تَعَظُّمُ الدُّروز الباكِر

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يُعدُّ تعظُّمُ الدُّروز الباكر من الحالات النادرة، حيث تشير الإحصائيَّاتُ إلى أنه يُصيب طفلاً واحداً من بين كل 1800-3000 طفل، وتبلغ نسبةُ الذكور منهم حواليى 75%.

يكون تعظُّمُ الدُّروز الباكر غير المتلازمي أكثر شيوعاً من النوع الآخر، حيث يُشَكِّل 80-95% من مجموع الحالات.

بالمقابل، هناك أكثر من 150 نوعاً مختلفاً من المتلازمات التي قد تُسبِّب تعظُّمَ الدُّروز الباكر المتلازمي، وجميعها نادرٌ جدَّاً. وفيما يلي بعض هذه المتلازمات:

  • مُتَلاَزِمَةُ آبير Apert Syndrome - تُصيب طفلاً واحداً من بين كلِّ مائة ألف طفل، وتحدث فيها إعاقةٌ للنُّموَّ الطبيعي في العظام قبل الولادة، ممَّا يؤدِّي  إلى حدوث متلازمة آبيرتشوُّهاتٍ في الرأس واليدين والقدمين والوجه.
  • داءُ كُروزُون Crouzon Syndrome - تُصيب طفلاً واحداً من بين كلِّ ستين ألف طفل، وتحدث فيها إعاقةٌ لنُموَّ العظام الطبيعي في كلٍّ من الجمجمة والوجه، ممَّا يؤدِّي غالباً إلى حدوث تشوُّهٍ شديدٍ في الوجه.
  • متلازمة فايفر Pfeiffer Syndrome - تُصيب طفلاً واحداً من بين كلِّ مائة ألف طفل، وتحدث فيها إعاقةٌ لنموَّ العظام، ممَّا يؤدِّي إلى حدوث تشوُّهاتٍ في الرأس والوجه، وتتميَّز بأصابع قدم كبيرة وإبهامين عريضين ووترات بين أصابع اليدين والقدمين (التصاقات بين الأصابع).
  • ساثري - تشوتزين Saethre-Chotzen  - وهي حالةٌ وراثيَّةٌ تُصيب ما نسبته مولود واحد من بين كلِّ خمسين ألف مولود، وقد تؤدِّي إلى حدوث مجموعةٍ واسعةٍ من التَّشوُّهات، من بينها تشوُّهات الوجه.

 

 

 

كلمات رئيسية:
عظم، دروز، باكر، جمجمة، رأس، طفل، شكل، متلازمي، تعظم الدروز الباكر، Craniosynostosis.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 21 ابريل 2015