أكاربوز

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
ACARBOSE
الأسماء التجارية: بريكوز PRECOSE، غلوكوباي GLUCOBAY

التصنيف العلاجي للدواء والجرعة الدوائية

• الأَكاربُوز Acarbose هو من العَوامِل المضادَّة للدَّاء السُّكَّري antidiabetic agents، ومُثَبِّط لإِنزيم ألفا غلوكوزيداز -Glucosidase Inhibitors، يُستخدَم في علاج الدَّاء السكَّري من النَّمط الثَّانِي.
• الجرعةُ هي 25 ملغ ثلاث مرَّات باليوم مع بداية كلِّ وجبة طعاميَّة. ولكن، يمكن البَدءُ بجرعة 25 ملغ مرَّةً باليوم، مع زيادتها ببطء إلى 25 ملغ ثلاث مرَّات باليوم (وهذا يُساعِد على التَّقليل من التأثيرات الجانبيَّة في المعدَة).
• كما يمكن أن يزيدَ الطبيبُ الجرعةَ ببطء حتَّى 100 ملغ ثلاث مرَّات باليوم. أمَّا الأشخاصُ الذين تقلُّ أوزانُهم عن 60 كغ، فينبغي ألاَّ تَتَجاوزَ الجرعةُ القصوى 50 ملغ ثلاثَ مرَّات باليوم.



آلية عمل الدواء

يَعملُ الأَكاربُوز Acarbose عن طريق تَثبيط عمل مادَّة كيميائيَّة في الأمعاء مَسؤولة عن تَحطيم السكَّريات (الكَربوهيدرات) إلى جزيئاتٍ صَغيرة بما يَكفي لاستعمالها في الجسم. ولذلك، فإنَّه يُؤدِّي إلى إبطاء هضم وامتصاص السكَّريات والنَّشويات من الأمعاء. ولهذا، فإنَّ الدَّواءَ يبطىء عمليةَ هَضم الكربوهيدرات في الجهاز الهضمي، ممَّا يُساعد على السَّيطَرة على نسبة السكَّر في الدَّم.


ما هي التحذيرات الواجب معرفتها قبل استخدام هذا الدواء؟

لايوجد .


دواعي استعمال الدواء

يُستخدَم هذا الدَّواءُ لتقليل السكَّر في الدم لدى مرضى السكَّري.


موانع استعمال الدواء

• إذا كان لدى المَريض تَحسُّسٌ تجاه الأَكاربوز أو أيِّ مكوِّن آخر في هذا الدَّواء.
• يجب إطلاعُ مقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كان لدى المَريض تَحسُّس لأيِّ دواء.
• يجب التأكُّدُ من الإبلاغ عن التَّحسُّس الذي أَصاب المريضَ والكيفيَّة التي أثَّر بها فيه؛ ويتضمَّن ذلك الكشفَ عن وجود طفح وبثور وحكَّة جلديَّة وضيق في التنفُّس وصَفير عندَ الشَّهيق والسُّعال وتَورُّم الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحلق، أو أيَّة أعراض أخرى مُصاحبَة لاِستِعمال الدَّواء.
• إذا كان المريضُ يعاني من أيٍّ من الحالات الآتية: حالة تُدعى الحُماض الكيتوني السكَّري (وُجود الأَحماض الكيتونيَّة بالدَّم) diabetic ketoacidemia, عُسْر أو مشاكل الهَضْم, الدَّاء المعوي الالتهابي, الانسداد المِعَوي, أمراض الكبد, سوء الامتصاص, سوء التَّغذية, أو قرحات في القولون.
• الرضاعة الطبيعيَّة من الثَّدي.



ما هي الطريقة المثلى لاستعمال الدواء؟

• يُستخدَم هذا الدَّواءُ منفرداً أو مع أدوية أخرى لمرض السكَّري.
• يجري تَناولُ هذا الدَّواء مع أوَّل لقمة من كلِّ وجبة طعاميَّة.
• يجب اتِّباعُ نِظام غِذائي وبَرنامج للتَّمارين الرياضيَّة.



تداخل الدواء مع الطعام

• يجب تَناوُلُ هذا الدَّواء مع أوَّل لقمةٍ من كلِّ وجبة طعاميَّة.
• يجب تَجنُّبُ المَشروبات الكُحوليَّة.



تداخل الدواء مع الأدوية الأخرى

• يُسبِّبُ هذا الدَّواءُ زيادةً مُعتدلةً في تَأثيراتِ الأَدويَة المضادَّة لمرض السكَّري التي تُعطى عن طريق الفم والأنسولين. ولذا، ينبغي ألاَّ تُؤخَذَ في الوقتِ نفسه.
• يُعزِّز الكوليسترامين Colestyramine تأثيراتِ الأَكاربوز.
• تَزدادُ اضطراباتُ الأمعاء بالنِّيُومَيسين Neomycin (مُضاد حيوي) عندما يُعطَى مع الأَكاربوز.
• يُغيِّر الأَكاربوزُ مستوياتِ الدِّيجوكسين Digoxin. ولذلك، لابدَّ من مراقبة هذه المستوياتِ إذا جَرى استخدامُه مع الدِّيجوكسين.
• قد يَضعفُ تَأثيرُ الأَكاربوزُ الخافض لسكَّر الدَّم عند إشراكه مع أحد الأَدويَة التي تسبِّب ارتفاعاً في تركيز سكَّر الدَّم، مثل المُدِرَّات أو الستيرويدات القشريَّة أو الفينوثيازينات أو مقلِّدات الودِّي أو حاصِرات قنوات الكالسيوم أو الرِّيفامبين أو الإيزونيازيد.
• يَنقصُ التوفُّرُ الحيوي للأَكاربوز، وبذلك ينخفض تركيزُه في الدَّم، عندَ إشراكه مع الأَدويَة المعوية الهاضمة أو مع مُستَحضرات الخمائر الهاضِمَة.
• إذا كانَ المريضُ يتناول هذا الدَّواءَ مع أدوية أخرى لمرض السكَّري، فيجب استخدامُ الجلوكوز أو الدِّكستروز أو الحليب لمعالجة هبوط السكَّر في الدم, فأقراصُ السكَّر ربَّما لا تكون سَريعة.



ماذا أفعل إذا تأخرت عن موعد إحدى الجرعات؟

• يجب تَناولُ الجرعة المنسيَّة في أسرع وقتٍ ممكن.
• إذا حانَ الوقتُ للجرعة التالية، لا يحوزُ تناولُ الجرعة المنسيَّة، بل تُتبَّع مواعيدُ الجدول المنتظم المعتاد.
• لا يَجوز تَناولُ جرعةٍ مزدوجة أو جرعات زائدة.
• لا يَجوز تغييرُ الجرعة، أو التوقُّف عن تناول الدَّواء، إلاَّ بعدَ استشارة مقدِّم الرعاية الصحِّية.



ما هي الاحتياطات التي يجب مراعاتها لدى استعمال هذا الدواء؟

• يُفضَّل حملُ بطاقة تحذير طبِّي لمن يُعاني من المرض.
• إذا كان المريضُ يتناول هذا الدَّواء مع أدويةٍ أخرى لمرض السكَّري، فيجب استخدامُ الجلوكوز أو الدِّكستروز أو الحليب لمعالجة هبوط السكَّر في الدم, فأقراصُ السكَّر ربَّما لا تكون سَريعَة.
• يجب مُراجَعةُ الأَدويَة الأخرى مع مقدِّم الرعاية الصحِّية, حيث إنَّ هذا الدَّواء قد لا يمتزج جيِّداً مع غيره من الأَدويَة.
• يجب تَجنُّبُ المشروبات الكحوليَّة.
• يجب إخبارُ مقدِّم الرعاية الصحِّية بالنِّسبة للمرأة الحامِل أو التي تُخطِّط للحمل.



ما هي التأثيرات الجانبية الشائعة لهذا الدواء؟

• آلام في البطن.
• إِسهال.



ماذا يجب على المرء مراقبته عند استعمال هذا الدواء؟

• التغيُّر الذي يَطرأ على الحالة الخاضعة للعلاج: هل حدث تَحسُّن؟ هل ساءت الحالةُ أم لم يَطرأ عليها أيُّ تَغيُّر؟
• فَحْص السكَّر في الدَّم حسبما يرشد به مقدِّمُ الرِّعاية الصحِّية.
• فَحص الدَّم بانتظام, مع استشارة مقدِّم الرعاية الصحِّية.
• فَحص دوري سنوي للعين، وزيارة الطَّبيب لفحص القَدَمين.



ما هي الأسباب التي تدعو لاستدعاء مقدم الرعاية الصحية (الطبيب) على الفور؟

• عندَ الشكِّ في تَعاطي جرعةٍ زائدة، يجب الاتِّصالُ بمركز معلومات الأَدويَة والسُّموم المحلِّي أو الطَّبيب على الفور.
• ظُهور عَلامات حُدوث ردَّة فعل خَطيرة على الحياة، ويتضمَّن ذلك الصَّفيرَ خلال التنفُّس والإحساس بضيق في الصَّدر, الحمَّى, الحكَّة, سُعال شديد, ازرقاق في لون الجلد, نوبات صرعيَّة, أو تورُّم في الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحلق.
• ظُهور أعراض أو علامات للعدوى المِكروبية، وهذا يشتمل على الحمَّى بدرجة حرارة 38.5 ْم (100.5 فهرنهايت) أو أكثر, والقشعريرة والتهاب الحلق الشَّديد وآلام الآذن أو الجيوب الأنفيَّة والسُّعال والقشع أو تَغيُّر لونه والألم في أثناء التبوُّل وتقرُّحات الفم والجروح التي لا تلتئم, أو أيَّة آلام في فتحة الشرج.
• انخفاض شَديد أو ارتفاع شَديد في نسبة السكَّر في الدَّم.
• الطَّفح.
• عَدَم حُدوث تَحسُّن للحالة المرضيَّة أو الشُّعور بأنَّها تَسوء.



ما المفروض اتباعه لدى تخزين هذا الدواء؟

• يُحفَظ في درجة حرارة الغرفة.
• يُحفَظ بعيداً عن الرُّطوبة، ولا يجري تَخزينُه في الحمَّام أو المطبخ.



إرشادات عامة

• لا يَجوز للمَريض مُشارَكةُ الدَّواء مع الآخرين، ولا يَجوز تَناولُ دَواء شخصٍ آخر.
• يجب إبعادُ الدَّواء عن مُتَناول الأَطفال.
• يجب أن يحتفظَ المريضُ بقائمة أدويته (وصفة طبِّية للدَّواء, المُنتَجات الطبيعيَّة, المكمِّلات الغذائيَّة, الفيتامينات والأَدويَة التي تُصرَف من دون وصفة طبِّية)، وإعطاء هذه القائمة لمقدِّم الرِّعاية الصحِّية (الطَّبيب, الممرِّضة, الممرِّضة الممارسة, الصَّيدلاني, مُساعِد الطَّبيب).
• يجب التحدُّثُ مع مقدِّم الرِّعاية الصحِّية قبلَ البدء في تناول أيِّ دواء جديد، بما في ذلك الأَدويَةُ التي تُصرَف من دون وصفةٍ طبِّية والمنتجات الطبيعية أو الفيتامينات.



 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 2 فبراير 2013