النظام الغذائي بعد مفاغرة القولون

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
Colostomy
img2

إذا وجد المريضُ أنَّ الغازات قد عاودته أو زادت لديه، فيمكن اتباعُ الإرشادات التالية للتخفيف من أعراضها:

  • تناول الطعام ببطء وتقسيم الوجبات إلى 5 أو 6 وجبات معتدلة الكمية خلال اليوم.
  • جعل الوجبات الرئيسية خلال فترة النهار أو وسطه وتناول وجبات خفيفة خلال فترة المساء، لأنَّ ذلك يساعد على التقليل من إخراج الفضلات في فترة الليل.
  • تجنب تناولُ الأكل بسرعة أو مضغ العلك باستمرار أو الشرب من الشفَّاط أو المصَّاص، لأنَّ ذلك يزيد من تشكُّل الغازات.
  • تجنُّب التدخين، فهو يزيد من تشكل الغازات.
  • تجنُّب الحديث وشرب الماء معاً، فمن شأن ذلك أن يزيدَ من تشكُّل الغازات.
  • شرب 8-12 كوباً من الماء يومياً.
  • يُفضَّل التخفيفُ من قشور الفاكهة قدرَ الاستطاعة لأنَّها غنية بالألياف، وخاصَّة إذا لوحظ وجودُ أية مشكلة في الجهاز الهضمي كزيادة في الغازات أو انبعاث رائحة كريهة.

هناك بعضُ الأطعمة التي تثير الغازات داخل التجويف البطني، فيُنصَح بالابتعاد عنها قدر الاستطاعة للتخفيف من أعراضها، نذكر من هذه الأطعمة ما يلي:

  • الخضروات: الكرنب، الملفوف، البروكلي، القرنبيط، البصل، البازلاَّء، المشروم، الثوم.
  • البقوليات: الفاصولياء، اللوبياء، الفول، الحمّص، العدس.
  • الألبان ومشتقاتها: الحليب، الجبنة، القشطة، اللبن، الزبادي.
  • أطعمة أخرى: البيض، السكَّر، الحلويات، البطاطس الحلوة، المشروبات الغازية، الفاكهة ذات البذور الكبيرة مثل البطيخ، الشمَّام، البهارات والشطة.
  • القهوة والشاي.

 

 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 5 مايو 2015