ألم العصعص

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يجب مراجعةُ الطبيب إذا اشتكى المريضُ من ألم مستمرٍّ في أسفل الظهر لأكثر من بضعة أيَّام. وعلى الرغم من أنَّ ألمَ العصعص لا يُشكِّل حالةً خطيرةً عادةً، إلاَّ أنه من المهمِّ أن يقوم الطبيب بفحص الحالة عند الاشتباه بوجود سبب خطير وراء الأعراض، مثل الإصابة بكسر.

يمكن تشخيصُ ألم العصعص في معظم الحالات اعتماداً على الأعراض وعلى الفحص السريري لأسفل الظهر وللعمود الفقري.

وقد يقوم الطبيبُ بتحويل المريض لإجراء مزيدٍ من الاختبارات، مثل:

  • إجراء صورتين بالأشعة السينيَّة (واحدة بوضعيَّة الجلوس والأخرى بوضعية الوقوف)، حيث إنَّ مقارنةَ الصورتين سوف تساعد على تحديدِ ما إذا كان العصعصُ يتحرَّك بشكلٍ زائدٍ عن المعدَّل الطبيعي عند الجلوس أو الوقوف.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي، وذلك للتحقُّق من وجود إصاباتٍ بحالاتٍ أخرى، مثل عدوى العظام أو سرطان العظام، والتي قد تُسبِّبُ ظهورَ أعراضٍ غير مُفسّرة.

يمكن استعمالُ الصور الشعاعيَّة أيضاً للتحقُّق من وجود كسرٍ في أحد العظام التي تُشكِّل العصعص.



 

 

 

كلمات رئيسية:
ألم، عصعص، ألم العصعص، جلوس، مزمن، مستمر، عجب الذنب..

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 21 يناير 2015