علاجُ عدوى فيروس الإيدز ومُتَلازِمَة العَوَزِ المَناعِيِّ المُكتَسَب

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

ينبغي، عندَ تشخيص الإصابة بفيروس العوز المناعي البشري، إجراءُ اختباراتٍ دمويَّةٍ منتظمة لمراقبة تقدُّم العدوى بهذا الفيروس قبل بدء العلاج.

وتشتمل المراقبةُ على معرفة كميَّة الفيروسات الموجودة في الدم (اختبار دموي فيروسي viral blood test) وتأثير فيروس العوز المناعي البشري في الجهاز المناعي. ويُحَدَّدُ ذلك من خلال قياس مستويات الخلايا اللمفاويَّة CD4 CD4+ve lymphocyte cells في الدم. فلهذه الخلايا دورٌ مهمّ في مكافحة العدوى.

ينبغي البدءُ باستعمال العلاج عندما ينخفض تعداد خلايا CD4 إلى 350 أو أقل عادةً، سواءٌ أترافق ذلك مع ظهور أعراضٍ أم لم يترافق. وقد يبدأ العلاجُ عندَ بعض الأشخاص المصابين بحالاتٍ طبيَّةٍ أخرى عندما يكون تعداد خلايا CD4 أعلى من 350. وينبغي مناقشةُ الطبيب حولَ العلاج قبلَ البدء باستعماله.

يهدفُ العلاجُ إلى خفض مستوى فيروس العوز المناعي البشري في الدم، ممَّا يُتيح المجالَ لجهاز المناعة بأن يُصلِحَ نفسه ويمنع الإصابة بأيَّة أمراضٍ مرتبطةٍ بفيروس العوز المناعي البشري.

يكون مستوى الفيروس في الدم منخفضاً جدَّاً خلال فترة العلاج عادةً، ومن غير المحتمل انتقالُه إلى شخصٍ آخر.

 

 

 

كلمات رئيسية:
علاج عدوى فيروس العوز المناعي البشري، مُتَلازِمَة العَوَزِ المَناعِيِّ المُكتَسَب، HIV and AIDS Treatment، المعالجة الوقائيَّة السابقة للتَّعرُّض للعدوى، post-exposure prophylaxis (PEP)، الإيدز، الخلايا اللمفاويَّة CD4، CD4+ve lymphocyte cells، التهاب الكبد بي، hepatitis B، التهاب الكبد سي، hepatitis C، السلّ، tuberculosis، اعتلال الكلية المرتبط بفيروس العوز المناعي البشري، HIV-related nephropathy، الأمراض العصبية الإدراكيَّة (الدماغيَّة) المرتبطة بفيروس العوز المناعي البشري، HIV-related neurocognitive (brain) illnesses، الأدوية المضادَّة للفيروسات، antiretrovirals (ARVs)، تَنَسُّخ الفيروس، virus replicating، نبات حشيشة القلب، St John’s Wort، الأدوية الترفيهيَّة، recreational drugs.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 17 ابريل 2016