كسور الطرف السفلي

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يقوم الطبيبُ بتزويد المريض بالنصائح حول قيود حركة الرِّجل، ومتى يستطيع استخدامَها في المسير وغير ذلك.

يحتاج الكسرُ البسيط إلى فترة تتراوح بين ستة إلى ثمانية أسابيع للشفاء، وغالباً ما يحتاج المريضُ في هذه الفترة إلى استخدام عكَّازات لتساعده على المشي. 

تستغرق الكسورُ الأكثر شدَّة فتراتٍ أطول للشفاء الكامل تتراوح بين ثلاثة إلى ستة أشهر. كما قد تستغرق بعضُ الكسور فتراتٍ أطول من ذلك، وخاصَّة الكسور المفتوحة أو المتبدِّلة.

قد يكون من الضروري إجراءُ جلسات علاج فيزيائي للمريض لتسريع شفائه أو استعادة قوَّة عضلاته وحركتها ومرونتها. ويتضمَّن العلاجُ الفيزيائي إجراءَ تمارين خاصَّة قبل نزع الجبيرة وبعدها.

يتوقَّفُ الشعورُ بالألم الناجم عن الإصابة قبل شفاء الحالة بشكل كامل، وبذلك ينبغي على المريض زيادة نشاطه بالتدريج، وخاصَّة التمارين الرياضية والأعمال اليومية.

ينبغي على المريض الامتناع عن قيادة السيَّارة في فترة وضع الجبيرة، والانتظار حتَّى يأذنَ له الطبيب بذلك.

 

 

 

كلمات رئيسية:
كسر، ساق، فخذ، ظنبوب، شظيَّة، قدم، كسر مفتَّت، كسر متبدِّل، كسر مفتوح، رد مغلق، رد مفتوح، كسر شعري، ركبة، رضفة، قلنسوة الركبة

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 11 ديسمبر 2014