الخرف الوعائي

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

في حالة الاشتباه بإصابة شخص ما بالأعراض المبكِّرة للخرف الوعائي، فينبغي توجيهه لزيارة الطبيب بنفسه أو باصطحاب أحد من أقربائه أو أصدقائه.

سيقوم الطبيبُ بإجراء بعض الفحوص البسيطة ليرى ما إذا كان من المحتمل أن يكونَ الشخصُ مصاباً بالخرف، وقد يقوم بإحالة المريض إلى طبيب اختصاصي إذا لزم الأمر.

وبدوره، يقوم الطبيبُ المختصّ بإجراء فحوص سريرية واختبارات لتقييم القدرات الذهنية عند المريض. كما قد يقوم بطلب تحاليل دموية وصور شعاعية للدماغ.

من المفترض أن يحصلَ الطبيبُ، بعدَ إجراء تلك الفحوص والاختبارات، على صورةٍ واضحة حول ما إذا كانت الأعراض التي يشكو منها المريض ناجمةً عن الإصابة بالخرف الوعائي، أو غيره من أنواع الخرف، أو حالة أخرى لا صلة لها بالخرف.

تتضمَّن الفحوصُ والاختبارات والتحاليل كلاً مما يلي:

  • تقييم الأعراض التي يشكو منها المريض واختبار قُدراته العقلية، وتحرّي سرعة تفاقم الأعراض.
  • مراجعة شاملة للتاريخ الطبي للمريض، بما في ذلك الحالاتُ المؤهِّبة للإصابة بالخرف الوعائي، مثل السكتة الدماغية وارتفاع ضغط الدم.
  • فحص سريري.
  • مراجعة الأدوية التي يتناولها المريض.
  • مجموعة من التحاليل المخبرية، بما في ذلك تحاليلُ دمويةٌ لتحرّي ما إذا كانت الأعراضُ ناجمةً عن حالات أخرى، مثل عوز الفيتامين ب12.
  • تصوير مقطعي محوسب CT Scan للدماغ لتحرّي الإصابة بسكتة دماغية أو ورم دماغي، أو تصوير الدماغ بالرنين المغناطيسي لتحرّي أيّ انكماش في الدماغ.
  • فحص النظم القلبي بواسطة التخطيط الكهربائي للقلب.

يمكن إجراءُ بعض تلك الفحوص والاختبارات مباشرة في عيادة الطبيب، في حين أنَّ بعضَها الآخر يتطلَّب زيارة مخابر أو مراكز تصوير شعاعي أو أطباء مختصين.



 

 

 

كلمات رئيسية:
الخرفُ الوعائي، vascular dementia، سلس بول، urinary incontinence، اعتلال الأوعية الدقيقة، small vessel disease، microangiopathy، اعتلال الشرايين الدماغية الصبغي الجسدي السائد المترافق مع احتشاءات تحت قشرية واعتلال بيضاء الدماغ، cerebral autosomal dominant arteriopathy with subcortical infarcts and leukoencephalopathy (CADASIL)، كاداسيل.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 21 فبراير 2016