حقائق حول المُحلّيات الصناعية

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

المُحلّيات المعتمدة على الستيفيا هي مستخلصاتٌ نقيّة لأعشاب نبات الستيفيا، وتُسمَّى غليكوزايدات الستيفيول Steviol Glycosides، ويعود منشؤُها إلى البراغواي.

يجري تسويقُ غليكوزايدات الستيفيول على أنها "مادة مُحلّية طبيعية"، وتأمل الشركاتُ المُصنعة لها بأن تستهوي الزبائنَ الباحثين عن بدائل طبيعية للسكر.

تتميَّز هذه المادةُ بأن تحليتها تفوق تحليةَ السكر بمائتين إلى ثلاثمائة مرة، كما أنَّها خاليةٌ من السعرات الحرارية، وقد استخدمت كمادة مُحلّية لسنوات عديدة في آسيا وأمريكا الجنوبية.

غالباً ما يجري مزجُ غليكوزايدات الستيفيول مع مادة مُحلية صناعية أخرى عندَ استخدامها كعُنصر تحلية على مائدة الطعام، وذلك لمنحها القوام المناسب، وللتغطية على الطعم المر الذي قد تتركه في الفم بعدَ تذوّقها.

جرت الموافقةُ على استخدام غليكوزايدات الستيفيول في المشروبات الغازية الخالية من السكر، والمُربّيات، والحليب المُنكّه وغيره من منتجات الألبان، والكعكات، والحلويات، وغيرها.

تتفكَّك غليكوزايدات الستيفيول بعد هضمها إلى ستيفيول يمتصُّه الجسم. ولا يقوم الجسم بتخزين غليكوزايدات الستيفيول، بل يجري طرحها سريعاً في البراز والبول.

جرت الموافقةُ على استخدام غليكوزايدات الستيفيول في العام 2010 من قبل هيئة سلامة الغذاء الأوربية EFSA، وذلك بعد إجرائها لتحليل شامل لجميع الأدلة المتوفِّرة حولها، وقد توصلت إلى أنَّها آمنة للاستهلاك البشري.

لقد أجريت أبحاثٌ مكثفة حول غليكوزايدات الستيفيول على كل من البشر والحيوانات. وبعدَ تحليل جميع الأدلة المتوفرة، استنتجت اللجنة المُكلفة بإصدار القرار أنَّ غليكوزايدات الستيفيول هي مادَّة غير مسرطنة، وغير سامة، ولا تُشكل أي خطرٍ على الأم الحامل أو الأطفال.

الحد الأعلى للاستهلاك اليومي من غليكوزايدات الستيفيول هو: 4 ميليغرامات لكل واحد كيلو غرام من وزن الجسم.



 

 

 

كلمات رئيسية:
أسيسولفام ك، Acesulfame K، أسبارتام، Aspartame، سكَّرين، Saccharin، سوربيتول، Sorbitol، سكرالوز، Sucralose، ستيفول غليكوزيدز، Steviol Glycosides، زايليتول، Xylitol، محليات صناعية.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 31 ديسمبر 2014