الناسُور الشرجيّ

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
الناسُور الشرجيّ - كافة

النَّاسُور الشرجيّ anal fistula هو قناةٌ صغيرة غير طبيعيَّة تظهر بين نِهاية الأمعاء - التي تُعرَف باسم القناة الشَّرجيَّة anal canal - والجلد قربَ فتحة الشَّرج، أي المكان الذي تخرج منه فضلاتُ البدن؛ ويُمكن أن تظهر نِهايةُ النَّاسور على شكل فتحةٍ في الجلد حولَ الشَّرج.

يُصنَّف النَّاسُور الشرجيّ عادةً على أنَّه إمَّا بسيطٌ أو مُعقَّدٌ، وذلك استِناداً إلى ما إذا كان هناك مَسارٌ وحيد للنَّاسُور أو وصلات مترابطة؛ أو عالٍ أو واطِئ، استِناداً إلى موضعه ومدى قربه من المصرَّة الشرجيَّة sphincter muscles (حلقةٌ عضليَّة تفتح وتُغلِق الشرج).




متى تجِبُ مُراجعة الطبيب؟

تشتمِلُ الأعراضُ الشائِعة للنَّاسُور الشرجيّ على:

  • تهيُّج الجلد حولَ فتحةِ الشَّرج.
  • ألم نابِض مُستمرّ throbbing قد يتفاقَم عندَ الجلُوس والحركة، مع حركةٍ في الأمعاء أو سُعال.
  • خُروج قيح pus أو دم مع التغوُّط (نزف المُستقِيم rectal bleeding).

يجب مُراحعةُ الطبيب عندَ مُلاحظة أيَّة من الأعراض السابِقة، فقد يحتاج الأمرُ إلى استِشارة اختصاصي في مشاكل الأمعاء أو ما يُسمَّى جرَّاح القولون والمُستقيم، لطلب المزيد من الفُحوصات.




ما الذي يُسبِّبُ النَّاسور الشرجيّ؟

يُصاب الإنسانُ عادةً بالنَّاسُور الشرجيّ بعد أن ينفجِر أو يتمزَّق خُرَاج abscess في الشرج (تجمُّع للقيح)، أو إن كان هناك خُراج لم يُعالَج بشكلٍ كامِلٍ.

كما يُمكن أن يُصابَ الإنسان بالنَّاسور الشرجي أيضاً بسبب أمراض تُصيب الأمعاء، مثل الدَّاء المِعويّ الالتِهابيّ inflammatory bowel disease أو التِهاب الرَّتج diverticulitis.

يُصيبُ النَّاسورُ الشرجيّ الشرائحَ التالية من البشر:

  • حوالي 50 في المائة من الأشخاص الذين يُعانون من داء كرون Crohn’s disease.
  • حوالي 30 في المائة من الأشخاص الذين لديهم عدوى فيروس العوز المناعي المُكتَسب (الإيدز) لدى البشر HIV.

ما يتراوح بين 30 إلى 50 في المائة من الأشخاص الذين لديهم خُرَاجات شرجيَّة، وتُعدُّ هذه الحالةُ أكثرَ شُيوعاً عندَ النِّساء بعضَ الشيء، بالمُقارنةِ مع الرِّجال.


كيف يُعالَجُ النَّاسُور الشرجيّ؟

تحتاجُ مُعظمُ حالات النَّاسُور الشرجيّ إلى الجراحة، لأنَّه من النادر أن تشفَى من دون عِلاج؛ وهناك عدَّةُ طرق جراحيَّة لعِلاجها، وهي تعتمِد جميعها على موضع النَّاسُور وما إذا كان مُصنَّفاً على أنَّه بسيطٌ أو مُعقَّد.

ربَّما لا يستطيع المريضُ العودةَ إلى منزله في نفس اليوم الذي يخضع فيه إلى جِراحة النَّاسُور، ولكن قد يحتاج إلى البقاء في المُستشفى لعدَّة أيَّامٍ إن كان يصعُب عِلاج النَّاسور لديه.

يشتمل خطرُ المُضاعفات من بعد جِراحة النَّاسُور الشرجيّ على:

  • العدوى.
  • سَلَس البراز bowel incontinence.
  • عودةُ النَّاسُور الشرجيّ.

فعلى سبيل المِثال، يزداد خطرُ عودة النَّاسور من بعد أكثر أنواع جراحته شُيوعاً، والتي تُسمَّى جِراحة بَضع النَّاسور fistulotomy، بنسبة 21 في المائة تقريباً؛ ولكن تختلِفُ نسبةُ هذا الخطر وفقاً لنوع الإجراء الجراحيّ.




 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices

 

أخر تعديل: 29 فبراير 2016