لماذا يشعر المرءُ بالألم بعد ممارسة الرياضة؟

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يمكن ممارسةُ الرياضة بوجود الألم العضلي المتأخِّر، رغم إمكانيَّة الشعور بالانزعاج، وخصوصاً خلال مرحلة الإحماء.

يمكن أن يشعرَ الشخصُ بزوال الألم خلال ممارسة الرياضة، ولكنَّه سيعود بعدَ الانتهاء من ممارستها عندما تبرد العضلات.

يُفضَّل الامتناعُ عن القيام بالنَّشاط لبضعة أيَّام حتى يخفَّ الألم، إذا كان الألمُ يجعل من الصعب ممارسة الرياضة.

ويمكن، بدلاً من ذلك، التركيزُ على ممارسة التمارين الرياضيَّة التي تستهدف العضلات الأقلَّ تأثُّراً، بهدف إعطاء الوقت للعضلات الأكثر تأثُّراً للتعافي.



 

 

 

كلمات رئيسية:
الألم، الألم العضلي المتأخِّر، الرياضة، العضلات، التَّيبُّس، الإحماء.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 11 ديسمبر 2014