أليسكيرين

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
ALISKIREN
الأسماء التجارية: راسيليز RASILEZ، تيكتورنا TEKTURNA

التصنيف العلاجي للدواء والجرعة الدوائية

• يَنتَمي الأَليسكيرين Aliskiren إلى مثبِّطات الرِّينين renin inhibitors، فهو يُستعمَل في معالجةِ ارتفاع ضغط الدَّم.
• الجرعةُ الأوَّلية من الدَّواء هي 150 ملغ عن طَريق الفَم مرَّةً باليوم؛ أمَّا جرعةُ الصِّيانة فهي قد تصل إلى 300 ملغ يومياً ما دام الضغطُ مضبوطاً.



آلية عمل الدواء

• يَعملُ الأَليسكيرين عن طريق مَنع عَمل إِنزيم في الجِسم يُسمَّى الرِّينين renin، حيث يُشارِك الرِّينين في إنتاج مركَّب آخر عادةً يُدعَى الأَنجيوتنسين الأوَّل angiotensin I (مُتَعدِّد بِبتيد رافع للضَّغط)، والذي بدوره يجري تحويلُه إلى الأَنجيوتِنسين الثاني angiotensin II كجُزء من سيطرة الجسم الطبيعيَّة على ضَغط الدَّم. ويسبِّب الأَنجيوتِنسين الثَّانِي انقباضَ الأوعية الدَّموية وتضيُّقها، ممَّا يزيد من مستوى الضَّغط داخل الأوعية الدمويَّة.
• ومن خِلال إعاقة عمل الرِّينين، يقلِّل الأَليسكيرين من إنتاج الأَنجيوتنسين الأوَّل والأَنجيوتِنسين الثاني؛ وهذا يعني أنَّه يسمح للأوعية الدَّموية بالاسترخاء والاتِّساع. ويكون التَّأثير العام ذلك هو اِنخفاض ضغط الدَّم، ومن ثَمَّ يمكن أن يُستخدَمَ الأَليسكيرين لخفض ارتفاع ضغط الدَّم عن طريق تَقليل إنتاج الموادِّ الكيميائيَّة القوية في الجسم، والمذكورة آنفاً.



ما هي التحذيرات الواجب معرفتها قبل استخدام هذا الدواء؟

• لا يَجوزُ تَناولُ هذا الدَّواء إذا كانت المريضةُ حامِلاً، لأنَّ تناولَه خلال فترة الشُّهور الثلاثة الأولى من فترة الحمل يمكن أن يسبِّبَ خَللاً في الولادة وعندَ المولود. وإذا ما أصبحت المريضةُ حاملاً خلال تَناول هذا الدَّواء، فإنَّه يجب عليها أن تستشيرَ مقدِّمَ الرِّعاية الصحِّية فوراً.


دواعي استعمال الدواء

• يُستعمَل هذا الدَّواءُ لمعالجة ارتفاع ضغط الدَّم.


موانع استعمال الدواء

• إذا كانَ لدى المَريض تَحسُّسُ للأَليسكيرين أو أيِّ مُكوِّن آخر من هذا الدَّواء.
• يجب إِطلاعُ مقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كان لدى المَريض تَحسُّس لأيِّ دواء آخر.
• يجب التأكُّدُ من القِيام بالإبلاغ عن التَّحسُّس الذي أصاب المريضَ والكيفية التي أثَّر بها فيه. ويتضمَّن ذلك الكشفَ عن وجود طفح أو بثور أو حكَّة جلديَّة أو ضيق في التنفُّس أو صَفير عندَ الشهيق أو سُعال أو تَورُّم الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحَلق، أو أيَّة أعراض أخرى مُصاحبَة لاِستِعمال الدَّواء.
• إذا كان المريضُ يتناول السِّيكلوسبورين Cyclosporin (مثبِّط للمناعة).
• إذا كانت المريضةُ حاملاً أو يُحتَمل أن تكونَ حامِلاً.
• إذا كان المريضُ يتناول بدائل الملح المحتوية على البوتاسيوم ومدرَّات البول الحافِظة للبُوتاسيوم ومُعيضات البوتاسيوم, فلابدَّ من استشارة مقدِّم الرعاية الصحِّية.
• إذا كانَ المريضُ يتناول هذا الدَّواء ويُعاني من ارتفاع ضغط الدم, فلابدَّ من استشارة مقدِّم الرعاية الصحِّية. ولابدَّ من ذلك أيضاً قبلَ تناول الأدوية التي تُصرَف من دون وصفة طبِّية، والتي ربَّما تسبِّب ارتفاع ضغط الدم، وتشتمل على أدوية السُّعال، وأدوية علاج الزُّكام، وأقراص التَّخْسيس والمنبِّهات، والإيبوبروفين والمنتجات المشابهة له، وبعض المنتجات الطبيعيَّة والمكمِّلات أو المُعيضات.



ما هي الطريقة المثلى لاستعمال الدواء؟

• يمكن تناولُ هذا الدَّواء مع الطَّعام أو من دون الطَّعام، ولكن مع الثَّبات على ذلك، أي بتناوله دائماً مع الأكل أو بتناوله دائماً على معدةٍ خالية.
• يجب تَجنُّبُ تناول هذا الدَّواء مع وجبةٍ دهنية.
• ينبغي اتِّباعُ النِّظام الغذائي وبرنامج الرياضة البدنية الموصى به من قِبل مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.



تداخل الدواء مع الطعام

• يمكن تناولُ هذا الدَّواء مع الطَّعام أو من دون الطَّعام، ولكن مع الثَّبات على ذلك، أي بتناوله دائماً مع الأكل أو بتناوله دائماً على معدةٍ خالية.
• يجب تَجنُّبُ تناول هذا الدَّواء مع وجبةٍ دهنية.
• يجب تَجنُّبُ المشروبات الكحوليَّة.



تداخل الدواء مع الأدوية الأخرى

• من المهمِّ أن يجري إخبارُ الطَّبيب أو الصيدلاني عن الأدوية التي تُستخدَم بالفعل، بما فيها تلك التي تُشترى من دون وصفة طبِّية والأدويةُ العشبيَّة، وذلك قبل البدء بالعلاج بهذا الدَّواء. وبالمثل، لابُدَّ من مُراجعَة الطَّبيب أو الصيدلاني قبلَ استعمال أيَّة أدوية جديدة، وذلك للتأكُّد من أنَّ الجمعَ بينها آمِن ومضمون.
• قد تَزيد الأدويةُ التالية من مستوى الأَليسكيرين Aliskiren في الدم، الأمر الذي قد يزيد من خطر الآثار الجانبية. ونتيجةً لذلك، لا ينبغي أن يُؤخذَ الأَليسكيرين بالمشاركة مع هذه الأدوية:
- السِّيكلوسبورين Cyclosporin (دواءٌ مثبِّط للمَناعة).
- الكينيدين Quinidine (دَواءٌ مُبَطِّىءٌ للقَلب).
- الفيراباميل Verapamil (دواءٌ مُضادٌّ للذَّبحة الصَّدرية).
• قد تَزيد الأدويةُ التالية أيضاً من مقدار الأَليسكيرين Aliskiren في الدَّم، الأمر الذي قد يزيد من خطر الآثار الجانبية. ولذلك، يمكن أن يُقرِّر الطبيبُ خفضَ جرعة الأَليسكيرين إذا وَصف أياً من هذه الأدوية:
- الأميودارون Amiodarone (دَواءٌ لِمُعالَجَةِ اضطِرابات النَّظمِ القَلبِي).
- الكلاريثروميسين Clarithromycin (مُضادٌّ حَيوي).
- الإريثروميسين Erythromycin (مُضادٌّ حَيوي).
- الإيتراكونازول Itraconazole (مُضادٌّ فُطري).
- الكيتوكونازول Ketoconazole (دَواءٌ مُضادٌّ للفُطرِيَّات).
- Telithromycin (مُضادٌّ حَيَوي).
• قد يعزِّز هذا الدَّواءُ تأثيرَ الأدوية الأخرى التي تقلِّل ضغط الدم، لاسيَّما الأدوية الأخرى المستخدَمة لعلاج ارتفاع ضغط الدم antihypertensives. كما أنَّ الأشخاصَ الذين يتناولون جرعاتٍ عالية من الأدوية المدرَّة للبول، مثل الفوروسيميد Furosemide أو البندروفلوميثيازيد Bendroflumethiazide، قد يحدث لديهم انخفاضٌ كَبير في ضغط الدم مع الجرعة الأولى من هذا الدَّواء، ويمكن أن يسبِّب الدوخة أو الإغماء. ولهذا السبب، إذا كان المريضُ يأخذ دواء مدراً للبول، يمكن للطبيب أن يُقلِّل الجرعة أو يطلب إيقاف المدرَّ قبل أيام قليلة من البَدء بالأَليسكيرين.
• إذا كان المريضُ يشعر بالدُّوار بشكلٍ متكرِّر في أثناء تناول هذا الدَّواء في تركيبة مع الأدوية الأخرى لخفض ضَغط الدم، فقد يحتاج إلى ضبط الجرعة.
• قد يقلِّل الأَليسكيرين من تأثير الفوروسيميد Furosemide؛ فإذا وُصف للمريض الفوروسيميد حين تناول هذا الدَّواء، قد يحتاج الطبيبُ إلى القيام بمراقبة إضافية للتأكُّد من أنَّ الفوروسيميد لا يزال فعَّالاً.
• قد يكون هناك خطرٌ لارتفاع مستويات البوتاسيوم في الدم hyperkalaemia إذا أُخذت أيٌّ من الأدوية التالية مع الأَليسكيرين، وبذلك لا يُوصى باستخدامها في تركيبةٍ مع هذا الدَّواء. وإذا كان المريضُ يأخذ أياً من الأدوية التالية مع هذا الدَّواء، فيجب إجراءُ اختبارات الدم لرصد كمِّية البوتاسيوم في الدم:
- مثبِّطات الإنزيم المحوِّل للأنجيوتسين ACE (مثل الكابتوبريل Captopril) (من الأدوية الخافِضَة لضَغطِ الدَّم).
- مُضادَّات مستقبلات الأَنجيوتنسين II (مثل اللُّوزارتان Losartan) (من الأدوية الخافِضَة لضَغطِ الدَّم).
- الدروسبيرينون Drospirenone (مانِع حَمل).
- الهيبارين Heparin (مُضادُّ تخثُّر).
- مدرَّات البول الحافِظة للبوتاسيوم (مثل السبيرونولاكتون Spironolactone والأميلوريد Amiloride ... إلخ).
- أملاح البوتاسيوم.
- مكمِّلات البوتاسيوم.
- بدائل الملح التي تحتوي على البوتاسيوم.
يمكن أن تُقلِّلَ الأدويةُ غير الستيرويدية المضادَّة للالتهاب (المسكِّنات كالإِندوميثاسين indomethacin والأسبرين والإيبوبروفين Ibuprofen والدِّيكلوفيناك Diclofenac) من تأثير خفض ضغط الدَّم بهذا الدَّواء. وإذا كان لدى المريض أيَّةُ مشاكل في الكلى، نظراً لكبر السنِّ على سبيل المثال، فإنَّ هذا الدَّواء قد يزيد أيضاً من خطر حدوث تَراجُع في وظيفة الكلى. ولذلك، يجب تجنُّبُ تَناول هذا النوع من مسكِّنات الألم مع الأَليسكيرين، إلاَّ إذا أوصى به الطبيب.



ماذا أفعل إذا تأخرت عن موعد إحدى الجرعات؟

• يجب تَناولُ الجرعة المنسيَّة في أسرع وقتٍ ممكن.
• إذا حانَ الوقتُ للجرعة التالية، فلا يجوزُ تناولُ الجرعة المنسيَّة، بل تُتبَّع مَواعيدُ الجدول المنتظم المعتاد.
• يجب تَجنُّبُ تناول جرعة مزدوجة أو جرعات زائدة.
• لا يَجوزُ تَغييرُ الجرعة أو التوقُّفُ عن تناول الدَّواء إلاَّ بعدَ استشارة مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية.



ما هي الاحتياطات التي يجب مراعاتها لدى استعمال هذا الدواء؟

• إذا كان المريضُ يعاني من أمراض الكلى, فيجب استشارة مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• يجب مُراجَعةُ الأَدويَة الأخرى مع مقدِّم الرِّعاية الصحِّية, فهذا الدَّواءُ قد لا يمتزج جيِّداً مع غيره من الأَدويَة.
• إذا كان المريضُ يتناول بدائل الملح المحتوية على البوتاسيوم ومدرَّات البول الحافِظة للبوتاسيوم ومستحضرات البوتاسيوم, فيجب استشارة مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• إذا كانَ المريضُ يتناول هذا الدَّواء ويُعاني من ارتفاع ضغط الدم, فلابدَّ من استشارة مقدِّم الرعاية الصحِّية. ولابدَّ من ذلك أيضاً قبلَ تناول الأدوية التي تُصرَف من دون وصفة طبِّية، والتي ربَّما تسبِّب ارتفاع ضغط الدم، وتشتمل على أدوية السُّعال، وأدوية علاج الزُّكام، وأقراص التَّخْسيس والمنبِّهات، والإيبوبروفين والمنتجات المشابهة له، وبعض المنتجات الطبيعيَّة والمكمِّلات أو المُعيضات.
• تَجنُّب المَشروبات الكحوليَّة.
• يجب الحذرُ في الجوِّ الحار, وتناول كمِّية كبيرة من السَّوائل لتجنُّب التجفاف.
• يجب استعمالُ وَسيلة آمنة لمَنع الحمل تَثِق بها المرأة, لكي تتجنَّب الحملَ في أثناء تناول هذا العقار.
• يجب إخبارُ مقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كانت المرأةُ مرضعةً رضاعةً طبيعية من الثَّدي.



ما هي التأثيرات الجانبية الشائعة لهذا الدواء؟

• الإِحساس بدُوار أو دَوْخة عندَ القيام من وضعيَّة الجلوس أو الاستلقاء، لذلك يجب القيامُ بهدوء وبطء, مع الحذر عندَ الصُّعود .
• إِسهال.
• سُعال.



ماذا يجب على المرء مراقبته عند استعمال هذا الدواء؟

• التغيُّر الذي يَطرأ على الحالة الخاضعة للعلاج: هل حدث تَحسُّن؟ هل ساءت الحالةُ أم لم يَطرأ عليها أيُّ تَغيُّر؟
• فحص ضغط الدَّم بانتظام.
• فَحص دم دَوري للبوتاسيوم ووظائف الكلى، مع استشارة مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• المتابعة باستمرار، واستشارة مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.



ما هي الأسباب التي تدعو لاستدعاء مقدم الرعاية الصحية (الطبيب) على الفور؟

• عندَ الشكِّ في حُدوث تَعاطي جرعةٍ زائدة، يجب الاتِّصالُ بمركز معلومات الأَدويَة والسُّموم المحلِّي أو الطَّبيب على الفور.
• ظُهور عَلامات حُدوث ردَّة فعل خَطيرة على الحياة، ويتضمَّن ذلك الصَّفيرَ خلال التنفُّس والإحساس بضيق في الصَّدر, الحمَّى, الحكَّة, سُعال شديد, ازرقاق في لون الجلد, نوبات صرعيَّة, أو تورُّم في الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحلق.
• دُوار شَديد أو فقدان الوعي.
• عرق غزير, تجفاف, قيء, أو إسهال، ويمكن أن يؤدِّي إلى ذلك هبوط في ضغط الدَّم.
• الطَّفَح.
• عَدَم حُدوث تَحسُّن في الحالةِ المرضيَّة أو الشُّعور بأنَّها تَسوء.



ما المفروض اتباعه لدى تخزين هذا الدواء؟

• يُحفَظ الدَّواءُ في درجة حرارة الغرفة.
• يُحفظ الدَّواءُ بعيداً عن الرُّطوبة، ولا يجري تخزينُه في الحمَّام أو المطبخ.



إرشادات عامة

• إذا كان المريضُ يعاني من تَحسُّس يمثِّل خطراً على حياة المَريض, فيجب أن يرتدي سواراً أو يحمل بطاقةً تدلُّ على هذا التَّحسُّس طَوالَ الوقت.
• لا يَجوزُ للمَريض مُشارَكةُ الدَّواء مع الآخرين، ولا يجوز تناولُ دواء شخصٍ آخر.
• يجب إِبعادُ الدَّواء عن مُتَناول الأَطفال.
• يجب أن يحتفظَ المريضُ بقائمة أدويته (وصفة طبِّية للدَّواء, المُنتَجات الطبيعيَّة, المكمِّلات الغذائيَّة, الفيتامينات والأَدويَة التي تُصرَف من دون وصفة طبِّية)، وإعطاء هذه القائمة لمقدِّم الرِّعاية الصحِّية (الطَّبيب, الممرِّضة, الممرِّضة الممارسة, الصَّيدلاني, مُساعِد الطَّبيب).
• يجب التَّحدُّثُ مع مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية قبلَ البدء في تناول أيِّ دواء جديد، بما في ذلك الأَدويَةُ التي تُصرَف من دون وصفةٍ طبِّية والمنتجات الطبيعية أو الفيتامينات.



 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 11 مارس 2013