أداليموماب

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
ADALIMUMAB
الاسم التجاري: هوميرا HUMIRA

التصنيف العلاجي للدواء والجرعة الدوائية

• يَنتَمي الأَداليموماب Adalimumab إلى الأدوية المضادَّة للرُّوماتويد المعدِّلة لمسير المرض disease-modiying antirheumatoid drugs. وهو من الأجسام المضادَّة الوحيدة النَّسيلة monoclonal.
• يُعطى الدَّواءُ بجرعة 40 ملغ حقناً تحت الجلد كلَّ أسبوعين.



آلية عمل الدواء

• الأَداليموماب دَواءٌ لمعالجةِ التغيُّرات الالتهابيَّة المفصلية, يساعد على تَقليل الالتهابِ والأعراض المرضيَّة، ويحمي المفاصلَ من أيِّ ضررٍ مستقبلاً فيها.
• ليسَ من المفهوم تَماماً كيف يَعمل الأَداليموماب. ومع ذلك، فمن المعروف أنَّه يمنع تفعيلَ وتكاثرَ خلايا الدم البيضاء المعروفة باسم الخلايا اللمفيَّة (اللِّمفاويَّات)، والتي تعدُّ مسؤولةً عن التسبُّب في الالتهاب. وعن طريق منع تفعيل هذه الخلايا اللِّمفاوِيَّة وتخفيض مستويات الدَّم من المواد الكيميائيَّة الالتهابية، يتحسَّنُ المرضُ؛ فمن المؤكَّد أنَّ التهابَ المفاصل الرُّوماتويدي rheumatoid arthritis يَنجم عن خَلَلٍ في الجهاز المناعي في الجسم؛ وبتقليل التهاب المفاصل عن طريق التثبيط المناعي، يُساعد الدَّواءُ على تخفيف الألم، حيث يتعرَّف إلى بروتين معيَّن في الجسم ويرتبط به، ويُدعَى عامل نخر الورم ألفا tumour necrosis factor alpha (TNF alpha)، وهذا البروتينُ مسؤولٌ عن حدوث الالتهاب في الجسم.
• ولذلك، يعدُّ الأَداليموماب دواءً للتغيُّرات النَّاجمة عن التهابات المفاصل، حيث يقلِّل الالتهاب، ويساعد على تقليل الأعراض ويحمي المفاصل من أيِّ ضرر إضافي.
• كما يعمل هذا الدَّواءُ على تَثبيط عمل السِّيتوكينات cytokines، والتي تعمل كمراسيل لجهاز المناعة، وتسبِّب الالتهابَ في المفاصل، فيساعد جهازُ المناعة في الجسم على تقليل عمله ضدَّ المفاصل، وبذلك يقلِّل الالتهابَ، ويحمي المفاصلَ من أيِّ ضرر مستقبلاً.



ما هي التحذيرات الواجب معرفتها قبل استخدام هذا الدواء؟

• يتنشَّط السُّلُّ الدَّرنِي السَّابق لدى المرضى الذين يَبدؤون بتناول الأَداليموماب. ولذلك، لابدَّ من إجراء التَّحاليل المختبريَّة وجميع الاختبارات والفحوصات اللازمة للتأكُّد من أنَّ المرضى لم يتعرَّضوا لمرض السلِّ الدَّرني، وذلك قبلَ بَدء تناول الأَداليموماب.


دواعي استعمال الدواء

• يُستعمَل هذا الدَّواءُ لمنع أيَّة أضرار مستقبلية لدى المرضى الذين يُعانون من مرض الالتهاب المفصلي الرُّوماتويدي الشَّديد والمتوسِّط الشدَّة.


موانع استعمال الدواء

• إذا كان لدى المَريض تَحسُّسٌ للأَداليموماب أو أيِّ مكوِّن آخر من هذا الدَّواء.
• يجب إطلاعُ مقدِّم الرعاية الصحِّية إذا كان لدى المَريض تَحسُّسٌ لأيِّ دواء آخر.
• يجب التأكُّدُ من القِيام بالإبلاغ عن التَّحسُّس التي أصاب المريضَ والكيفية التي أثَّر بها فيه. ويتضمَّن ذلك الكشفَ عن وجود طفح وبثور وحكَّة جلديَّة وضيق في التنفُّس وصَفير عندَ الشهيق والسُّعال وتَورُّم الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحلق أو أيَّة أعراض أخرى مُصاحبَة لاِستِعمال الدَّواء.
• إذا كانت المريضةُ ترضع رضاعةً طبيعية "من الثَّدي".



ما هي الطريقة المثلى لاستعمال الدواء؟

• يُؤخَذ هذا الدَّواءُ على شكل حقنة في الجزء الدهني من الجلد (تحت الجلد).
• قد يُعلِم مقدِّمُ الرعاية الصحِّية المريضَ باستخدام هذه الحقنة.
• يجب غسلُ اليدين قبلَ الاستعمال وبعدَه.
• يجب رميُ الإبرة والمحقنة في حاوية الإبر والأشياء الحادَّة المستعملة للتخلُّص منها.



تداخل الدواء مع الطعام

 يُؤخَذ هذا الدَّواءُ على شكل حقنة في الجزء الدهني من الجلد (تحت الجلد).


تداخل الدواء مع الأدوية الأخرى

• بما أنَّ هذا الدواءَ جَديدٌ نسبياً، وهناك معلوماتٌ محدودة عن تفاعلاته المحتملة مع الأدوية الأخرى. لذلك، يجب على المريض أن يُخبرَ طبيبَه إذا كان يأخذ أيَّة أدوية أخرى، بما في ذلك الأدويةُ العشبية، وقبل بدء العلاج بهذا الدَّواء. وبالمثل، يجب السعي دائماً إلى المشورة من الطَّبيب أو الصيدلاني قبل تناول أيَّة أدوية جديدة خلال تلقِّي العلاج بهذا الدَّواء، حتى يتمكَّنا من التحقُّق من أنَّ الجمعَ بينها آمن.
• لا يُنصَحُ باستخدامِ الأَداليموماب Adalimumab في تركيبة مع الآناكينارا Anakinra (مُضادٌّ للالتهاب المفصلي)، لأنَّ هذا الجمعَ قد يزيد من خَطَر العَدوى الخطيرة، من دون زيادة في الفعَّالية تجاه هذا المرض.
• يثبِّط هذا الدَّواءُ جُزءاً من الجهاز المناعي؛ وهذا يعني أنَّ لقاحاتٍ محتملةً قد تكون أقلَّ فعَّالية إذا ما أُعطِيت خلال فترة المعالجة، كما أنَّ اللقاحاتِ الحيَّةَ قد تُسبِّب عدوى خطيرة. وتشمل هذه اللقاحاتُ الحيَّة الحصبةَ والنُّكاف والحصبة الألمانية وشللَ الأطفال الفموي (عن طريق الفم) والتِّيفوئيد والحمَّى الصفراء. لذلك، من المستحسَن ألاَّ تُعطَى اللقاحاتُ الحيَّة للذين يُعالَجون بهذا الدَّواء.
• إذا كان المريضُ يُعانِي من أيَّة عدوى مكروبيَّة أو يتناول مُضادَّاتٍ حيويةً الآن أو منذ وقتٍ قريب، أو يعاني من عدوى مكروبيَّة كثيرة ومتكرِّرة, فلابدَّ من الحذر واستشارة مقدِّم الرعاية الصحِّية.
• يجب الحذرُ عندَ استعمال اللقاحات، وذلك خِلال تَناوُل هذا الدَّواء.
• إذا كان المريضُ يتناول دواء الميثوتريكسات (مُضادُّ أورام), يجب استشارةُ مقدِّم الرعاية الصحِّية.



ماذا أفعل إذا تأخرت عن موعد إحدى الجرعات؟

• يجب تَناولُ الجرعة المنسيَّة في أسرع وقتٍ ممكن.
• إذا حانَ الوقتُ للجرعة التالية، فلا يجوزُ تناولُ الجرعة المنسيَّة، بل تُتبَّع مواعيدُ الجدول المنتظم المعتاد.
• يجب تجنُّبُ تناول جرعة مزدوجة أو جرعات زائدة.
• لا يجوزُ تغييرُ الجرعة أو التوقُّف عن تناول الدَّواء إلاَّ بعدَ استشارة مقدِّم الرعاية الصحِّية.



ما هي الاحتياطات التي يجب مراعاتها لدى استعمال هذا الدواء؟

• سوف يزيد تناولُ هذا الدَّواء لوقتٍ طَويل احتمالَ حُدوث السَّرطان.
• سُجِّلت عدوى مِكروبيَّة شديدة وخطيرة مع استعمال هذا الدَّواء. لذلك، إذا كان المريضُ يعاني من أيَّة عدوى مِكروبيَّة, أو يتناول مُضادَّات حيوية الآن أو في الماضي القريب, أو يعانِي من عدوى مِكروبية كثيرة, يجب استِشارةُ مقدِّم الرعاية الصحِّية.
• يجب الحذرُ عندَ استعمال اللقاحات، وذلك خِلال استِعمال هذا الدَّواء.
• إذا كان المريضُ يُعانِي من أمراض القلب, فيجب استشارةُ مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• إذا كان المريضُ يُعانِي من مرض التصلُّبِ المتعدِّد Multiple Sclerosis, فيجب استشارةُ مقدِّم الرعاية الصحِّية.
• إذا كان المريضُ يتناول دواءَ الميثوتريكسات, فيجب استشارةُ مقدِّم الرعاية الصحِّية.
• يجب مُراجَعةُ الأَدويَة الأخرى مع مقدِّم الرعاية الصحِّية, فهذا الدَّواءُ قد لا يمتزج جيِّداً مع غيره من الأَدويَة.
• يجب إخبارُ طَبيب الأسنان والجرَّاح ومقدِّمي الرِّعاية الصحِّية عندَ تناول هذا الدَّواء.
• يجب استعمالُ وسيلةٍ آمنة وموثوقة لمنع الحمل, لتجنُّب الحمل في أثناء تَناوُل هذا العقار.



ما هي التأثيرات الجانبية الشائعة لهذا الدواء؟

• زيادة خطر العَدوى. ولذلك، يجب تجنُّبُ الزحام والأشخاص المصابين بعدوى أو نزلة برد أو أنفلونزا.
• صُداع.
• أعراض مُشابِهة الأنفلونزا, وتشتمل على صُداع ووهن وحُمَّى ورعشة وأَلَم وتعب وعرق, وقد يساعدك تناولُ أدوية الألم البسيطَة.



ماذا يجب على المرء مراقبته عند استعمال هذا الدواء؟

• التغيُّر الذي يَطرأ على الحالة الخاضعة للعلاج: هل حدث تَحسُّن؟ هل ساءت الحالةُ أم لم يَطرأ عليها أيُّ تَغيُّر؟
• قبلَ بداية تناول الدَّواء, ربَّما يحتاج المريضُ إلى اختبار السُّل الدرنِي.
• فحص دم بشكلٍ دوري (الكولستيرول), ويجب استشارةُ مقدِّم الرِّعاية الصحِّية بشأن ذلك.



ما هي الأسباب التي تدعو لاستدعاء مقدم الرعاية الصحية (الطبيب) على الفور؟

• عندَ الشكِّ في حدوث تَعاطي جرعةٍ زائدة، يجب الاتِّصالُ بمركز معلومات الأَدويَة والسُّموم المحلِّي أو الطَّبيب على الفور.
• ظُهور عَلامات حُدوث ردَّة فعل خَطيرة على الحياة، ويتضمَّن ذلك الصَّفيرَ خلال التنفُّس والإحساس بضيق في الصَّدر, الحمَّى, الحكَّة, سُعال شديد, ازرقاق في لون الجلد, نوبات صرعيَّة, أو تورُّم في الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحلق.
• ظُهور أعراض أو مَظاهر العدوى، وهذا يشتمل على الحمَّى والرعشة, التهاب الحلق الشَّديد, أَلَم الأذن أو الجيوب الأنفيَّة, السُّعال, زيادة اللعاب أو تغيُّر لونه, أَلَم أثناء التبوُّل, قرحات الفم, جرح لا يلتئم, أيُّ أَلَم بفتحة الشرج.
• صُعوبَة في التنفُّس.
• تَورُّم أو انتفاخ أو أَلَم في السَّاقين أو البطن.
• الطَّفَح.
• عَدَم حُدوث تَحسُّن للحالة المرضيَّة أو الشُّعور بأنَّها تَسوء.



ما المفروض اتباعه لدى تخزين هذا الدواء؟

• يُحفَظُ الدَّواءُ في الثلاَّجة, دون أن يُجمَّد.
• يُحفَظُ الدَّواءُ بعيداً عن الضَّوء.



إرشادات عامة

• إذا كان المريضُ يعاني من تَحسُّس يمثِّل خطراً على حياة المريض, فيجب أن يرتدي سواراً أو يحمل بطاقةً تدلُّ على هذا التَّحسُّس طوالَ الوقت.
• لا يَجوزُ للمَريض مُشارَكةُ الدَّواء مع الآخرين، ولا يجوز تناولُ دواء شخصٍ آخر.
• يجب إِبعادُ الدَّواء عن مُتَناول الأَطفال.
• يجب أن يحتفظَ المريضُ بقائمة أدويته (وصفة طبِّية للدَّواء, المُنتَجات الطبيعيَّة, المكمِّلات الغذائيَّة, الفيتامينات والأَدويَة التي تُصرَف من دون وصفة طبِّية)، وإعطاء هذه القائمة لمقدِّم الرِّعاية الصحِّية (الطَّبيب, الممرِّضة, الممرِّضة الممارسة, الصَّيدلاني, مُساعِد الطَّبيب).
• يجب التَّحدُّثُ مع مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية قبلَ البدء في تناول أيِّ دواء جديد، بما في ذلك الأَدويَةُ التي تُصرَف من دون وصفةٍ طبِّية والمنتجات الطبيعية أو الفيتامينات.



 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 10 مارس 2013