تينوفوفر

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
TENOFOVIR
الاسم التجاري: فيريد VIREAD

التصنيف العلاجي للدواء والجرعة الدوائية

• التِّينوفوفر Tenofovir هو من مُثَبِّطات إِنزيم المُنتَسِخَة العَكسيَّة للنُّوكليوتيد والنُّوكليوزيد nucleoside and nucleotide reverse transcriptase inhibitors؛ وينتمي إلى مُضادَّات الفَيروسات.
• جرعة البالِغ المعتادَة في عدوى فيروس الإيدز:
- 300 ملغ فموياً مرَّة باليوم.
• جرعة البالِغ المعتادَة في عدوى التهاب الكبد المُزمِن بالفيروس البائي B:
- 300 ملغ فموياً مرَّة باليوم.
- ولكنَّ المدَّة المثاليَّة للمعالجَة غير معروفة.
• جرعة البالِغ المعتادَة للوقاية في حالَةِ التعرُّض غير المهني للفيروس:
- إعطاء 300 ملغ فموياً مرَّة باليوم بأسرع ما يمكن، وفي غضون 72 ساعَة، لمدَّة 28 يوماً.



آلية عمل الدواء

يَعْمل التِّينوفوفر على اِستِهدافِ فيروس الإيدز ومُكافحة العدوى به. تُمارسُ بعضُ الموادِّ الكيميائية "الإِنزيمات"، التي ينتُجها فيروسُ العَوَز المناعي البشري المكتسب، دوراً هاماً في هذا الضرر؛ ومن هذه الإِنزيمات المنتسخةُ العكسيَّة، والتي تُساهم بشكل أساسيٍ في تجميع نسخ جديدة من الفيروس. وهنا يأتي دورُ التِّينوفوفر، حيث يعمل عن طريق إعاقة عمل إِنزيم المنتسخة العكسيَّة، ومن ثَمَّ إعاقة تحويل الرَّنا RNA الفيروسي إلى الحَمض النَّووي الرِّيبِي المَنـزوع الأكسجين DNA. وهذا ما يؤدِّي إلى توقُّف الفيروس عن الانتساخ والتَّضاعف.


ما هي التحذيرات الواجب معرفتها قبل استخدام هذا الدواء؟

• يمكن أنَّ يسبِّبَ هذا الدَّواءُ تليُّفاً كَبِدياً أو تَغيُّراً في حُموضَة الدَّم. ولذلك، يجب مراجعةُ واستشارة مقدِّم الرعاية الصحِّية.
• عندَ تَناول هذا الدَّواء لفترة طويلة، ربَّما يسبِّب آلاماً في العضلات وتيبُّساً فيها. ويمكن، في هذه الحالة، استشارةُ مقدِّم الرعاية الصحِّية.



دواعي استعمال الدواء

• يُستعمَل هذا الدَّواءُ في معالجة عدوى التهاب الكبد الفيروسي البائي B.
• كما يُستعمَل هذا الدَّواءُ في مُعالجَة عدوى فيروس العَوَز المناعي المكتَسب البَشَري (عدوى الإيدز).



موانع استعمال الدواء

• إذا كان لدى المَريض تَحسُّسٌ تجاه التِّينوفوفر أو أيِّ مكوِّن آخر في هذا الدَّواء.
• يجب إطلاعُ مقدِّم الرعاية الصحِّية إذا كان لدى المَريض تَحسُّسٌ لأيِّ دواء آخر.
• يجب التأكُّدُ من القِيام بالإبلاغ عن التَّحسُّس الذي أصاب المريضَ والكيفية التي أثَّر بها فيه. ويتضمَّن ذلك الكشفَ عن وجود طفح وبثور وحكَّة جلديَّة وضيق في التنفُّس وصَفير عندَ الشهيق والسُّعال وتَورُّم الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحلق أو أيَّة أعراض أخرى مُصاحبَة لاِستِعمال الدَّواء.
• إذا كانت المريضةُ حامِلاً أو يُحتَمل أن تكونَ حاملاً.



ما هي الطريقة المثلى لاستعمال الدواء؟

• يُستعمَل هذا الدَّواءُ مع دوائين آخرين على الأقل عادةً.
• حتَّى يَحصلَ المريضُ على أفضل منفعةٍ، يجب ألاَّ ينسى أَيَّة جرعة.
• حتَّى عندَ شُعورِ المريض بتحسُّن، يجب عليه استكمال هذا الدَّواء كما هو موصوف له (لا يَجوز وقفُ الدَّواء).
• يَجري تَناوُلُ هذا الدَّواء مع الطَّعام.



تداخل الدواء مع الطعام

• يُستعمَل هذا الدَّواءُ مع دوائين آخرين على الأقل عادةً.
• يَجري تَناوُلُ هذا الدَّواء مع الطَّعام.



تداخل الدواء مع الأدوية الأخرى

• يَكونُ هناك خَطرٌ مُتَزايِد للمَشاكل في الكلى إذا جَرى تَناوُلُ هذا الدَّواء مع الأدوية الأخرى التي تكون لها تأثيراتٌ جانبيَّة في الكُلى. وتَشتمل هذه الأدويةُ على ما يلي:
- الأَديفوفير Adefovir (لا ينبغي أن يُستخدَمَ مع التِّينوفوفر).
- المضادَّات الحيويَّة من مجموعة الأمينوغليكوزيد Aminoglycoside، مثل الجِنتامَيسين Gentamicin والنِّيومَيسين Neomycin.
- الأَمفوتيريسين ب Amphotericin B (مُضادٌ حَيَوِيٌّ مُبيدٌ لِلفُطُور).
- السِّيدوفوفير Cidofovir (مُضادٌّ فيروسي).
- الفُوسكارنت Foscarnet (مُضادٌّ فيروسي).
- الغانسيكلوفير Ganciclovir (مُضادٌّ فيروسي).
- الأَنترلوكين 2 Interleukin 2 (عامِلٌ مُقوٍّ للمَناعَة).
- البِنتاميدين Pentamidine (دَواءٌ مُضادٌّ للعَدوى).
- التَّاكروليمُس Tacrolimus (دَواءٌ مُثبِّط للمَناعَة).
- الفانكومَيسين Vancomycin (مُضادٌّ حَيَوي).
• تَزدادُ التَّأثيراتُ الجانبيَّة لهذا الدَّواء عندَ استعمالِه مع مثبِّطات إنزيم المنتسِخَة العكسيَّة الأخرى، الأباكافير Abacavir واللاميفودين Lamivudine والزِّيدوفودين Zidovudine. ولذلك إذا كان المريضُ يَتَناول أياً من هذه الأدوية، فيجب متابعة الحالة مع الطَّبيب. ويجب عليه إبلاغ الطبيب إذا كان يُعانِي من بعض الأعراض، مثل الألم والغثيان والتقيُّؤ، لأنَّ هذه قد تدلُّ على حدوث الحُماض اللبني أو اللاكتيكي.
• لا يجوز تناولُ ثُنائي الدَّانوسين Didanosine (مُضادٌّ فيروسي) خِلال ساعتين من تَناوُل هذا الدَّواء.



ماذا أفعل إذا تأخرت عن موعد إحدى الجرعات؟

• يجب تَناولُ الجرعة المنسيَّة في أسرع وقتٍ ممكن.
• إذا حانَ الوقتُ للجرعة التالية، فلا يجوزُ تناولُ الجرعة المنسيَّة، بل تُتبَّع مَواعيدُ الجدول المنتظم المعتاد.
• يجب تَجنُّبُ تَناوُل جرعةٍ مزدوجة أو جرعات زائدَة.
• لا يَجوزُ تَغييرُ الجرعة أو التوقُّفُ عن تناول الدَّواء إلاَّ بعدَ استشارة مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية.



ما هي الاحتياطات التي يجب مراعاتها لدى استعمال هذا الدواء؟

• يجب تَجنُّبُ نفاد الدَّواء, والاحتِفاظ بعبوةٍ أخرى لاستعمالها إذا ما انتهت الأولى.
• إذا كان المَريضُ يُعانِي من أمراض الكبد, يجب استشارة مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• إذا كان المَريضُ يُعانِي من أمراض الكُلى, يجب استشارة مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• يجب مُراجَعةُ الأَدويَة الأخرى مع مقدِّم الرِّعاية الصحِّية, لأنَّ هذا الدَّواء قد لا يمتزج جيِّداً مع غيره من الأَدويَة.
• لا يجوز تناولُ ثُنائي الدَّانوسين Didanosine (مُضادٌّ فيروسي) خِلال ساعتين من تَناوُل هذا الدَّواء.
• للحِماية من الأمراض التَّناسلية (الجنسيَّة) المُعدِية، يُنصَح باستعمال عازلٍ مطَّاطي للوقاية.
• يجب استعمالُ وسيلة آمنة تَثِق بها المريضةُ لمنع الحمل, لكي تتجنَّبَ الحمل في أثناء تناول هذا العقار.
• لا يُوصَى بالرضاعة الطبيعيَّة لدى مرضى فيروس العَوَز المناعي البَشري المُكتَسَب (فيروس الإيدز).



ما هي التأثيرات الجانبية الشائعة لهذا الدواء؟

• صُداع, ويمكن علاجُه بمسكِّنات الآلام البسيطَة.
• غثيان أو قيء. ويمكن أن يفيدَ استعمالُ وجبات صغيرة متكرِّرة والعناية بنظافة الفم ومص حلوى جافَّة أو مَضْغ اللبان "العلكة" للتَّخفيف من ذلك.
• إِسهال.



ماذا يجب على المرء مراقبته عند استعمال هذا الدواء؟

• التغيُّر الذي يَطرأ على الحالة الخاضعة للعلاج: هل حدث تَحسُّن؟ هل ساءت الحالةُ أم لم يَطرأ عليها أيُّ تَغيُّر؟
• المتابعة باستمرار، واستشارة مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• فحص الدَّم بانتظام، مع استشارة مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.



ما هي الأسباب التي تدعو لاستدعاء مقدم الرعاية الصحية (الطبيب) على الفور؟

• عندَ الشكِّ في حُدوث تَعاطي جرعةٍ زائدة، يجب الاتِّصالُ بمركز معلومات الأَدويَة والسُّموم المحلِّي أو الطَّبيب على الفور.
• ظُهور عَلامات حُدوث ردَّة فعل خَطيرة على الحياة، ويتضمَّن ذلك الصَّفيرَ خلال التنفُّس والإحساس بضيق في الصَّدر, الحمَّى, الحكَّة, سُعال شديد, ازرقاق في لون الجلد, نوبات صرعيَّة, أو تورُّم في الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحلق.
• ظُهور أعراض أو علامات العَدوى المِكروبيَّة، وهذا يشتمل على الحمَّى أو الرعشة أو التهاب الحلق الشَّديد أو أَلَم الأذن أو الجيوب الأنفية, أو السُّعال, أو زيادة القشع أو تغيُّر لونه, أو الأَلَم أثناء التبوُّل, أو قرحات الفم, أو الجرح الذي لا يلتئم, أو الحكَّة أو أي أَلَم في فتحة الشرج.
• صُعوبَة في التنفُّس.
• آلام شَديدة في البطن.
• غثيان أو قيء شَديدان.
• إِسهال شَديد.
• نَقص الشَّهيَّة.
• آلام شَديدة بالعَضَلات أو وهن.
• بول غامِق اللَّون أو اصفرار في الجلد والعينين.
• الإِحساس بإرهاقٍ شَديد أو وهن.
• الطَّفَح.
• عَدَم حُدوث تَحسُّن في الحالةِ المرضيَّة أو الشُّعور بأنَّها تَسوء.



ما المفروض اتباعه لدى تخزين هذا الدواء؟

• يُحفَظ الدَّواءُ في دَرجَة حَرارة الغُرفَة.
• يُحفَظ الدَّواءُ بعيداً عن الضَّوء.
• يُحفَظ الدَّواءُ بَعيداً عن الرُّطوبة، ولا يجري تخزينُه في الحمَّام أو المطبخ.



إرشادات عامة

• إذا كان المريضُ يُعانِي من تَحسُّس يمثِّل خطراً على حياة المَريض, فيجب أن يرتدي سواراً أو يحمل بطاقةً تدلُّ على هذا التَّحسُّس طَوالَ الوقت.
• لا يَجوزُ للمَريض مُشارَكةُ الدَّواء مع الآخرين، ولا يجوز تناولُ دواء شخصٍ آخر.
• يجب إِبعادُ الدَّواء عن مُتَناول الأَطفال.
• يجب أن يحتفظَ المريضُ بقائمة أدويته (وصفة طبِّية للدَّواء, المُنتَجات الطبيعيَّة, المكمِّلات الغذائيَّة, الفيتامينات والأَدويَة التي تُصرَف من دون وصفة طبِّية)، وإعطاء هذه القائمة لمقدِّم الرِّعاية الصحِّية (الطَّبيب, الممرِّضة, الممرِّضة الممارسة, الصَّيدلانِي, مُساعِد الطَّبيب).
• يجب التَّحدُّثُ مع مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية قبلَ البدء في تَناوُل أيِّ دواء جديد، بما في ذلك الأَدويَةُ التي تُصرَف من دون وصفةٍ طبِّية والمُنتَجات الطبيعيَّة أو الفيتامينات.



 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 28 ابريل 2013