متلازمة القيء الدَّوري

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

لا يزال سببُ الإصابة بمتلازمة القيء الدوري مجهولاً، إلاَّ أنَّ ذلك قد يكون على صلة بالإصابة بالصداع النصفي (الشقيقة)، حيث إنَّ العديدَ من الأشخاص المصابين بهذه المتلازمة يُصابون لاحقاً بالصداع النصفي، وقد تبيّن أنَّ تناولَ أدوية علاج الصداع النصفي قد يُساعد على علاج المتلازمة.

يمكن لنوبات القيء أحياناً أن تتحرَّض عبر إثارتها بما يلي:

  • الشدَّة النفسيَّة أو الحماسة الزائدة أو القلق أو نوبات الهَلع.
  • العدوى (مثل التهاب الجيوب الأنفيَّة أو الأنفلونزا).
  • تناول أطعمة مُعيَّنة، مثل الشوكولا والجبن واللحوم المُقدَّدة والأطعمة المحتوية على ملح غلوتامات أحادي الصوديوم Monosodium glutamate.
  • الكافيين.
  • الطقس الحار.
  • فترات الحيض.
  • داء الحَرَكَة (داء السَّفَر).
  • العادات الغذائيَّة غير الصحيَّة، كالإفراط في تناول الطعام، أو الامتناع عن تناول الطعام لفترات طويلةٍ جدَّاً، أو تناول الطعام قبل النوم مباشرةً.
  • الإنهاك البدني أو ممارسة الرياضة بشكل مفرط.
  • الحرمان من النوم.

 

 

 

كلمات رئيسية:
متلازمة، قيء، دوري، بادرة، تهوع، شقيقة، غلوتامات أحادي الصوديوم، تجفاف، متلازمة القيء الدَّوري، Cyclical vomiting syndrome.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 21 ابريل 2015