فرط حركة المفاصل

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
فرط حركة المفاصل - كافة

يكون الشخصُ مصاباً بفرط حركة المفاصل joint hypermobility عندما يكون مجالُ حركة بعض أو جميع مفاصله كبيراً بشكلٍ غير طبيعي أو غير مألوف.

يستطيع الأشخاصُ، الذين يُعانون من فرط حركة ومرونة المفاصل بشكلٍ واضحٍ، القيامَ بتحريك أطرافهم نحوَ وضعيَّاتٍ يستحيل على أشخاصٍ آخرين القيامُ بها.

فرطُ حركة المفاصل هي الحالةُ التي يسمِّها بعضُ الأشخاص "المفاصل الرَّخوة loose joints" أو "المفاصل المزدوج التَّمفصُل double-jointed".


الأشخاص المُعرَّضون للإصابة

يُعتَقدُ أنَّ فرطَ حركة المفاصل شائعٌ جدَّاً، وخصوصاً عند الأطفال والشباب. وتُشيرُ بعضُ التَّقديرات إلى احتمال إصابة حوالي 20% من الأشخاص في المملكة المتَّحدة بهذه الحالة، على سبيل المثال.

يزداد تيبُّسُ المفاصل مع التَّقدُّم بالعمر في العديد من الحالات، كما قد يستمرُّ فرطُ حركة المفاصلِ وأعراضه المرتبطة به إلى سنٍّ مُتقدِّمة.

لا يُعرَفُ عددُ الأشخاص المُصابين بمتلازمة فرط حركة المفصل في المملكة المتَّحدة مثلاً، حيث لا تُكتَشف الحالة غالباً أو يحدث خطأٌ في تشخيصها. ويُعتَقدُ أنَّ الإصابةَ بهذه الحالة أكثرُ شيوعاً عندَ الإناث منها عند الذكور، كما أنَّها أقلُّ شيوعاً عند أفراد العرق الأبيض مقارنةً بأفراد باقي الأعراق.




أعراض فرط حركة المفاصل

لا يُعاني الكثيرُ من الأشخاص المُصابين بفرط حركة المفاصل من أيَّة مشاكل، وقد يستفيد بعضهم - مثل راقصي الباليه ولاعبي الجمباز والموسيقيين - من هذه المرونة الزائدة.

لكن، قد يُعاني بعضٌ منهم من عددٍ من الأعراض المزعجة أيضاً، مثل:

  • الشعور بألم وتيبُّس في المفاصل والعضلات.
  • فرقعة المفاصل.
  • سهولة حدوث الخلع في المفاصل.
  • التَّعب (الإرهاق الشديد).
  • الإصابات المتكرِّرة، كالالتواءات.
  • مشاكل هضميَّة، كالإمساك ومتلازمة القولون المُتهيِّج Irritable bowel syndrome (IBS).
  • الدَّوخة والإغماء.
  • ترقُّق الجلد أو تمطُّطه.

عندما تتزامن الإصابة بفرط حركة المفاصل مع ظهور أعراضٍ أخرى، كالأعراض السابقة، تُسمَّى عندها الحالة متلازمة فرط حركة المفاصل Joint hypermobility syndrome (JHS).




أسباب فرط حركة المفاصل

يعدُّ فرطُ حركة المفاصل وراثيَّاً غالباً، حيث يُعتَقدُ أنَّ أحدَ الأسباب الرئيسيَّة هو حدوث تغيُّرات وراثيَّة مُعيَّنة في أحد أنواع البروتينات والذي يُدعى كولاجين collagen.

يوجد الكولاجين في جميع أنحاء الجسم، مثل الجلد والأربطة.

عندما يكون الكولاجين أضعف ممَّا يجب، فإنَّ أنسجةَ الجسم تكون ضعيفة، ممَّا يؤدِّي إلى رخاوة وتمطُّط الأربطة والمفاصلِ. ونتيجةً لذلك، يمكن لهذه المفاصل أن تفتحَ أكثرَ من المعتاد.

هناك اعتقادٌ كبيرٌ بأنَّ متلازمةَ فرط حركة المفاصل قد تكون مَظهَراً لحالةٍ كامنةٍ في الأنسجة الضَّامة تُسمَّى متلازمة إهلرز- دانلوسEhlers-Danlos syndrome (EDS).




التَّعايشُ مع الإصابة بفرط حركة المفاصل

لا يُعاني معظمُ المصابين بفرط حركة المفاصل من أيَّة مشاكل، ولا يحتاجون إلى أيِّ علاجٍ أو مساعدةٍ طبيّة.

لكن، قد يكون التعايشُ مع متلازمة فرط حركة المفاصل شديدَ الصعوبة، لأنَّه يمكن أن يؤدِّي إلى ظهور مجموعةٍ كبيرةٍ من الأعراض.

يستفيد الأشخاصُ المصابون بمتلازمة فرط حركة المفاصل غالباً من إمكانية ممارستهم للتمارين الرياضيَّة والعلاج الفيزيائي في نفس الوقت، بالإضافة إلى وجود فائدة إضافيَّة في تدبير الألم وجعل أداء المهام اليوميَّة أكثرَ سهولةً.

تزيد طبيعةُ الإصابة بمتلازمة فرط حركة المفاصل من مخاطر الإصابات، مثل الخلوع والالتواءات. وقد يتضمَّن تدبيرُ الحالة علاجَ الإصابات الطفيفة عند حدوثها أيضاً، بينما ينبغي اتِّباعُ خطَّة علاجٍ طويلة الأجل عند التعامل مع الأعراض اليوميَّة.




 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices

 

أخر تعديل: 24 مارس 2016