أتينولول

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
ATENOLOL

• الأَتينولول Atenolol هو من حاصِرات بيتا الأَدريناليَّة β-adrenergic blocking agents. ويُعتقَد الآن بأنَّه يَعمل عن طَريق خفض إِنتاج البروستاغلاندين من الدِّماغ والحبل الشوكي (النُّخاع الشَّوكي).
• تَختلِفُ جرعةُ الأَتينولول التي يُوصي بِها مقدِّمُ الرِّعاية الصحِّية بحسب عددٍ من العَوامِل، بما في ذلك:
- الحالة الطبِّية التي يُعالجها مقدِّمُ الرِّعاية الصحِّية.
- العمر.
- كيفيَّة الاستجابَة للدَّواء.
- الأَدوية الأخرى التي يَتَناولها المريض.
- الحالات الطبِّية الأخرى التي يُعانِي منها المريض.
• في ارتِفاع ضَغط الدَّم، يُعطى الدَّواءُ في البداية بمقدار 50 ملغ عن طَريق الفَم مرَّةً باليوم. ويظهر التَّأثيرُ الكامِل في غضون أسبوع إلى أسبوعين. وإذا لم تَتَحقَّق الاستِجابةُ المثاليَّة، ينبغي أن تُزادَ الجرعةُ إلى 100 ملغ عن طَريق الفَم مرَّةً باليوم. كما يمكن إعطاءُ الدَّواءُ في احتِشاء العضلة القلبيَّة عن طَريق الوَريد بمقدار 5 ملغ تسريباً وَريدياً خِلال عشر دقائق. ويُعطى في حالاتٍ أخرى، مثل الشقِّيقة والوقاية من نَزف الدَّوالي المريئيَّة وحالات القلق بمقدار 50 ملغ عن طَريق الفَم مرَّةً باليوم.
• ولا يَجوز بحالٍ من الأحوال أن يعدِّل المريضُ الجرعاتِ من تلقاء نفسه.
• وكما في حاصرات بيتا الأخرى، لا يجوز إيقافُ الدَّواء بشكل مفاجئ، حيث قد يؤدِّي ذلك إلى مشاكل خَطيرة (بما فيها النوبات القلبيَّة). وسوف ينصح الطبيبُ المريضَ حول كيفيَّة إيقاف تناول الدَّواء بشكل مأمون عادةً، حيث يجري إيقافُ تناوله ببطء خلال فترة من الزمن، مع مراقبةٍ دَقيقَة والتقليل من النَّشاط الفيزيائي خلال هذه الفترة. وينبغي على المريض إخبار الطَّبيب فوراً في حال حدوث ألم صدري أو أيَّة مشاكل أخرى خلال إيقاف الأَتينولول.


 

 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 11 ابريل 2012