مُتَلازمَةُ الظُّفر والرَّضَفَة

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

لا يوجد حتى الآن علاجٌ شافٍ لمتلازمة الظفر والرَّضفة، ولكن تتوفَّر علاجاتٌ لتدبير الأعراض؛ فمثلاً، يمكن استخدام المُسكِّنات والعلاج الفيزيائي والجبائر في حالة الركبة المؤلمة التي تتعرَّض للخلع بسهولة؛ إلاَّ أنَّه ينبغي تفادي استعمال الأدوية المُسكِّنة المضادَّة للالتهاب غير الستيرويديَّة لفترةٍ طويلة، لأنَّها قد تؤثِّر في الكُلى.

كما قد تكون هناك ضرورةٌ لإجراء جراحةٍ تقويمية لبعض الأشخاص الذين يُعانون من مشاكل عظميَّة ومفصليَّة.

ينبغي أن يشرع َالأبوان بإجراء اختبارات البول للطفل بشكل سنوي منذ الولادة، وذلك لتقصِّي أية مشاكلَ كلويَّة. وقد تكون هناك ضرورةٌ لعلاج هذه المشاكلِ عند تطوُّرها باستعمال الأدوية أو بغسل الكُلى. وقد يحتاج الأشخاصُ الذين يُعانون من أمراض كلوية شديدة إلى إجراء زرعٍ للكلية.

تحتاج النِّساءُ المُصابات بارتفاع ضغط الدم، الناجم عن الإصابة بمشاكل كلويَّة، إلى مراقبةٍ دقيقةٍ عند حدوث الحمل لديهن، وذلك لأنَّ الحملَ قد يُفاقمُ من حالة ارتفاع ضغط الدم.

يجب التَّحرِّي عن الزَّرَق بَدءاً من سنوات المراهقة، كما ينبغي تكرارُ ذلك كلَّ عامين على الأقل. وقد يتضمَّن علاجُ الزَّرق استعمالَ قطراتٍ عينيَّة أو القيام بإجراءٍ طبي لخفض الضغط داخل العين.

كما يُنصَحُ بإجراء تقييمٍ لكثافة عظام الشباب للتحقُّق من وجود إصابةٍ بخشونة المفاصل.

 











 

 

 

كلمات رئيسية:
متلازمة الظفر والرضفة، Nail patella syndrome، وراثية، أظافر، عظام، كلية، عين، مرفق، ركبة، حوض، منقسمة، محزَّزة، وهداء، ذراع، عين، أعصاب، دورة دموية، هشاشة عظام، اضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط، اكتئاب، التشخيص الوراثي السابق للزرع، الزرق.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS

 

أخر تعديل: 30 ديسمبر 2015