الورمُ الجزيري (الورم المفرِز للأنسولين)

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

تُعدُّ الجراحةُ العلاجَ الذي يوصي به الأطباءُ لعلاج الورم الجُزيري. وقد تُستعمَل الأدوية للحفاظ على استقرار حالة المرضى قبلَ إجراء الجراحة.

عندَ وجود ورمٍ واحد، فسيجري استئصالُه وحسب. أمَّا إذا كان هناك عددٌ من الأورام، فسيكون من الضروري استئصال جزءٍ من البنكرياس. وفي هذه الحالة، ينبغي الإبقاءُ على 15% على الأقلّ من البنكرياس لإنتاج الإنزيمات اللازمة لعمليَّة الهضم. وهذا هو السببُ الذي قد يمنعُ الجرَّاحَ من استئصال الورم الجُزيري كاملاً.

وفي حالاتٍ نادرة، قد يكون من الضروري استئصال كامل البنكرياس، وذلك  في حال وجود عددٍ كبيرٍ من الأورام الجزريَّة أو أنَّها تتعرَّض للنُّكس بشكلٍ مستمر. يؤدي استئصالُ كامل البنكرياس إلى الإصابة بداء السُّكَّري لتوقُّف الجسم عن إنتاج المزيد من الأنسولين، وهو ما يتطلَّب استعمالَ حقن الأنسولين بشكل دائم.

وإذا لم يعثر الجرَّاحُ على أيّ ورمٍ في أثناء الجراحة، أو في حال لم يكن المريض مُرشَّحاً لإجراء العمليَّةٍ الجراحيَّة، فقد يصف له الطبيبُ استعمالَ دواء ديازوكسيد Diazoxide لخفض إنتاج الأنسولين، ومنع حدوث نقص سكر الدم. كما تُستَعمل المُدرَّاتُ البوليَّة بالتَّزامن مع هذا الدواء لمنع حدوث احتباسٍ للسوائل في الجسم. وقد يُستَعمَلُ الأوكتريوتيد Octreotide للحدّ من إطلاق الأنسولين عندَ بعض المرضى.

متى ينبغي طلب المساعدة الطبيَّة؟

يجب استدعاءُ مقدِّم الرعاية الصحيَّة فورَ ظهور أيَّة أعراضٍ للإصابة بالورم الجُزيري، حيث تُعدُّ الاختلاجات وتدنِّي أو فقدان الوعي من الحالات الطارئة.

ضبط نسبة سكَّر الدم من خلال الأدوية والنظام الغذائي

قد يكون من الصعب التعاملُ مع أعراض الورم الجزيري. وللمساعدة على السيطرة على نسبة سكَّر الدم، قد يكون من الضروري اتِّباعُ نظامٍ غذائي غني بالغلوكوز، حيث إنَّ التنبّهَ لظهور أعراض انخفاض سكر الدم سوف يُساعد على تصحيحها بسرعةٍ من خلال تناول شيءٍ ما يحتوي على الغلوكوز.

يُساعد استعمالُ دواء ديازوكسيد Diazoxide على السيطرة على نسبة سكَّر الدم من خلال خفض كميَّة الأنسولين التي يُنتِجها البنكرياس. ويتوفَّر هذا الدواءُ على شكلِ أقراص؛ وتشتمل آثارُه الجانبيَّة المُحتملة على شعور الشخص بالمرض والغثيان وفقدان الشهيَّة وتراكم السوائل في الساقين أو في أجزاء أخرى من الجسم. 

ونذكر من الأدوية الأخرى التي يمكن استخدامُها للسيطرة على سكر الدم كلاً من فيرباميل Verapamil وثنائي فينيل هيدانتويين Diphenylhydantoin والستيرويدات. وبما أنَّ بعضَ الأورام تحتوي على مستقبلات للسوماتوستاتين Somatostatin receptors، فيمكن لبعض نظائر السوماتوستاتين مثل أوكتريوتايد Octreotide ولانريوتيد Lanreotide أن تُخفِّضَ من مستوى الأنسولين في الجسم أيضاً.

 

 

 

كلمات رئيسية:
الورم الجزيري An insulinoma، الورم العصبي الصماوي neuroendocrine tumour (NETs)، الأورام العصبية الصماوية البنكرياسية المعوية المعدية Gastroenteropancreatic neuroendocrine tumours (GEP NETs)، الأورام العصبية الصماوية البنكرياسية Pancreatic neuroendocrine tumours (pNETs or PETs)، الأنسولين Insulin، النمط الأول من تكون الورم الصماوي المتعدد Multiple endocrine neoplasia type I، تخطيط الصدى بالتنظير الدَّاخلي Endoscopic ultrasound، تصوير شرايين البنكرياس Pancreatic arteriography، ديازوكسيد Diazoxide، أوكتريوتيد Octreotide، فيرباميل Verapamil، ثنائي فينيل هيدانتويين Diphenylhydantoin، مستقبلات السوماتوستاتين Somatostatin receptors، لانريوتيد Lanreotide، ورم مفرز للأنسولين، إنسولينوما.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 24 مارس 2016