الهلوسة وسماع الأصوات الغريبة

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
الهلوسة وسماع الأصوات الغريبة

تحدث الهلوسةُ Hallucinations عندما يرى الشخصُ أو يسمع أو يشمّ أو يتذوَّق أو يشعر بأشياءٍ غير موجودة على أرض الواقع. وهي حالةٌ شائعةٌ عند الأشخاص المُصابين بالفصام.

يمكن للهلوسات أن تسبِّب الرعبَ للمريض، نظراً لتوقيت حدوثها غير المتوقَّع أو غير المناسب، ولكن يكون هناك سببٌ محدَّد لحدوثها عادةً، مثل:

● تعاطي المخدِّرات أو الكحول.

● الإصابة باضطراب نفسي، مثل الفُصام أو الخرف.

● الإصابة بحالة عصبيَّة مُترقِّية، مثل داء ألزهايمر أو داء باركنسون.

● فقدان الرؤية النَّاجم عن حالةٍ مرضية محدَّدة، مثل التَّنَكُّس البُقعي العيني Macular degeneration، والمعروف باسم متلازمة تشارلز بونيه Charles Bonnet syndrome.

ينبغي على الشخص مراجعة الطبيب فوراً إذا كان يُعاني من الهلوسة ويشعر بالقلق حيال ذلك. ويمكن استدعاءُ الطوارئ إن بدا أنَّ الشخص يُعاني من حالةٍ صحيَّةٍ نفسيَّةٍ خطيرة.

قد تجعل الهلوسةَ الشخصَ عصبيَّاً ومرتاباً ومذعوراً،  ومن الضروري في هذه الحالة أن يُلازمه أحدُ أصدقائه أو أفراد عائلته.

سنتناول في هذا المقال الأنواعَ النموذجيَّة التالية للهلوسة، وأسباب حدوثها وما الذي يمكن القيام به لمساعدة المريض:

● الأصوات المسموعة.

● الهلوسة المُحدَثة بالأدوية.

● الهلوسة والنوم.

● الهلوسة التي يُعاني منها الأطفال المُصابون بالحمَّى.

● متلازمة تشارلز بونيه.

كما قد تنجمُ الهلوسة أيضاً عن الإرهاق الشديد أو التعرّض لكرب شديد أو مصاب جلل، إلاَّ أننا لن نتناولَ هذه الأسباب هنا.

 

 

 

كلمات رئيسية:
الهلوسة، الأصوات المسموعة، التنكُّس البقعي، متلازمة تشارلز بونيه، الأمفيتامينات، الكوكايين، الذُّهان المُحدَث بالأدوية، الهلوسة في بداية النوم، الهلوسة التنويميَّة، فرط النوم المفاجئ، Hallucinations.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 13 اغسطس 2015