التهابُ كُبَيبات الكُلى

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يعتمدُ العلاجُ على معرفة سبب الحالة وشدَّتها؛ فالحالاتُ الخفيفة قد لا تحتاج إلى أيِّ علاج؛ فقد يكونُ العلاج بسيطاً بإجراء تغييراتٍ في النظام الغذائي، مثل تناول كميَّة أقلّ من الملح لإراحة الكليتين.

تُوصَف أدويةٌ لخفض ضغط الدم في حالات التهاب كبيبات الكلى عادةً، مثل مُثبِّطات الإنزيم المُحوِّل للأنجيتونسين angiotensin-converting enzyme (ACE) inhibitors، لأنَّها تُفيدُ في حماية الكُلى.

كما يمكن استعمالُ الأدوية الكابتة للمناعة Immunosuppressants عندما يكون سببُ الحالة مشكلةً في الجهاز المناعي.

ورغمَ أنَّ العلاجَ فعَّالٌ في الكثير من الحالات، إلاَّ أنَّه قد تحدثُ مزيدٌ من المشاكلِ أحياناً، تشتمل على ارتفاع ضغط الدم وتضرُّر أعضاء أخرى والمرض الكلويّ المزمن والفشل الكلوي.

 



 

 

 

كلمات رئيسية:
التهاب كبيبات الكلى، مرشحات، جهاز المناعة، دم في البول، بيلة دموية، رغوي، التهاب وعائي، ذئبة، خفض ضغط الدم، glomerulonephritis، filters، immune system، frothy، وذمة، oedema، vasculitis، lupus، مثبطات الإنزيم المحول للأنجيتونسين، angiotensin-converting enzyme (ACE) inhibitors، الأدوية الكابتة للمناعة، immunosuppressants، فشل كلوي، kidney failure، كبيبات، glomeruli.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices

 

أخر تعديل: 28 فبراير 2016