إليتريبتان

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
ELETRIPTAN
الاسم التجاري: ريلباكس RELPAX

التصنيف العلاجي للدواء والجرعة الدوائية

• الإليتريبتَان Eletriptan هو من فئةِ أدوية مُحفِّزات أو منَبِّهات مستقبلات السِّيروتونين الانتقائيَّة selective serotonin agonists.
• يُعطى الدواءُ بجرعة 20-40 ملغ مرَّة باليوم.



آلية عمل الدواء

يعملُ الإليتريبتَان على تحفيزِ مُستقبلاتِ السِّيروتونين (5 - هيدروكسي تريبتامين 5-hydroxytryptamine). والتي تُوجد في الدماغ. وحيث إِنَّ السيروتونين مادَّة طبيعية تؤثِّر في هذه المستقبلات عادة، ممَّا يؤدِّي إلى تضيُّق في الأوعية الدموية حول الدِّماغ، لذلك وهنا يحاكي الإليتريبتَان هذا العملَ من خلال تحفيز السِّيروتونين بشكل مباشر على مستقبلات السيروتونين في الدِّماغ، وهذا ما يضيِّق الأوعية الدموية ويخفِّف بذلك من آلام الصُّداع النصفي "الشقِّيقة". وتجدر الإشارةُ إلى أنَّ هذا الدواء لا يقي من الشقيقة، ولكنَّه يفيد في علاج الهجمة فقط.




ما هي التحذيرات الواجب معرفتها قبل استخدام هذا الدواء؟

● إذا كان المريض يتناولُ أدوية أُخرى لعلاج الصُّداع النِّصفيِّ غير هذا الدَّواء، فعليه ألاَّ يتناولَ هذا الدَّواء خلال 24 ساعة من تناوله لتلك الأدوية.

● إذا كان المريضُ يعاني من أمراض الكلى, يجبُ عليه استشارة مقدِّم الرِّعاية الصِّحية.

● إذا كان المريضُ يعاني من أمراض الكبد, يجبُ عليه استشارة مقدِّم الرِّعاية الصِّحية.

● يجب على المريض ِتجنبُ المشروباتِ الكحولية، بكلِّ أنواعها.

● يجب على المريضِ توخِّي الحذر إذا كان لديه أحد عوامل الخُطورة القلبيَّة، مثل ارتفاع ضغط الدم وارتفاع نسبة الكولستيرول والبدانة ومرض السكَّري والتدخين, وفي الرجال فوق سنِّ الأربعين من العمر, وعند إصابة أحد أفراد العائلة بأمراض القلب المبكِّرة, وفي النساء بعد سنِّ اليأس، وهنا يجبُ عليه استشارة مقدِّم الرِّعاية الصِّحية.

● يجبُ على المريض مراجعة الأدوية الأخرى مع مقدِّم الرعاية الصحيَّة, لأنَّ هذا الدَّواء قد لا يمتزجُ جيِّداً مع غيره من الأدوية.

● يجبُ إخبارُ مقدِّم الرعاية الصحِّية إذا كانت المريضةُ حامِلاً أو تخطِّط للحمل.

● يجبُ إخبارُ مقدِّم الرعاية الصحِّية إذا كانت المريضةُ تُرضعُ رضاعةً طبيعية "عن طريق الثَّدي".




دواعي استعمال الدواء

● يُستخدَم هذا الدَّواء لعلاج الصُّداع النصفي.

● يُستخدَم هذا الدَّواء لعلاج أشكالِ الصداع الوعائية، مثل الشقيقة، وتجدر الإشارةُ إلى أنَّه لا يقي من الشقِّيقة، ولكنَّه يفيد في علاج الهجمة أو النوبة فقط.


موانع استعمال الدواء

● التَحَسُّس تجاه الإليتريبتَان أو أيِّ مكوِّن آخر يشتمل عليه هذا الدَّواء.

● يجبُ إطلاعُ مقدِّم الرعاية الصحِّية على أيِّ عرضٍ أو علامةٍ يُشيران إلى التحسُّسِ لأيِّ دواء، وذلك من الكشف عن وجود طَفَحٍ أو بُثور ٍأو حكَّةٍ جلديةٍ، أو ضيق في التنفُّس وصَرير حَنجريٍّ "أي صوت صفير عند الشهيق" وسُعال، أو حدوثِ وذمةٍ "أي تورُّمٍ" في الوجه أو الشفتين أو اللسان أو الحلق، أو حدوث ِأيَّةِ أعراضٍ أو علاماتٍ أخرى مصاحبةٍ لتناولِ الدَّواء.

● إذا كان المريضُ يعاني من أيٍّ ممَّا يلي: ألم بالصدر أو ضيق بالتنفُّس, أمراض القلب, أمراض الكبد, العرج المتقطِّع "آلام الساقين في أثناء السير, فقر الدم, نقص التروية المعويَّة, السكتة الدماغية، ارتفاع ضغط الدم غير المسيطَر عليه.

● إذا كان المريضُ يستعملُ هذا الدَّواء للوقاية من الصُّداع النصفي، فإنَّ عليه إيقافه، حيث إِنِّه لا فائدة له في الوقاية، وإنَّما في السيطرة على الهجمة.

● إذا كان المريضُ يتناول أيَّاً من الأدوية التالية: الدِّيهيدروإرجوتامين Dihydroergotamine أو الإِرجوتامين Ergotamine أو الميثيسِرجيد Methysergide، خلال الأربع وعشرين ساعةً الماضية.

● إذا كان المريضُ يتناول أيَّاً من الأدوية التالية: "الكلاريثروميسين, الإِتراكونازول, الكيتوكونازول, النِّيفازودون, النِّيلفينافير، التروليندوميسين" خلال الثَّلاثة الأيَّامِ الماضية.




ما هي الطريقة المثلى لاستعمال الدواء؟

● كي تتحقَّقَ الفائدةُ القصوى من الدَّواء، يجدُرُ بالمريض استكمال الدورة العلاجيَّة كما هي موصوفةٌ له، حتَّى إذا شعر بتحسُّن، لأنَّ إيقافَ الدَّواء منُوطٌ بالطبيب أو مقدِّم الرعاية الصحيَّة.

● يفَضَّلُ تناولُ هذا الدَّواء على معدة فارغة، أو بعد تناول الطَّعام إذا كان يتسبَّب في تهيُّج أو اضطراب المعدة.  

● إذا عاودَ الصَّداعُ المريضَ بعد تناولِه الجَرعة الأولى, يمكنُهُ تناولُ جَرعة أخرى بعد ساعتين من تناول الجرعة الأولى.




تداخل الدواء مع الطعام

● يفَضَّلُ تناولُ هذا الدَّواء على معدة فارغة، أو بعد تناول الطعام إذا كان يتسبَّب في تهيُّج أو اضطراب المعدة.  

● يجب على المريض ِتجنُّبُ المشروباتِ الكحولية، بكلِّ أنواعها.




تداخل الدواء مع الأدوية الأخرى

● يجب إخبارُ الطَّبيب أو الصيدلاني عن الأدوية التي يستخدمها المريضُ قبل بَدء العلاج بهذا الدَّواء، بما في ذلك الأدويةُ المُعطاة بموجب وصفة طبِّية أو من دون وصفة، وكذلك الأدوية العشبيَّة.

● يجب على المريض ألاَّ يتناولَ الإليتريبتَان إذا كان قد أخذ أيَّاً من أدوية الإِرغوت Ergot المستخدَمة لعلاج الشقِّيقة خلال 24 ساعة المنصرمة، وتتضمَّن هذه الأدوية الدِّيهيدروإرجوتامين Dihydroergotamine أو الإِرجوتامين Ergotamine أو الميثيسِرجيد Methysergide وغيرها من المنتجات التي تحوي الإرغوتامين.

● يجب على المريض ألاَّ يتناولَ الإليتريبتَان إذا كان قد أخذ أياً من مُشابهات السِّيروتونين "5- هيدروكسي تريبتامين" الأخرى غير الإليتريبتَان خلال 24 ساعة المنصرمة، وتتضمَّن هذه المشابهاتُ الأَلموتريتان Almotriptan والفروفاتربتان Frovatriptan  والنَّاراتربتان Naratriptan  والسُّوماتربتان Sumatriptan  والرِّيزاتربتان Rizatriptan.

● يجب على المريض ألاَّ يتناولَ الإليتريبتَان، إذا كان قد أخذ أياً من الأدوية التالية: النِّيفازودون Nefazodone والكيتوكونازول Ketoconazole والإتراكونازول Itraconazole والتروليندوميسين Troleandomycin والكلاريثروميسين Clarithromycin والرِّيتونافير Ritonavir والنِّيلفينافير Nelfinavir خلال الثلاثة أيَّام الماضية.

● قد يشكِّل الإليتريبتَان خطراً على الصحَّة في حال تناوله ضمن فترة 24 ساعة مع أيٍّ من الأدوية السابقة الذكر.

● يجب على المريض إخبار مقدِّم الرِّعاية الصحِّية قبل تناول الإليتريبتَان إذا كان قد تتناول أياً من الأدوية التالية: البروبرانولول Propranolol، مثبِّطات استعادة السِّيروتونين النوعية SSRI، مثل الفلوكزيتين Fluoxetine والفلوفوكزامين Fluvoxamine والباروكزيتين Paroxetine والسِّيرترالين Sertraline والسِّيتالوبرام Citalopram؛ فمن المحتمل في حال تناول المريض أيٍّ من هذه الأدوية عدم قدرة المريض على تناول الإليتريبتَان، أو قد يحتاج الأمرُ إلى تعديل الجرعة أو إلى مراقبة خاصَّة خلال فترة العلاج؛ لذا، يجب عليه إطلاعُ مقدِّم الرعاية الصحِّية قبل أخذ أيِّ دواء بوصفة أو من دون وصفة، بما في ذلك الأعشابُ والفيتامينات. 

● يجب على المريض ألاَّ يتناول الإليتريبتَان خلال الأربع والعشرين ساعة المنصرمة من تناوله أدوية الصُّداع النصفي الأخرى.




ماذا أفعل إذا تأخرت عن موعد إحدى الجرعات؟

● يجبُ استشارةُ مقدِّم الرعاية الصحِّية لمعرفة الإرشادات والتَّعليمات.

● يتمُّ تناولُ هذا الدَّواء بانتظامٍ حسب الحاجة إليه.


ما هي الاحتياطات التي يجب مراعاتها لدى استعمال هذا الدواء؟

لا يوجد.


ما هي التأثيرات الجانبية الشائعة لهذا الدواء؟

● من الشائع حدوثُ غثيانٍ أو قيءٍ، لذلك فإنَّ تناولَ المريضِ لوجباتٍ صغيرة متكرِّرة والعناية بنظافة الفم, ومص حلوى جافة، أو مضغ اللبان "العلكة" يمكن أن يُساعدَ على التخفيف من هذين التأثيرين.

● جفاف الفم.


ماذا يجب على المرء مراقبته عند استعمال هذا الدواء؟

● تطوُّر الحالة الخاضعة للعلاج، هل تحسَّنت، أم ساءت، أم لم يطرأ عليها تغيُّر؟

● المحافظة على توثيقٍ يوميٍّ لعدد نوبات الصداع.

● المتابعة باستمرار، واستشارة مقدِّم الرعاية الصحِّية.


ما هي الأسباب التي تدعو لاستدعاء مقدم الرعاية الصحية (الطبيب) على الفور؟

● عند الشكِّ بحدوثِ فرط جرعةٍ، حيث يجبُ الاتِّصالُ بمركز معلوماتِ الأدوية والسموم المحليِّ على الفور.

● يجبُ إطلاعُ مقدِّم الرعاية الصحِّية على أيِّ عرضٍ أو علامةٍ يُشيران إلى التحسُّسِ لأيِّ دواء، وذلك من الكشف عن وجود طَفَحٍ أو بُثور ٍأو حكَّةٍ جلديةٍ، أو ضيق في التنفُّس وصَرير حَنجريٍّ "أي صوت صفير عند الشهيق" وسُعال، أو حدوثِ وذمةٍ "أي تورُّمٍ" في الوجه أو الشفتين أو اللسان أو الحلق، أو حدوث ِأيَّةِ أعراضٍ أو علاماتٍ أخرى مصاحبةٍ لتناولِ الدَّواء.

● تغيُّر واضح في قوَّة أحدِ جانبي الجسم عن الآخر, صعوبة الكلام أو التفكير, تغيُّر في الاتِّزان أو اضطراب في الرؤية.

● ألم بالصدر أو إحساس بالضيق, تسرُّع في دقَّات القلب، أو فقدان الوعي.

● ألم شديد بالبطن، أو إسهال مُدمَّى.

● حسُّ بالخَدَر أو النَّمَل "وخز خفيف باليدين أو القدمين".

● تغيُّر مفاجئ في الرؤية, ألم أو تهيُّج بالعين.

● الطفح الجلدي.

● عدم تحسُّن الحالة المرضيَّة أو الشعور بأنَّها تسوء.




ما المفروض اتباعه لدى تخزين هذا الدواء؟

● يُحفَظ في درجة حرارة الغرفة.

● يُحفَظ بعيداً عن الرطوبة، ولا يتمُّ تخزينُه في الحمَّام أو المطبخ.




إرشادات عامة

● إذا كان لدى المريض أيُّ نوع من الحساسية يُمثِّل خطراً على حياته, فيجبُ أن يرتدي سواراً أو يحمل بطاقة تدلُّ على هذه الحساسية طوال الوقت.
● يجبُ على المريض تجنُّب مشاركة دوائه مع الآخرين، وعدم تناولِ دواء شخصٍ آخر.
● يجبُ إبعادُ الدَّواء عن متناول أيدي الأطفال.
● يجبُ على المريضِ الاحتفاظُ بقائمةٍ تخصُّ الأدوية التي يتناولها "وصفة طبِّية للدواء، المنتجات الطبيعية, المكمِّلات, الفيتامينات والأدوية التى تُصرف من دون وصفة طبِّية. كما يجبُ عليه إعطاءُ هذه القائمة لمقدِّم الرعاية الصحِّية  "الطبيب, الممرِّضة, الممرِّضة الممارسة, الصيدلاني, مساعد الطبيب".
● عندَ البدءِ في تناوُل أيِّ دواء جديد، بما في ذلك تلك الأدويةُ التي تُصرف من دون وصفة طبِّية والمنتجات الطبيعية أو الفيتامينات، فإنَّ المريضَ يترتَّبُ عليه استشارةُ مقدِّم الرعاية الصحِّية أوَّلاً.



 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 13 مارس 2013