البلوغُ المبكِّر

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

لابدَّ من فهم آلية البلوغ الطبيعية أولاً قبل أن نشرعَ في مناقشة أسباب حدوث البلوغ المبكِّر عند بعض الأطفال. تسير عمليَّة البلوغ المبكر وفق الخطوات التالية:

  1. تبدأ العمليَّة من الدِّماغ؛ حيث يقوم جزءٌ من الدِّماغ بصنع هرمون يُسمَّى الهُرمون المُطلِق لمُوَجِّهَةِ الغُدَدِ التَّناسُلِيَّة Gonadotropin-releasing hormone (Gn-RH).
  2. تقوم الغدَّةُ النُّخاميَّة بتحرير هرمونات إضافيَّة . يُحفّز الهرمونُ المُطلِق لموجِّهة الغدد التناسليَّة الغدةَ النخامية على تحرير هرمونين إضافيين. ويُسمَّى الهرمون الأوَّل الهرمون المُلوتن Luteinizing hormone (LH) والهرمون الثاني الهرمون المنبِّه للجُريب  Follicle-stimulating hormone (FSH).
  3. تبدأ عمليةُ إنتاج الهرمونات الجنسيَّة. يتسبَّبُ وجود الهرمون المُلوتن والهرمون المنبِّه للجُريب في تحريض المبيضين على إنتاج الهرمون الذي يُشارك في نموِّ وظُهُور الخصائص الجنسيَّة الأنثويَّة (الإستروجين Estrogen)، وتحرِّض الخصيتين على إنتاج الهرمون المسؤول عن نموِّ وظهور الخصائص الجنسيَّة الذَّكريَّة (التِّستوستيرون Testosterone).
  4. حدوث التغيُّرات الجسديَّة. يُسبِّبُ إنتاجُ الإستروجين والتستوستيرون حدوثَ التَّغيُّرات الجسديَّة للبلوغ.

يعتمدُ تفسيرُ حدوث هذه العمليَّة في وقتٍ مُبكِّرٍ عند بعض الأطفال على ما إذا كانوا يُعانون من بلوغٍ مبكِّرٍ مركزي central precocious puberty أو بلوغٍ مُبكِّرٍ مُحيطي peripheral precocious puberty.

 

 

 

كلمات رئيسية:
البلوغ المبكر Precocious puberty، الثدي، الحيض، العانة، الهرمون المطلق لموجهة الغدد التناسلية Gonadotropin-releasing hormone (Gn-RH)، الخصيتين، القضيب، الهرمون الملوتن Luteinizing hormone (LH)، الهرمون المنبه للجريب Follicle-stimulating hormone (FSH)، الإستروجين Estrogen، تستوستيرون Testosterone، بلوغ مبكر مركزي Central precocious puberty، بلوغ مبكر محيطي Peripheral precocious puberty، استسقاء دماغي Hydrocephalus، ورم عابي Hamartoma، فرط تنسج الكظر الخِلقي Congenital adrenal hyperplasia، المحور الوطائي النخامي التناسلي Hypothalamic-pituitary-gonadal (HPG) axis، الأندروجينات Androgens، كيسة مبيضية Ovarian cyst، ليبروليد Leuprolide، لوبرون ديبوت Lupron Depot.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 24 مارس 2016