ بعدَ استشارة مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية.



ما هي الاحتياطات التي يجب مراعاتها لدى استعمال هذا الدواء؟

لكل الأشكال
• يجب مُراجَعة الأدويَة الأخرى مع مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية, فهذا الدَّواءُ قد لا يمتزج جيِّداً مع غيره من الأدويَة.
• يجب إخبارُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كانت المَريضَةُ حاملاً أو تُخَطِّط للحَمل.
• يجب إخبارُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كانت المَريضَةُ تُرضِع رضاعةً طبيعيةً من الثَّدي.
عن طريق الفم
• يجب تَجنُّبُ نفاد الدَّواء, والاحتِفاظ بعبوةٍ أخرى لاستعمالها إذا ما انتهت الأولى.
• يُفضَّلُ حملُ بطاقة تحذيرٍ طبِّي لمن يُعاني من المرض.
• إذا كان المَريضُ يعانِي من ارتفاع ضغط الدم, يجب استِشارة مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• إذا كان المَريض يُعالَج من أيَّة عدوى مِكروبية, يجب استِشارة مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• إذا كان المَريضُ يعانِي من ضعف بالقلب, يجب استِشارة مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• يجب إِخبارُ طَبيب الأسنان والجرَّاح ومقدِّم الرِّعاية الصحِّية عندَ تناول هذا الدَّواء.
• يجب تَجنُّبُ المَشروبات الكحوليَّة.
• إذا كان المَريضُ يعانِي من مرض السكَّري, يجب استِشارةُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية، فقد يحتاج إلى زيادة جرعة أدوية السكَّري.
للجلد
• لا يَجوز وضعُ غطاء أو أربطة أو ضماد طبِّي أو مَساحيق تجميل (مكياج) فوقَ المنطقة المصابة، إلاَّ بعدَ استشارة مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• لا تُستعمَل حَفائظُ مُحكَمة أو ضيِّقة أو سَراويل بلاستيكيَّة لدى الأطفال الذين يستخدمون هذا الدَّواءَ في هذا المكان، لأنَّ ضغطَ هذه الحفائظ يؤدِّي إلى زيادة امتصاص الجسم لهذا الدَّواء بنسبة قد تكون مضرَّةً بالجسم.



ما هي التأثيرات الجانبية الشائعة لهذا الدواء؟

عن طريق الفم
• ارتفاع نسبة السكَّر في الدم, كما يمكن أن يُسبِّب مرضَ السكَّري خِلال تناول الدَّواء, ولكنَّه يعود إلى طَبيعته بعدَ إيقاف الدَّواء عادة.
•  زيادة خَطَر العَدوَى. ولذلك، يجب تَجنُّبُ الزحام والأشخاص المصابين بعدوى أو نزلة بَرد أو أنفلونزا.
• آلام في منطقة البطن.
• غَثيان أو قيء. ويمكن أن يفيدَ استعمالُ وجبات صغيرة متكرِّرة والعناية بنظافة الفم ومص حلوى جافَّة أو مَضغ اللبان "العلكة" للتَّخفيف من ذلك.
• زيادة في الوزن.
• تغيُّر في تَوزُّع الدهون بالجسم.
• ضعف بالعظام.
• ضَعف بالعضلات.
• تغيُّرات في الجلد (حب الشَّباب, خطوط بيضاء, بطء الشفاء, نمو الشَّعر).
• مياه بيضاء بالعين (السَّاد) أو مياه زرقاء (الجلوكوما أو الزَّرَق) في حالة تناوله لفترةٍ طَويلة.
للعين
• ارتفاع ضغط العين.
• عدوى مِكروبيَّة في العين.
• تَهيُّج بالعينين.
للجلد
• تَهيُّج الجلد.



ماذا يجب على المرء مراقبته عند استعمال هذا الدواء؟

• التغيُّر الذي يَطرأ على الحالة الخاضعة للعِلاج: هل حدث تَحسُّن, هل ساءت الحالةُ أم لم يطرأ عليها أي تَحسُّن؟
• متابعة تَحليل السكَّر حسب تَوصِيات وإِرشادات مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• إذا كان المريضُ طفلاً يَستخدِم هذا الدَّواء, فيجب مُتابعة النموِّ بدقة.



ما هي الأسباب التي تدعو لاستدعاء مقدم الرعاية الصحية (الطبيب) على الفور؟

• عندَ الشكِّ في تَعاطي جرعةٍ زائدة، يجب الاتِّصالُ بمركز معلومات الأَدويَة والسُّموم المَحلِّي أو الطَّبيب على الفَور.
• ظُهور عَلامات حُدوث ردَّة فعل خَطيرة على الحياة، ويتضمَّن ذلك الصَّفيرَ خلال التنفُّس والإحساس بضيق في الصَّدر, الحمَّى, الحكَّة, سُعال شديد, ازرقاق في لون الجلد, نوبات صرعيَّة, أو تورُّم في الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحلق.
• ظُهور أعراض أو علامات العَدوى المِكروبيَّة، وهذا يشتمل على الحمَّى أو الرعشة أو التهاب الحلق الشَّديد أو أَلَم الأذن أو الجيوب الأنفية, أو السُّعال, أو زيادة القشع أو تغيُّر لونه, أو الأَلَم أثناء التبوُّل, أو قرحات الفم, أو الجرح الذي لا يلتئم, أو الحكَّة أو أي أَلَم في الشرج.
• الإحساس بإرهاقٍ شَديد أو وهن وعدم استقرار, رعشة, تَسَرُّع ضَربات القلب, عدم التركيز, تعرُّق أو دوخة (إذا حدث أيٌّ من هذه الأعراض مع جرعةٍ منسية أو عندَ إيقاف الدَّواء).
• صُعوبَة في التنفُّس.
• غثيان أو قيء شديد.
• زيادة ملحوظة في الوزن.
• تَهيُّج شَديد بالجلد.
• تغيُّر مفاجئ في الرؤية, ألم أو تَهيُّج بالعين.
• الطَّفح.
• عَدوى مهبليَّة بالفُطريَّات عندَ النِّساء، مترافقة بحكَّةٍ أو مفرزاتٍ مهبليَّة.
• عَدَم حُدوث تَحسُّن في الحالةِ المرضيَّة أو الشُّعور بأنَّها تَسوء.



ما المفروض اتباعه لدى تخزين هذا الدواء؟

• يُحفَظ الدَّواءُ في دَرجَة حَرارة الغُرفَة.
• تُحفَظُ الأقراصُ بَعيداً عن الرُّطوبة، ولا يَجري تَخزينُها في الحمَّام أو المطبخ.



إرشادات عامة

• إذا كان المريضُ يعانِي من تَحسُّس يمثِّل خطراً على حياة المَريض, فيجب أن يرتدي سواراً أو يحمل بطاقةً تدلُّ على هذا التَّحسُّس طَوالَ الوقت.
• لا يَجوزُ للمَريض مُشارَكةُ الدَّواء مع الآخرين، ولا يجوز تناولُ دواء شخصٍ آخر.
• يجب إِبعادُ الدَّواء عن مُتَناول الأَطفال.
• يجب أن يحتفظَ المريضُ بقائمة أدويته (وصفة طبِّية للدَّواء, المُنتَجات الطبيعيَّة, المكمِّلات الغذائيَّة, الفيتامينات والأَدويَة التي تُصرَف من دون وصفة طبِّية)، وإعطاء هذه القائمة لمقدِّم الرِّعاية الصحِّية (الطَّبيب, الممرِّضة, الممرِّضة الممارسة, الصَّيدلانِي, مُساعِد الطَّبيب).
• يجب التَّحدُّثُ مع مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية قبلَ البدء في تَناوُل أيِّ دَواء جَديد، بما في ذلك الأَدويَةُ التي تُصرَف من دون وصفةٍ طبِّية والمُنتَجات الطبيعيَّة أو الفيتامينات.



 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 29 ابريل 2013