أورفينجيسيك فورت

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
ORPHENGESIC FORTE

جرى سحبُ هذا الدواء من بعض الأسواق المحلِّية والعالمية.


التصنيف العلاجي للدواء والجرعة الدوائية

يَحتَوي هذا المُستحضَرُ على كلٍّ من الأُورفينادرين Orphenadrine والأَسبرين Aspirin والكافيين Caffeine.
• الأُورفينادرين Orphenadrine هو من مُرخِيات العَضلات في الهيكل العَظمي Skeletal Muscle Relaxants.
• الأَسبرين Aspirin هو من مَجموعة السَّالسيلات Salicylates، وهي أدويةٌ مسكِّنة ومُضادَّة للالتهاب ومُميِّعَة للدَّم.
• الكافيين Caffeine هو مُنبِّهٌ عَصَبِي مَركَزي من مَجموعة الزَّانتين Xanthine، يُساهم في تَوسيع المسالك التنفُّسية وتَخفيف الأَلَم.
• يُعطى الدَّواءُ للبالغين بمقدار قرص إلى قرصين ثلاث أو أربع مرَّات في اليوم عن طَريق الفَم، ويحتوي كلُّ قرص على 25 ملغ من الأُورفينادرين و 385 ملغ من الأَسبرين و 30 ملغ من الكافيين. وقد يحتوي القرصُ على ضعفَي هذا المقدار، وعندئذٍ تُعطى نصف الجرعة السَّابقة أو حسب توصيات الطَّبيب.



آلية عمل الدواء

• تَعمَلُ مُضادَّاتُ الكولين (التي تُسمَّى مُضادَّاتِ المُسكارين antimuscarinics في بعض الأَحيانِ أيضاً) عن طَريق منع ناقِل عصبِي يُسمَّى الأسيتيل كولين.
• يَعمَلُ الأُورفينادرين عن طَريق حجب المستقبلات التي يؤثِّر فيها الأسيتيل كولين. وهذا ما يقلِّل من نشاط الأسيتيل كولين، ويساعد على استعادة التَّوازن له وللدُّوبامين في الدِّماغ. وبهذه الطَّريقة، يساعد الأورفينادرين على التحكُّم بأَعراض مرض الشَّلل الرعَّاش، فهو الأكثر فعَّالية في الحدِّ من الارتِعاش والصَّلابة المرتبطين بهذا المرض، لكن ليس له أثر يُذكَر على بُطء الحركَة.
• الأسبرين هو من مَجموعة مُضادَّات الالتهاب غير الستيرويديَّة NSAIDs، يُقلِّل من إفراز البروستاغلاندين الذي يسبِّب الالتهابَ والألم والحُمَّى، لذلك يُستخدَم لتَخفيف الألم والالتهاب النَّاجِم عن التهاب المفاصل الرُّوماتويدي.
• يَجري استخدامُ الكافيين في هذه المجموعة لزيادة تَخفيف الألم عن طريق التَّأثير في مستَقبلات الدِّماغ وزيادة تأثيراتِ الأسبرين والأُورفينادرين.



ما هي التحذيرات الواجب معرفتها قبل استخدام هذا الدواء؟

لا يوجد.




دواعي استعمال الدواء

• يُستخدَمُ هذا الدَّواءُ لإرخاء العَضلات.


موانع استعمال الدواء

• إذا كان لدى المَريض تَحَسُّسٌ تجاه الأُورفينادرين أو الأَسبرين أو الكافيين أو أيِّ مُكَوِّن آخر في هذا الدَّواء.
• يجب إِطلاعُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كان لدى المريض تَحَسُّسٌ لأيِّ دواء آخر.
• يجب القِيامُ بالإبلاغ عن التَّحسُّس الذي أصاب المريضَ والكيفيَّة التي أثَّر بها فيه. ويتضمَّن ذلك الكشفَ عن وجود طفح أو بثور أو حكَّة جلديَّة أو ضيق في التنفُّس أو صَفير عندَ الشَّهيق أو سُعال أو تَورُّم الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحَلق، أو أيَّة أعراض أخرى مُصاحبَة لاِستِعمال الدَّواء.
• إذا كانت المَريضَةُ تُرضِع رضاعةً طبيعيَّة من الثَّدي.



ما هي الطريقة المثلى لاستعمال الدواء؟

• يمكن تناولُ هذا الدَّواء على مَعدةٍ فارغة أو بعدَ تَناوُل الطَّعام، ولكن يُفضَّل تناولُه بعد الطَّعام إذا كان يتسبَّب في تَهيُّج أو اضطراب المعدة.
• يُستَعمَل هذا الدَّواءُ بالإضافة إلى الرَّاحة والعِلاج الطبيعي وأدوية الألَم الأخرى وطُرُق العلاج الأخرى.



تداخل الدواء مع الطعام

• يمكن تناولُ هذا الدَّواء على مَعدةٍ فارغة أو بعدَ تَناوُل الطَّعام، ولكن يُفضَّل تناولُه بعد الطَّعام إذا كان يتسبَّب في تَهيُّج أو اضطراب المعدة.
• يجب التَّقليلُ من تَناوُل مادَّة الكافيين التي توجد، على سبيل المثال، في الشَّاي والقهوة والكولا وكذلك الشُّوكولاته؛ فإذا تَناوَل المريضُ هذه الأشياء مع هذا الدَّواء، فقد يَشعُر بعَصَبيَّة شَديدة ورعشة وضَربات قَلب سَريعَة.



تداخل الدواء مع الأدوية الأخرى

• لا ينبغي أن يُستخدَمَ هذا المُستحضَرُ مع الأَدوية التَّالية، حيث قد تحدث تفاعلاتٌ خَطيرة جداًَ:
- الميفيبريستون Mifepristone (ستيرويدٌ تَرْكيبِي).
- لقاح الأنفلونزا الذي يُؤخَذ استنشاقاً عن طَريق الأنف.
- البراملينتِيد Pramlintide (من أدوية السكَّري الجَديدَة).
• إذا كان المَريضُ يستخدم أياً من الأَدوية المذكورة آنفاً، فيجب إخبارُ الطَّبيب أو الصيدلاني قبلَ استخدام هذه الأَدوية، وكذلك الوصفات الأخرى ومُنتَجات الأعشاب، والأدوية التَّالية أيضاً:
- مُثبِّطات أخرى للإنزيم المُحَوِّل للأَنجيُوتَنسين الأوَّل، مثل الإِنالابريل Enalapril.
- مُضادَّات التشنُّج الأخرى، مثل الهيوسين Hyocine والأتروبين Atropine.
- مُضادَّات التخثُّر، مثل الوارفارين Warfarin والهيبارين Heparin.
- أَدوية مرض باركنسون، مثل التريهِكسفينيديل Trihexyphenidyl.
- الستيرويدات القِشريَّة، مثل البيكلوميثازون Beclomethasone والبريدنيزولون Prednisolone.
- السِّيميتيدين Cimetidine (دَواءٌ لقَرحَةِ المَعِدَة).
- البروبنيسيد Probenecid (دواءٌ مدرٌّ لحمض اليُوريك).
- أدوية السكَّري الفمويَّة، مثل التُّولبوتاميد Tolbutamide والكلوربروباميد  Chlorpropamide والغليبوريد Glyburide والغليبيزيد Glypizide.
- الليثيوم Lithium.
- الميثُوتريكسات Methotrexate (دَواءٌ مُضادٌّ للأَورام).
- أقراص البوتاسيوم.
• يجب إخبارُ الطَّبيب أو الصَّيدلانِي إذا كان المَريضُ يَتناول أيضاً الأَدويةَ التي تُسبِّب النُّعاس، مثل بعض مُضادَّات الهيستامين كالدِّيفينهيدرامين Diphenhydramine، وكذلك:
- الكَربامازبِّين Carbamazepine (مُضادُّ صَرع ومعدِّل للمِزاج).
- أدوية النَّوم أو القلق (مثل الديازيبام Diazepam والتِّيمازيبام Temazepam) ومسكِّنات الألم (مثل الكوديين) والأدوية النفسيَّة (مثل الثيوريدازين Thioridazine والكلوربرومازين Chlorpromazine والسِّيرتيندول Sertindole والهالوبيريدول Haloperidol) وأدوية السُّعال ونزلات البرد، لأنَّها تحتوي على مكوِّنات تُسبِّب النُّعاس.
- مُرخِيات العَضَلات الأخرى ومُسَكِّنات الألم، مثل الميبردين Meperidine والمورفين Morphine والهيدروكودون Hydrocodone والكوديين Codeine.
- مُضادَّات الذُّهان الأخرى، مثل الثيوريدازين Thioridazine والكلوربرومازين Chlorpromazine والسِّيرتيندول Sertindole والهالوبيريدول Haloperidol.
• هذه القائمةُ ليست كاملةً، فقد توجَد عَقاقيرُ أخرى تَتَفاعل مع هذا الدَّواء. لذلك، يجب إخبارُ الطَّبيب أو الصَّيدلانِي عمَّا يتناوله المريضُ من أدوية أخرى، بما فيها تلك الأدويةُ التي تُشتَرى من دون وصفة طبِّية والأدويةُ العشبية، قبل بَدء العلاج بهذا الدَّواء. وبالمثل، يجب التحقُّقُ دائماً من الطَّبيب أو الصَّيدلانِي قَبلَ تناول أيَّة أدوية جديدة.
• يجب استشارةُ مقدِّم الرعاية الصحِّية قبل تناول الأسبرين والأدويَة التي تحتوي على الأسبرين والأدويَة المسكِّنة الأخرى ومُميِّعات الدَّم "مُضادَّات تَخثُّر الدَّم" والثوم والفيتامين E.
• يجب تَجنُّبُ المَشروبات الكحوليَّة والأدوية الأخرى والمُنتَجات الطبيعيَّة التي تُهدِّئ من ردود أفعال المريض, وهذا يشتملُ على المسكِّنات ومهدِّئات الأعصاب ومثبِّطات المزاج ومضادَّات الهيستامين والأدوية الأخرى التي تُؤثِّر في الألم.



ماذا أفعل إذا تأخرت عن موعد إحدى الجرعات؟

• يجب تَناولُ الجرعة المنسيَّة في أسرع وقتٍ ممكن.
• إذا حانَ الوقتُ للجرعة التَّالية، فلا يجوزُ تناولُ الجرعة المنسيَّة، بل تُتبَّع مَواعيدُ الجدول المنتظم المعتاد.
• يجب تَجنُّبُ تَناوُل جرعةٍ مزدوجة أو جرعات زائدَة.
• في الكَثير من الحالات يَجري استِعمالُ هذا الدَّواء بحسب الحاجة.



ما هي الاحتياطات التي يجب مراعاتها لدى استعمال هذا الدواء؟

• إذا كان عمرُ المريض خمسةً وستِّين عاماً أو أكثر, يجب تناولُ هذا الدَّواء بحذر شَديد، لأنَّه يكون أكثر تعرُّضاً للآثار الجانبية للدَّواء.
• ربما يَنـزف المريضُ بسهولة. لذلك، يجب تجنُّبُ الإصابات واستعمال فرشاة أسنان ليِّنة وماكينة حَلاقة كهربائيَّة.
• يجب مُراجَعةُ الأَدويَة الأخرى مع مقدِّم الرِّعاية الصحِّية, لأنَّ هذا الدَّواء قد لا يمتزج جيِّداً مع غيره من الأَدويَة.
• يجب استشارةُ مقدِّم الرعاية الصحِّية قبل تناول الأسبرين والأدويَة التي تحتوي على الأسبرين والأدويَة المسكِّنة الأخرى ومُميِّعات الدَّم "مُضادَّات تَخثُّر الدَّم" والثوم والفيتامين E.
• ربَّما لا يكون المريضُ في كامِل وَعيه, لذلك يجب تَجنُّبُ القِيادة ومختلف الأنشطة الأخرى حتَّى يَعرِفَ مَدى تأثير هذا الدَّواء فيه.
• يجب تَجنُّبُ المَشروبات الكحوليَّة والأدوية الأخرى والمُنتَجات الطبيعيَّة التي تُهدِّئ من ردود أفعال المريض, وهذا يشتملُ على المسكِّنات ومهدِّئات الأعصاب ومثبِّطات المزاج ومضادَّات الهيستامين والأدوية الأخرى التي تُؤثِّر في الألم.
• يجب التَّقليلُ من تَناوُل مادَّة الكافيين التي توجد، على سبيل المثال، في الشَّاي والقهوة والكولا وكذلك الشُّوكولاته؛ فإذا تَناوَل المريضُ هذه الأشياء مع هذا الدَّواء، فقد يَشعُر بعَصَبيَّة شَديدة ورعشة وضَربات قَلب سَريعَة.
• يجب إخبارُ مقدِّم الرعاية الصحِّية بالنِّسبة للمرأة الحامِل أو التي تُخطِّط للحَمل.



ما هي التأثيرات الجانبية الشائعة لهذا الدواء؟

• الشُّعور بالدُّوار أو الدوخة, أو النُّعاس, أو تَشوُّش أو تغيُّم الرؤية, أو تغيُّر في طريقة التفكير. لذلك، يجب تجنُّبُ القيادة, وتجنُّب القيام بالمهام والأنشطة التي تحتاج إلى يقظة ورؤية واضحة حتَّى يظهر مدى تأثير هذا الدَّواء في المريض.
• الإِحساس بدوخة عندَ القيامِ من وضعيَّة الجلوس أو الرُّقاد, لذلك يجب التحرُّكُ ببطء، والحذر عندَ صُعود الأَدراج.
• غَثيان أو قيء. ويمكن أن يفيدَ استعمالُ وجبات صغيرة متكرِّرة والعناية بنظافة الفم ومص حلوى جافَّة أو مَضغ اللبان "العلكة" للتَّخفيف من ذلك.



ماذا يجب على المرء مراقبته عند استعمال هذا الدواء؟

• التغيُّر الذي يَطرأ على الحالة الخاضعة للعلاج: هل حدث تَحسُّن؟ هل ساءت الحالةُ أم لم يَطرأ عليها أيُّ تَغيُّر؟


ما هي الأسباب التي تدعو لاستدعاء مقدم الرعاية الصحية (الطبيب) على الفور؟

• عندَ الشكِّ في تَعاطي جرعةٍ زائدة، يجب الاتِّصالُ بمركز معلومات الأَدويَة والسُّموم المَحلِّي أو الطَّبيب على الفور.
• ظُهور عَلامات حُدوث ردَّة فعل خَطيرة على الحياة، ويتضمَّن ذلك الصَّفيرَ خلال التنفُّس والإحساس بضيق في الصَّدر, الحمَّى, الحكَّة, سُعال شديد, ازرقاق في لون الجلد, نوبات صرعيَّة, أو تورُّم في الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحلق.
• عصبية وانفعال زائد.
• طنين بالأُذُن.
• كدمات أو نزف غير مُعتاد.
• الإحساس بإرهاقٍ شَديد أو وهن.
• الطَّفح
• عدم تَحسُّن الحالة المرضيَّة أو الشُّعور بأنَّها تَسوء.



ما المفروض اتباعه لدى تخزين هذا الدواء؟

• يُحفَظ الدَّواءُ في درجة حرارة الغرفة.
• يُحفَظ الدَّواءُ بعيداً عن الرُّطوبة، ولا يجري تَخزينُه في الحَمَّام أو المطبخ



إرشادات عامة

• إذا كان المريضُ يُعانِي من تَحسُّس يمثِّل خطراً على حياة المَريض, فيجب أن يرتدي سواراً أو يحمل بطاقةً تدلُّ على هذا التَّحسُّس طَوالَ الوقت.
• لا يَجوزُ للمَريض مُشارَكةُ الدَّواء مع الآخرين، ولا يجوز تناولُ دواء شخصٍ آخر.
• يجب إِبعادُ الدَّواء عن مُتَناول الأَطفال.
• يجب أن يحتفظَ المريضُ بقائمة أدويته (وصفة طبِّية للدَّواء, المُنتَجات الطبيعيَّة, المكمِّلات الغذائيَّة, الفيتامينات والأَدويَة التي تُصرَف من دون وصفة طبِّية)، وإعطاء هذه القائمة لمقدِّم الرِّعاية الصحِّية (الطَّبيب, الممرِّضة, الممرِّضة الممارسة, الصَّيدلانِي, مُساعِد الطَّبيب).
• يجب التَّحدُّثُ مع مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية قبلَ البدء في تَناوُل أيِّ دَواء جَديد، بما في ذلك الأَدويَةُ التي تُصرَف من دون وصفةٍ طبِّية والمُنتَجات الطبيعيَّة أو الفيتامينات.



 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 30 يناير 2014