أباكافير واللاميفودين والزيدوفودين

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
ABACAVIR, LAMIVUDINE AND ZIDOVUDINE
الاسم التجاري: تريزيفير TRIZIVIR

• يَعمل الأباكافير واللاميفودين والزِّيدوفودين على اِستِهداف فيروس الإيدز ومُكافحة العدوى به.
• يَنجمُ مَرَضُ الإيدز (مُتَلازمة العَوز المناعي البشري المكتسَب) عن العَدوى بفيروس العوز المناعي المكتسَب HIV؛ حيث يَغزو هذا الفيروسُ خلايا الجهاز المناعي، لاسيَّما نوعاً من خلايا الدم البيضاء (الكريَّات البيض) يُعرف باسم اللِّمفاوياَّت التائيَّة المساعدة Helper T lymphocytes (CD4)، حيث تَعمَلُ هذه الخلايا بشكل طبيعي على تنشيط خلايا أخرى في جهاز المناعة لمكافحة العدوى. هذا، ويقتل فيروسُ العوز المناعي البشري المكتَسَب الخلايا التَّائيَّة المساعدة CD4. ومع مُرور الوقت، يصبح الجسمُ أقلَّ قدرةً على مكافحة العدوى بالفيروس وغيره من حالات العدوى. تَتَكاثَرُ الخلايا التَّائيَّة المساعدة CD4 بعد غَزوها بالفيروس، ويجري إطلاق نسخٍ جديدة من الفيروس، فتصيب المزيد من هذه الخلايا.
• تُمارسُ بعضُ الموادِّ الكيميائية "الإِنزيمات"، التي يُنتِجها فيروسُ العَوَز المناعي البشري المكتسب، دوراً هاماً في هذا الضرر؛ ومن هذه الإِنزيمات المنتسخةُ العكسيَّة، والتي تُساهم بشكل أساسيٍ في تجميع نسخ جديدة من الفيروس. وهنا يأتي دورُ الأباكافير واللاميفودين والزِّيدوفودين، حيث تعمل عن طريق إعاقة عمل إِنزيم المنتسخة العكسيَّة ، ومن ثَمَّ إعاقة تَحويل الرَّنا RNA الفيروسي إلى الحَمض النَّووي الرِّيبِي المَنـزوع الأكسجين DNA. وهذا ما يؤدِّي إلى توقُّف الفيروس عن الانتساخ والتَّضاعف.


 

 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 2 فبراير 2013