ديكلوفيناك

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
DICLOFENAC
الأسماء التجارية: فولتارين VOLTAREN، كاتافلام CATAFLAM، ديكلوجيسيك DICLOGESIC، ديكلوماكس DICLOMAX، إنفلابان INFLA-BAN، أولفين OLFEN، روفيناك ROFENAC، تابيفليكس TABIFLEX، فوتريكس VOTREX، كلوفين CLOFEN، ديكلوريزم DICLORISM، فليكتور FLECTOR، لوكاجيل LOCAGEL، ريمارين RHEUMARENE، نوفوديفيناك NOVO-DIFENAC، رابيدوس RAPIDUS، جوفلام JOFLAM، ديبوكاب DEPOCAP، أوكيوجيسيك OCUGESIC، رومافين romafen، ديكلوفين DICLOFEN، أبوديكلو APO-DICLO، كلوفاست CLOFAST، ديكلون DICLON، ديكلوريسم DICLORISM، ديفيدو DIVIDO، إيميفيناك EMIFENAC، أوكوفين OCUFEN، أوفلام OFLAM، رومافين RUMAFEN، فولتيك VOLTIC

التصنيف العلاجي للدواء والجرعة الدوائية

• الدِّيكلوفيناك Diclofenac هو من مُضادَّات الالتهاب غير الستيرويديَّة nonsteroidal anti-inflammatory agents (NSAIDs)، يَعمَل على مكافحة الالتِهاب وتسكين الأَلَم وخفض الحَرارة.
• يُعطى الدَّواءُ للبالغين بمقدار 50 ملغ ثلاثَ مرَّات باليوم بهدف تَسكين الألم؛ كما يُعطى في التهاب المفاصِل الرُّوماتويدي بمقدار 150-200 ملغ/اليوم على 2-4 دفعات (100 ملغ من المستحضَر المديد التَّأثير). ويتوفَّر الدَّواءُ بشكل مستحضَرٍ عيني، حيث يُقطَّر المستحضرُ في العين المصابَة أربعَ مرَّات باليوم، ومستحضرٍ للحقن العضلي ومستحضَرٍ جلدي. ويمكن إعطاءُ الدَّواء للأطفال بجرعات أقل حسب توصيات الطَّبيب.



آلية عمل الدواء

• يَعملُ الدِّيكلوفيناك عن طَريق إعاقة عمل مادَّة في الجسم تُسمَّى السِّيكلو أوكسيجيناز، حيث يُشارك السِّيكلو أوكسيجيناز في إنتاج مواد كيميائيَّة مختلفة في الجسم، لاسيَّما البروستاغلاندين. ويجري إنتاجُ البروستاغلاندين استجابةً لإصابات وأمراض وحالات معيَّنة، ويسبِّب الألم والتورُّم والالتهاب. ويؤدِّي الدِّيكلوفيناك إلى وَقف إنتاج البروستاغلاندين، وبذلك يكون فعَّالاً في الحدِّ من الالتهاب والألم والحُمَّى.


ما هي التحذيرات الواجب معرفتها قبل استخدام هذا الدواء؟

لايوجد.


دواعي استعمال الدواء

• يُستخدَم هذا الدَّواءُ لتخفيف شدَّة الآلام والالتهاب والحمَّى.
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ للتَّخفيف من آلام الدورة الشهرية (الطَّمث).
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ لعلاج التهاب المفاصِل.
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ لعلاج نوبات النِّقرس.
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ لعلاج الصُّداع النِّصفي.
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في مُعالجَة الالتهاب ما بعد نزع السَّاد "المياه البيضاء بالعين".
• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في مُعالجَة الألم والتَّحَسُّس للشَّمس في المرضى الذين أجروا جراحة في القَرنية.



موانع استعمال الدواء

• إذا كان لدى المَريض تَحَسُّسٌ تجاه الدِّيكلوفيناك أو أيِّ مكوِّنٍ آخر في هذا الدَّواء.
• يجب إطلاعُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كان لدى المَريض تَحَسُّس لأيِّ دواء آخر.
• يجب الإبلاغُ عن التَّحسُّس الذي أصابَ المريضَ والكيفيَّة التي أثَّر بها فيه. ويتضمَّن ذلك الكشفَ عن وجود طفح أو بثور أو حكَّة جلديَّة أو ضيق في التنفُّس أو صَفير عندَ الشَّهيق أو سُعال أو تَورُّم الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحَلق، أو أيَّة أعراض أخرى مُصاحبَة لاِستِعمال الدَّواء.
• إذا كان المَريضُ يعانِي من البورفيريَّة porphyria (خَلَل في التَّركيب الأساسي لمادَّة الهيم التي تدخل في تكوين الدَّم والعضلات).
• إذا كانت المريضةُ حامِلاً أو يُحتَمل أن تكونَ حامِلاً.



ما هي الطريقة المثلى لاستعمال الدواء؟

عن طريق الفم
• يجري تَناولُ هذا الدَّواء بعد الطَّعام، لأنَّه قد يتسبَّب في تَهيُّج أو اضطراب المعدة.
• بالنِّسبَةِ للأَقراص الطَّويلة المفعول، يجب القيامُ ببلعها كاملةً دون مضغها أو كسرها أو سحقها أو طحنها.
• لابدَّ من الانتِظار ثَماني ساعات على الأقل بين الجرعات.
للعين
• يُستخدَم للعين فقط.
• يجب نَزعُ العَدسات اللاصقة قبلَ استعمال الدَّواء. ويمكن وَضعُ العدسات مرَّةً أخرى بعدَ خمس عشرة دقيقة من استِعمال الدَّواء.
• يجب ألاَّ يُلمَسَ طرفُ العبوة العينَ أو الجفن أو أيَّ جلد آخر.
• يجب إمالةُ رأس المريض إلى الخلف وتقطير الدَّواء في العين.
• بعدَ وَضع الدَّواء، يجب الاحتِفاظُ بالعينين مُغلَقتين مع الضَّغط على الركن الدَّاخلي للعين لمدة 3-5 دقائق، وبهذا يُحتفَظ بالدَّواء داخل العين.
• يجب الانتِظارُ خَمسَ دقائق بين استخدام الدَّواء لكلِّ عين.
للجلد
• لا يَجوز تناولُ هذا الدَّواء عن طَريق الفم, لأنَّه يُستعمَل للجلد فقط, مع الحرص أن يكونَ بعيداً عن الفم والأنف والعينين، لأنَّه قد يسبِّب حُروقاً.
• يجب غسلُ اليَدين قبلَ الاستعمال وبعدَه.
• يجب القِيامُ بتنظيف المكان المصاب قبلَ استعمال الدَّواء، مع التأكُّد من جفافه تماماً.
• يُدهَن الدَّواءُ برفق, وذلك بوضع طبقةٍ رقيقة على الجزء المُصاب من الجلد فقط.
• لا يَجوزُ وضعُ رُهَيمات الحماية من الشمس أو الأدويَة الأخرى على المنطقة المصابَة.



تداخل الدواء مع الطعام

عن طريق الفم
• يجري تَناولُ هذا الدَّواء بعد الطَّعام، لأنَّه قد يتسبَّب في تَهيُّج أو اضطراب المعدة.
• بالنِّسبَةِ للأَقراص الطَّويلة المفعول، يجب القيامُ ببلعها كاملةً دون مضغها أو كسرها أو سحقها أو طحنها.
• لابدَّ من الانتِظار ثَماني ساعات على الأقل بين الجرعات.
للعين
• يُستخدَم للعين فقط
للجلد
• لا يَجوز تناولُ هذا الدَّواء عن طَريق الفم, لأنَّه يُستعمَل للجلد فقط, مع الحرص أن يكونَ بعيداً عن الفم والأنف والعينين، لأنَّه قد يسبِّب حُروقاً.
• يجب غسلُ اليَدين قبلَ الاستعمال وبعدَه.
• يُدهَن الدَّواءُ برفق, وذلك بوضع طبقةٍ رقيقة على الجزء المُصاب من الجلد فقط.



تداخل الدواء مع الأدوية الأخرى

• يجب إخبارُ الطَّبيب قبلَ البدء باستعمال الدِّيكلوفيناك diclofenac إذا كان المَريضُ يَستعمل أياً من الأدويَة التَّالية :
- الأسبرين وبقية السَّاليسيلات.
- العَقاقير المضادَّة للالتهاب غير الستيرويديَّة الأخرى، مثل الإيبوبروفين Ibuprofen والسُّولينداك Sulindac والنَّابروكسين Naproxen والبيروكسيكام Piroxicam.
- أدوية الرَّشح ونزلات البرد والتَّحَسُّس التي تُصرَف من دون وصفة، والتي قد تحتوي على الأسبرين أو الإيبوبروفين Ibuprofen ... إلخ.
- مُضادَّات التخثُّر، مثل الوارفارين Warfarin والهيبارين Heparin.
- الستيرويدات القِشريَّة، مثل البيكلوميثازون Beclomethasone والبريدنيزولون Prednisolone.
- الأنسولين أو أدوية السكَّري الفمويَّة.
- البروبنيسيد Probenecid (دواءٌ مضادٌّ للالتهاب).
- الليثيوم Lithium.
• هذه القائمةُ ليست كاملةً، فقد توجَد عَقاقيرُ أخرى تَتَفاعل مع هذا الدَّواء. لذلك، يجب إخبارُ الطَّبيب أو الصَّيدلانِي عمَّا يتناوله المريضُ من أدوية أخرى، بما فيها تلك الأدويةُ التي تُشتَرى من دون وصفة طبِّية والأدويةُ العشبية، قبل بَدء العلاج بهذا الدَّواء. وبالمثل، يجب التحقُّقُ دائماً من الطَّبيب أو الصَّيدلانِي قَبلَ تناول أيَّة أدوية جديدة.



ماذا أفعل إذا تأخرت عن موعد إحدى الجرعات؟

عن طريق الفم
• يجب استِعمالُ الجرعة المنسيَّة في أسرع وقتٍ ممكن.
• إذا حانَ الوقتُ للجرعة التالية، فلا يجوزُ استِعمال الجرعة المنسيَّة، بل تُتبَّع مَواعيدُ الجدول المنتظم المعتاد.
• يجب تَجنُّبُ استِعمال جرعةٍ مزدوجة أو جرعات زائدَة.
• في الكَثير من الحالات، يَجري استِعمالُ هذا الدَّواء بحسب الحاجة، وغالباً لا يزيد عددُ مرَّات تناوله على مرَّة كلَّ ثماني ساعات، ما لم تكن تعليماتُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية خلافَ ذلك.
للعين
• يجب تقطيرُ الجرعة المنسية في أسرع وقتٍ ممكن.
• إذا حانَ الوقتُ للجرعة التالية، فلا يجوزُ استِعمالُ الجرعة المنسيَّة، بل تُتبَّع مَواعيدُ الجدول المنتظم المعتاد.
• لا يجوزُ تَقطيرُ جرعةٍ مزدوجة أو جرعات زائدة.
للجلد
• يجب تَطبيقُ الجرعة المنسيَّة في أسرع وقتٍ ممكن.
• إذا حانَ الوقتُ للجرعة التالية، فلا يجوزُ استِعمال الجرعة المنسيَّة، بل تُتبَّع مَواعيدُ الجدول المنتظم المعتاد.



ما هي الاحتياطات التي يجب مراعاتها لدى استعمال هذا الدواء؟

لكل الأشكال
• يجب مُراجَعة الأدويَة الأخرى مع مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية, فهذا الدَّواءُ قد لا يمتزج جيِّداً مع غيره من الأدويَة.
• يجب إخبارُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كانت المَريضَةُ حاملاً أو تُخَطِّط للحَمل.
• يجب إخبارُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كانت المَريضَةُ تُرضِع رضاعةً طبيعيةً من الثَّدي.
عن طريق الفم
• إذا كان عمرُ المريض خمسةً وستِّين عاماً أو أكثر, يجب تناولُ هذا الدَّواء بحذر شَديد، لأنَّه يكون أكثر تعرُّضاً للآثار الجانبية للدَّواء.
• إذا كان المَريضُ يعانِي من ارتفاع ضغط الدم, يجب استِشارة مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• إذا كان المَريضُ يعانِي من أمراض الكلى, يجب استِشارة مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• إذا كان المَريضُ يعانِي من ضعف بالقلب, يجب استِشارة مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• يجب إِخبارُ طَبيب الأسنان والجرَّاح ومقدِّم الرِّعاية الصحِّية عندَ تناول هذا الدَّواء.
• ربما يَنـزف المريضُ بسهولة. لذلك، يجب تجنُّبُ الإصابات واستعمال فرشاة أسنان ليِّنة وماكينة حَلاقة كهربائيَّة.
• يجب ألاَّ يَتناولَ المريضُ الكولستيرامين Cholestyramine (دواءٌ يَمنَع إعادةَ امتصاص الصَّفراء من الأمعاء) والكوليستيبول Colestipol (دَواءٌ خافِض لشُحوم الدَّم) خلال 6 ساعات من تناول هذا الدَّواء.
• يجب استِشارة مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية قبل تَناوُل الأسبرين, الأدويَة التي تحتوى على الأسبرين والأدويَة المسكنة الأخرى, ممِّيعات الدَّم (مُضادَّات تَخثُّر الدَّم), الثوم, أو الفيتامين E.
• يجب تَجنُّبُ المَشروبات الكحوليَّة.
للجلد
• لا يَجوز وضعُ غطاء أو أربطة أو ضماد طبِّي أو مَساحيق تجميل (مكياج) فوقَ المنطقة المصابة، إلاَّ بعدَ استشارة مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• يمكن أن يُصابَ المريضُ بسُهولة جداً بحروق الشمس, لذلك يجب تَجنُّبُ التعرُّض للشمس والأسرَّة المستخدَمة لإضفاء السُّمرَة على بشرة الجلد. كما يجب استعمالُ الواقي الشَّمسي وارتداء الملابِس الواقية وغطِاء العين.



ما هي التأثيرات الجانبية الشائعة لهذا الدواء؟

عن طريق الفم
• الشُّعور بالدُّوار أو الدوخة, أو النُّعاس, أو تَشوُّش أو تغيُّم الرؤية, أو تغيُّر في طريقة التفكير. لذلك، يجب تجنُّبُ القيادة, وتجنُّب القيام بالمهام والأنشطة التي تحتاج إلى يقظة ورؤية واضحة حتَّى يظهر مدى تأثير هذا الدَّواء في المريض.
• صُداع, ويمكن عِلاجُه بمسكِّنات الآلام البَسيطَة.
• آلام في البطن.
• غَثيان أو قيء. ويمكن أن يفيدَ استعمالُ وجبات صغيرة متكرِّرة والعناية بنظافة الفم ومص حلوى جافَّة أو مَضغ اللبان "العلكة" للتَّخفيف من ذلك.
• إِسهال.
• إِمساك. وقد يساعد تناولُ السَّوائل والأطعمة المحتوية على ألياف, أو المواظبة على أداء الرياضة البدنية, في تخفيفه. ويجب استشارةُ مقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا ما كان من الممكن تناول المليِّنات أو المُسهلات.
للعين
• تَهيُّج بالعين.
للجلد
• تَهيُّج الجلد.



ماذا يجب على المرء مراقبته عند استعمال هذا الدواء؟

عن طريق الفم
• التغيُّر الذي يَطرأ على الحالة الخاضعة للعِلاج: هل حدث تَحسُّن, هل ساءت الحالةُ أم لم يطرأ عليها أي تَحسُّن؟
• مراقبة خروج براز أسود قطرانِي.
للعين
• المتابعة باستمرار، واستشارة مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.



ما هي الأسباب التي تدعو لاستدعاء مقدم الرعاية الصحية (الطبيب) على الفور؟

• عندَ الشكِّ في تَعاطي جرعةٍ زائدة، يجب الاتِّصالُ بمركز معلومات الأَدويَة والسُّموم المَحلِّي أو الطَّبيب على الفَور.
• ظُهور عَلامات حُدوث ردَّة فعل خَطيرة على الحياة، ويتضمَّن ذلك الصَّفيرَ خلال التنفُّس والإحساس بضيق في الصَّدر, الحمَّى, الحكَّة, سُعال شديد, ازرقاق في لون الجلد, نوبات صرعيَّة, أو تورُّم في الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحلق.
• غثيان أو قيء شديد.
• كَدَمات أو نَزف غير معتاد.
• تَهيُّج شَديد بالجلد
• تغير مفاجئ في الرؤية, ألم أو تَهيُّج بالعين.
• الطَّفح.
• عَدَم حُدوث تَحسُّن في الحالةِ المرضيَّة أو الشُّعور بأنَّها تَسوء.



ما المفروض اتباعه لدى تخزين هذا الدواء؟

• يُحفَظ الدَّواءُ في درجة حرارة الغرفة, ولا يُجمَّد مُستحضَر الهلام.
• يُحفَظ الهلامُ بعيداً عن الحرارة.
• تُحفَظُ الأقراصُ والمحلول بَعيداً عن الضَّوء.
• تُحفَظُ الأقراصُ بَعيداً عن الرُّطوبة، ولا يَجري تَخزينُها في الحمَّام أو المطبخ.



إرشادات عامة

• إذا كان المريضُ يعانِي من تَحسُّس يمثِّل خطراً على حياة المَريض, فيجب أن يرتدي سواراً أو يحمل بطاقةً تدلُّ على هذا التَّحسُّس طَوالَ الوقت.
• لا يَجوزُ للمَريض مُشارَكةُ الدَّواء مع الآخرين، ولا يجوز تناولُ دواء شخصٍ آخر.
• يجب إِبعادُ الدَّواء عن مُتَناول الأَطفال.
• يجب أن يحتفظَ المريضُ بقائمة أدويته (وصفة طبِّية للدَّواء, المُنتَجات الطبيعيَّة, المكمِّلات الغذائيَّة, الفيتامينات والأَدويَة التي تُصرَف من دون وصفة طبِّية)، وإعطاء هذه القائمة لمقدِّم الرِّعاية الصحِّية (الطَّبيب, الممرِّضة, الممرِّضة الممارسة, الصَّيدلانِي, مُساعِد الطَّبيب).
• يجب التَّحدُّثُ مع مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية قبلَ البدء في تَناوُل أيِّ دَواء جَديد، بما في ذلك الأَدويَةُ التي تُصرَف من دون وصفةٍ طبِّية والمُنتَجات الطبيعيَّة أو الفيتامينات.


 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 28 ابريل 2013