التهاب الغشاء المخاطي

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

الهدفُ الرئيسي من علاج التهاب الغشاء المخاطي الفموي هو منع حدوث العدوى وتسكين الألم؛ ويجري ذلك باستعمال المُسكِّنات والاهتمام الجيِّد بنظافة الفم.

كما تتوفَّرُ علاجاتٌ مختلفةٌ لتدبير أعراض التهاب الغشاء المخاطي الفموي أيضاً، مثل العلاج الليزري منخفض الشِّدَّة low-level laser therapy (LLLT) واستعمال دواءٍ يُسمَّى باليفيرمين Palifermin.

بينما يهدف علاجُ التهاب الغشاء المخاطي في السبيل الهضمي إلى التخفيف من الأعراض الرئيسيَّة للحالة، كالإسهال والالتهاب. ويشتملُ العلاجُ على توليفة من الأدوية مع تدابير الرعاية الذَّاتيَّة.

ينبغي أن تبدأَ أعراضُ التهاب الغشاء المخاطي بالتَّحسُّن بعدَ انتهاء العلاج الكيميائي أو الإشعاعي ببضعة أسابيع، رغمَ أنَّ هذا التَّحسُّنَ قد يحتاج إلى فترةٍ أطول من ذلك في بعض الأحيان.



 

 

 

كلمات رئيسية:
التهاب الغشاء المخاطي، Mucositis، التهاب الغشاء المخاطي الفموي، Oral mucositis، التهاب الغشاء المخاطي الهضمي، Gastrointestinal mucositis، التهاب المستقيم، Proctitis، العلاج الكيميائي، Chemotherapy، العلاج الإشعاعي، Radiotherapy، زراعة الخلايا الجذعيَّة، stem cell transplant، العلاج الليزري منخفض الشِّدَّة، low-level laser therapy (LLLT)، أنبوب التغذية، Feeding tube، الإنتان، sepsis، باليفيرمين Palifermin، بينزيدامين، Benzydamine، سلفاسالازين، Sulfasalazine، أميفوستين، Amifostine.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 21 فبراير 2016