الحمَّى المالطيَّة (داء البروسيلات)

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

لا تُسبِّبُ الإصابةُ بالحمَّى المالطيَّة ظهورَ أعراضٍ دائماً، فقد تستمرَّ الإصابة بالعدوى لعدَّةَ أشهر دون أن يعلمَ الشخص أنَّه مُصابٌ بها.

قد تظهر الأعراضُ فجأةً عند بعض الأشخاص، بينما قد تتطوَّر تدريجيَّاً في حالاتٍ أخرى. كما أنَّ الأعراضَ قد تكون مستمرَّةً أو متناوبة (تظهر وتختفي)، وقد تستمرَّ لعدَّة سنوات.

تتضمَّن الأعراضُ النموذجيَّة للإصابة بالعدوى ما يلي:

  • ارتفاع درجة الحرارة (حمَّى).
  • فقدان الشهيَّة ونقص الوزن.
  • التَّعرُّق.
  • الصُّداع.
  • الإرهاق الشديد.
  • الشعور بألم في الظهر والمفاصل.

قد تستمرُّ هذه الأعراضُ لفترةٍ طويلة، وقد تتسبَّب بإعياء المُصاب كثيراً، إلاَّ أنَّ العلاج غالباً ما يساعد المريض على التعافي من مرضه تماماً.

نادراً ما تُسبِّبُ الإصابة بالحمَّى المالطيَّة وفاة المريض، رغم أنَّها قد تؤدِّي في بعض الحالات إلى حدوث مُضاعفاتٍ مُهدِّدة للحياة، مثل التهاب شغاف القلب endocarditis والتهاب السحايا Meningitis، وخصوصاً إذا لم تُعالَج.

 

 

 

كلمات رئيسية:
الحمَّى المالطيَّة (داء البروسيلات) Brucellosis، الحمَّى المتموِّجة Brucellosis، الأبقار، الماعز، الأغنام، الخنازير، والتهاب السحايا Meningitis، دوكسيسيكلين Doxycycline، جنتاميسين Gentamycin، ريفامبيسين Rifampicin،

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 12 اغسطس 2015