إيتراكونازول

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
ITRACONAZOLE
الأسماء التجارية: سبورانوكس SPORANOX، إترازول ITRAZOL، تراكون TRACON

التصنيف العلاجي للدواء والجرعة الدوائية

• يَنتَمي الإيتراكونازول Itraconazole إلى مُضادَّات الفُطرِيَّات من مَجموعَةِ الآزول Azoles.
• يُعطى الدَّواءُ للبالغين بجرعتس مختلفة حسب الحالة التي تُعالَج به؛ ففي الفُطارِ البُرعُمِيِّ blastomycosis أو داء النَّوسَجات histoplasmosis، يُعطى عن طريق الفَم (كبسولات) بمقدار 200 ملغ مرَّةً باليوم، ويمكن زيادةُ الجرعة بمقدار 100 ملغ إلى حين الوصول إلى 400 ملغ/اليوم كحدٍّ أقصى إذا لم يستجب المريضُ للجرعة الأولى. ولكن عندما تتجاوز الجرعةُ 200 ملغ، يجري تقسمُها على جرعتين. وتتفاوت مدَّةُ المعالجة ما بين يوم واحد وستَّة أشهر حسب الحالة والاستجابة. كما يُعطى الدَّواءُ في داء الرَّشَّاشِيَّات Aspergillosis بمقدار 200-400 ملغ/اليوم. ويتوفَّر الدواءُ بشكل محلول فموي، حيث يُعطى بمقدار 100-200 ملغ مرَّةً باليوم. ويمكن إعطاءُ هذا الدَّواء عن طَريق الوَريد بمقدار 200 ملغ مرَّتين باليوم على أربع دفعات مجزَّأة، ثمَّ بمقدار 200 ملغ يومياً.



آلية عمل الدواء

تُقتَل الفُطرِيَّاتُ عن طريق تَداخُل مَجموعَةِ الآزول، مثل الإيتراكونازول، مع أغشية الخلايا الخاصَّة بها، ممَّا يتسبَّب في ظهور ثُقوب في الغشاء الخلوي الفُطري، فتَتَسرَّب محتوياتُ الخلايا الفطريَّة، وتَموتُ الفُطرِيَّات. وتعدُّ أغشيةُ الخَلايا في الفُطرِيَّات ضَروريَّةً لبَقائها. وبذلك تُقتَل الفُطرِيَّاتُ وتُعالَج العَدوى.


ما هي التحذيرات الواجب معرفتها قبل استخدام هذا الدواء؟

• قد لا يَمتزجُ هذا الدَّواءُ جيِّداً مع غيره من الأدوية, وقد تَحدث تفاعلاتٌ خَطيرة. لذلك، يجب مُراجعةُ كلِّ الأدوية مع مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• يُسبِّب هذا الدَّواءُ في حالاتٍ نادرة ضَرراً شَديداً في الكَبد.



دواعي استعمال الدواء

• يُستَعمَل هذا الدَّواءُ للوقاية أو مُعالجة أنواع مختلفة من العدوى الفطريَّة أو بالفُطرِيَّات.
• حتَّى يظهرَ تأثيرُ هذا الدَّواء كاملاً، يجب تناولُه لمدَّة ثلاثة شُهور.



موانع استعمال الدواء

• إذا كان لدى المَريض تَحسُّسٌ تجاه الإيتراكونازول أو أيِّ مكوِّن آخر في هذا الدَّواء.
• يجب إِطلاعُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كان لدى المريض تَحَسُّسٌ لأيِّ دواء آخر.
• يجب الإبلاغُ عن التَّحسُّس الذي أصاب المريضَ والكيفيَّة التي أثَّر بها فيه. ويتضمَّن ذلك الكشفَ عن وجود طفح أو بثور أو حكَّة جلديَّة أو ضيق في التنفُّس أو صَفير عندَ الشَّهيق أو سُعال أو تَورُّم الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحَلق، أو أيَّة أعراض أخرى مُصاحبَة لاِستِعمال الدَّواء.
• إذا كان المريضُ يتناول أياً من هذه الأدوية:
- الأَستيمايزول Astemizole (مُضادُّ تَحَسُّس).
- البروموكربتين Bromocriptine (دَواءٌ مُثَبِّطٌ للإِلبان).
- الكابيرغولين Cabergoline (دواءٌ من مشتقَّات الأرغوت ergot، يُنبِّه مستقبلات الدُّوبامين، تُعالَج به الأورامُ المُفرِزة للبرولاكتين).
- السِّيسابريد Cisapride (دَواءٌ منشِّط لحركة المعدَة والأمعاء).
- الإِرغوتامين Ergotamine وثُنائي هيدرو الإِرغوتامين Dihydroergotamine (دواءٌ لمعالجَة الشَّقِّيقة).
- الإِرغُونُوفين Ergonovine (مادَّةٌ مُسَهِّلَةٌ لِلوِلاَدَةِ ومُضادَّةٌ للشَّقيقَة) وميثيل الإِرغُونُوفين Methylergonovine.
- الميثيسرجيد Methysergide (دَواءٌ مُضادٌّ للسِّيروتونين).
- التِّرفينادين Terfenadine (دَواءٌ مُضادٌّ للهيستامين).
• إذا كان المريضُ يُعانِي من ضعفٍ شَديد في القلب، وكان يُعالَج من عدى مِكروبيَّة بالأظافر.
• إذا كان المريضُ يُعانِي من تليُّف كبدي، وذلك في أثناء تناول دواءٍ آخر في الماضي.



ما هي الطريقة المثلى لاستعمال الدواء؟

 • حتَّى يَحصلَ المريضُ على أفضل منفعةٍ، يجب ألاَّ ينسى أَيَّةَ جرعة.
• حتَّى عندَ شُعورِ المريض بتحسُّن، يجب عليه استكمال هذا الدَّواء كما هو موصوف له (لا يَجوز وقفُ الدَّواء).
• يجري تَناولُ هذا الدَّواء مع الطَّعام.
• هذا الدَّواءُ متوفِّر على شكل سائل "شراب" إذا كان المريضُ لا يستطيع بلعَ الأقراص. وبالنسبة لمن يتناولون الطَّعام عبر أنابيب تغذية، فهؤلاء بمقدورهم استخدام السائل, ولكن يجب شطفُ أنبوبة التغذية قبل تناول الدَّواء وبعده.
• يجب تناولُ السائل "الشَّراب" على معدةٍ فارغة، قبلَ الأكل بساعة أو بعدَه بساعتين.



تداخل الدواء مع الطعام

• يجب تناولُ الكبسولة مع وجبةٍ كاملة.
• هذا الدَّواءُ متوفِّر على شكل سائل "شراب" إذا كان المريضُ لا يستطيع بلعَ الأقراص. وبالنسبة لمن يتناولون الطَّعام عبر أنابيب تغذية، فهؤلاء بمقدورهم استخدام السائل, ولكن يجب شطفُ أنبوبة التغذية قبل تناول الدَّواء وبعده.
• يجب تناولُ السائل "الشَّراب" على معدةٍ فارغة، قبلَ الأكل بساعة أو بعدَه بساعتين.
• يجب تَجنُّبُ فاكهة الجريب فروت وعَصيرها.
• يجب تَجنُّبُ المشروبات الكحوليَّة .



تداخل الدواء مع الأدوية الأخرى

• يجب ألاَّ يَجري تَناوُلُ أقراص الإيتراكونازول بالمشاركةِ مع أيٍّ من الأدويةِ التَّالية، لأنَّه عندما يجري تناولُ الإيتراكونازول عن طريق الفم معها، يمكن أن ترتفعَ المستوياتُ الدَّمويَّة لهذه الأدوية، ممَّا يؤدِّي إلى زيادة خطر التَّأثيرات الجانبيَّة:
- البيبريديل Bepridil (دواءٌ حاصِر لقنوات الكالسيُوم، تُعالَج به الذَّبحةُ الصَّدريَّة).
- السِّيلوستازول Cilostazol (دَواءٌ تُعالَج به أمراضُ الأوعية المحيطيَّة).
- السِّيسابريد Cisapride (دَواءٌ منشِّط لحركة المعدَة والأمعاء).
- الدَّاريفيناسين Darifenacin (دَواءٌ يُعالَج به السَّلَسُ البَولِي).
- الدِّيسوبيراميد Disopyramide (دَواءٌ مَخَمِّدٌ للقَلب).
- الإِليتربتان Eletriptan (دَواءٌ تُعالَج به الشَّقيقة).
- الإِبليرينون Eplerenone (دَواءٌ يُعالَج به فشلُ القَلب المُزمِن).
- الميثيسرجيد Methysergide (دَواءٌ مُضادٌّ للسِّيروتونين).
- الإِرغوتامين Ergotamine وثُنائي هيدرو الإِرغوتامين Dihydroergotamine (دواءٌ لمعالجَة الشَّقِّيقة) والأدوية المماثلة.
- الهالوفانترين Halofantrine (دَواءٌ مُضادٌ للمَلاريا).
- البيموزيد Pimozide (دَواءٌ مُضادٌّ لِلذُّهان).
- الكِينيدين Quinidine (دَواءٌ مُبَطِّىءٌ لِلقَلب).
- الإيفابرادين Ivabradine (دواءٌ تُعالَج به الذَّبحةُ الصَّدريَّة).
- الميدازولام Midazolam (مُهَدِّىءٌ ومُضادُّ اختِلاج).
- الميزولاستين Mizolastine (مُضادُّ تَحسُّس).
- النِّيزولدبِّين Nisoldipine (دواءٌ حاصِر لقنوات الكالسيُوم).
- السِّيرتيندول Sertindole (دَواءٌ مُضادُّ ذُهان).
- السِّيروليموس Sirolimus (دَواءٌ مثبِّط للمَناعَة).
- التِّرفينادين Terfenadine (دَواءٌ مُضادٌّ للهيستامين).
• كما قد يزيد الإيتراكونازول أيضاً من المستويات الدَّمويَّة لأدوية مختلفة أخرى، ويمكن أن يزيدَ من خطر آثارها الجانبيَّة ما يلي:
- مُثبِّطات البروتياز protease inhibitors التي تُعالَج بها العَدوى بفيروس الإيدز، مثل الأَمبرينافير Amprenavir والأَتازانافير Atazanavir واللُّوبينافير Lopinavir والرِّيتونافير Ritonavir ... إلخ.
- البِنـزوديازبِّينات Benzodiazepine (من الأَدويةِ المُهَدِّئة والمُرخِية للعَضَلات)، مثل الديازيبام Diazepam والتِّيمازيبام Temazepam.
- حاصِرات قَنوات الكالسيُوم، مثل الفيراباميل Verapamil (دواءٌ للذَّبحة الصَّدرية) والنِّيفيديبين Nifedipine.
- الدُّوسيتاكسيل Docetaxel (دواءٌ كيميائيٌّ مُضادٌّ للانقسام الخلوي).
- الكَربامازبِّين Carbamazepine (مُضادُّ صَرع ومعدِّل للمِزاج).
- السِّيكلوسبورين Ciclosporin (دَواءٌ مثبِّط للمَناعَة).
- الدُّومبِيرِيدُون Domperidone (مُضادٌّ للقَيء).
- الستيرويدات القشريَّة، مثل ميثيل بردنيزولون Methlyprednisolone.
- الفياغرا Viagra (دواءٌ جِنسي).
- التَّاكروليماس Tacrolimus (دَواءٌ مثبِّط للمَناعَة).
• يُعزِّز الإيتراكونازول التَّأثيرَ المضادَّ لتخثُّر الدم للأدوية المضادَّة للتخثُّر، مثل الوارفارين Warfarin.
• عندما يكون هناك انخفاضٌ في مستوى الحموضة في المعدَة ، يقلُّ امتصاصُ الإيتراكونازول؛ وهذا ما يمكن أن يجعلَه أقلَّ فعَّالية في مُعالجة العَدوَى. ولهذا السَّبب، يجب عدمُ تناول الأدوية المضادَّة للحموضة (في حالات عُسر الهضم أو الحرقة الهضميَّة) لمدَّة ساعتين على الأقل بعدَ تَناوُل أَقراص الإيتراكونازول إذا كان المريضُ يأخذ الأدوية التي تقلِّل من الحموضة في المعدة (مثل الرَّانتيدين Ranitidine أو السِّيميتيدين Cimetidine، أو مثبطِّات مضخَّة البروتون مثل الأُوميبرازول Omeprazole أو اللانسوبرازول lansoprazole.
• تُقلِّل الأدويةُ التَّالية من مِقدار الإيتراكونازول في الدَّم، ويمكن أن تجعلَ منه أقلَّ فاعلية في مُعالجة العَدوَى الفطريَّة.
 - الكَربمازبِّين Carbamazepine (مُضادُّ صَرع ومعدِّل للمِزاج).
- الإِيزونيازيد Isoniazid (دواء للسُّل).
- الفينيتوئين Phenytoin (دَواءٌ مُضادٌّ للصَّرع ولاضطِرابِ نَظمِ القَلب).
- الرِّيفامبيسين Rifampicin (مُضادٌّ حَيَوِيٌّ).
• قد تكون هناك أدويةٌ أخرى يمكن أن تؤثِّر أو تتأثَّر بالإيتراكونازول. ولذلك، يجب إخبارُ الطَّبيب عن كلِّ دَواء مصروف بوصفةٍ طبِّية أو من دون وصفة طبيِّة للاستخدام. وتشملُ هذه الأدويةُ الفيتاميناتِ والمعادنَ والمنتجات العشبية والعقاقير الموصوفة من قبل الأطبَّاء الآخرين. ويجب عَدمُ البَدء باستخدام دواءٍ جديد دون استشارة الطَّبيب.



ماذا أفعل إذا تأخرت عن موعد إحدى الجرعات؟

 • يجب تَناولُ الجرعة المنسيَّة في أسرع وقتٍ ممكن.
• إذا حانَ الوقتُ للجرعة التالية، فلا يجوزُ تناولُ الجرعة المنسيَّة، بل تُتبَّع مَواعيدُ الجدول المنتظم المعتاد.
 • يجب تَجنُّبُ استِعمال جرعةٍ مزدوجة أو جرعات زائدَة.



ما هي الاحتياطات التي يجب مراعاتها لدى استعمال هذا الدواء؟

• إذا كان المريضُ يُعانِي من ضعف بالقلب, يجب استِشارةُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• يجب مُراجَعةُ الأَدويَة الأخرى مع مقدِّم الرِّعاية الصحِّية, لأنَّ هذا الدَّواءَ قد لا يمتزج جيِّداً مع غيره من الأَدويَة.
• يجب تجنُّبُ تناول مُضادَّات الحموضة أو السكرلافات خِلال ساعتين من تناول هذا الدَّواء.
• يجب تَجنُّبُ فاكهة الجريب فروت وعصيرها.
• يجب تَجنُّبُ المشروبات الكحوليَّة.
• يجب إخبارُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كانت المَريضَةُ حامِلاً أو تُخطِّط للحمل.
• يجب إخبارُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كانت المَريضَةُ تُرضِع رضاعةً طبيعية بالثدى.



ما هي التأثيرات الجانبية الشائعة لهذا الدواء؟

• صُداع (يمكن علاجُه بمسكِّنات الآلام البسيطة).
• آلام في منطقة البطن.
• غثيان أو قيء. ويمكن أن يفيدَ استعمالُ وجبات صغيرة متكرِّرة والعناية بنظافة الفم ومص حلوى جافَّة أو مَضْغ اللبان "العلكة" للتَّخفيف من ذلك.
• إِسهال.



ماذا يجب على المرء مراقبته عند استعمال هذا الدواء؟

• التغيُّر الذي يَطرأ على الحالة الخاضعة للعلاج: هل حدث تَحسُّن؟ هل ساءت الحالةُ أم لم يَطرأ عليها أيُّ تَغيُّر؟


ما هي الأسباب التي تدعو لاستدعاء مقدم الرعاية الصحية (الطبيب) على الفور؟

• عندَ الشكِّ في تَعاطي جرعةٍ زائدة، يجب الاتِّصالُ بمركز معلومات الأَدويَة والسُّموم المَحلِّي أو الطَّبيب على الفور.
• ظُهور عَلامات حُدوث ردَّة فعل خَطيرة على الحياة، ويتضمَّن ذلك الصَّفيرَ خلال التنفُّس والإحساس بضيق في الصَّدر, الحمَّى, الحكَّة, سُعال شديد, ازرقاق في لون الجلد, نوبات صرعيَّة, أو تورُّم في الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحلق.
• صعوبة في التنفُّس.
• تورُّم أو انتفاخ.
• ألم شَديد في البطن.
• غثيان أو قيء شديد.
• إِسهال شديد.
• إحساس بعدم الجوع (نقص الشَّهية).
• زيادة ملحوظة في الوزن.
• بول غامق اللون أو اصفرار الجلد والعينين.
• الإحساس بإرهاقٍ شَديد أو وهن.
• الطَّفح.
• عَدَم حُدوث تَحسُّن في الحالةِ المرضيَّة أو الشُّعور بأنَّها تَسوء.



ما المفروض اتباعه لدى تخزين هذا الدواء؟

• يُحفَظ الدَّواءُ في درجة حرارة الغرفة.
• يُحفَظ الدَّواءُ بعيداً عن الضَّوء.
• تُحفَظ الكبسولاتُ بَعيداً عن الرُّطوبة، ولا يَجري تخزينُها في الحمَّام أو المطبخ.



إرشادات عامة

• إذا كان المريضُ يُعانِي من تَحسُّس يمثِّل خطراً على حياة المَريض, فيجب أن يرتدي سواراً أو يحمل بطاقةً تدلُّ على هذا التَّحسُّس طَوالَ الوقت.
• لا يَجوزُ للمَريض مُشارَكةُ الدَّواء مع الآخرين، كما لا يجوز تناولُ دواء شخص آخر.
• يجب إِبعادُ الدَّواء عن مُتَناول الأَطفال.
• يجب أن يحتفظَ المريضُ بقائمة أدويته (وصفة طبِّية للدَّواء, المُنتَجات الطبيعيَّة, المكمِّلات الغذائيَّة, الفيتامينات والأَدويَة التي تُصرَف من دون وصفة طبِّية)، وإعطاء هذه القائمة لمقدِّم الرِّعاية الصحِّية (الطَّبيب, الممرِّضة, الممرِّضة الممارسة, الصَّيدلانِي, مُساعِد الطَّبيب).
• يجب التَّحدُّثُ مع مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية قبلَ البدء في تَناوُل أيِّ دَواء جَديد، بما في ذلك الأَدويَةُ التي تُصرَف من دون وصفةٍ طبِّية والمُنتَجات الطبيعيَّة أو الفيتامينات.



 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 24 مارس 2013