إحساس الوخز والتنميل

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
img2

يعاني مُعظمُ البشر من إحساس الوخز والتنميل من حينٍ لآخر. وغالباً ما ينجم ذلك عن ضغط يُطبَّق على أحد أعضاء الجسم لفترة طويلة، ممَّا يؤدِّي إلى انقطاع التروية الدموية عن الأعصاب في المنطقة، وهو ما يمنع العصبَ من إرسال الإشارات إلى الدماغ. كما يمكن للوخز والتنميل أن ينجمَا عن تطبيق ثِقَل على الجسم (من خلال اتخاذ وضعية القرفصاء أو الجثوّ على الركبتين مثلاً)، أو عن ارتداء أحذية أو جوارب ضيِّقة، وهو ما قد يُسبِّب ألماً وتنميلاً في الوقت ذاته.

يمكن التخلُّصُ من هذا الإحساس عن طريق إزالة مصدر الضغط عن المنطقة المتأثِّرة به، وهو ما يسمح بعودة التروية الدموية من جديد، ومن ثَمَّ تخفيف الإحساس بالخدر أو التنميل.

نذكر من الأسباب الشائعة الأخرى للإحساس بالوخز والتنميل المؤقَّت:

  • داء رينو Raynaud’s disease، وهو حالةٌ تصيب الترويةَ الدموية في مناطق محدَّدة من الجسم، مثل أصابع اليدين والقدمين، وغالباً ما تُثار بالبرودة، وأحياناً بالشعور بالقلق أو الشدة.
  • اللهاث (التنفُّس بسرعة).



 

 

 

كلمات رئيسية:
الشعورُ الوخز والتنميل، pins and needles، المذَل، تشوُّش الحسّ، paraesthesia، داء رينو، Raynaud’s disease، متلازمة النفق الرسغي، carpal tunnel syndrome، عرق النسا، sciatica، متلازمة اهتزاز اليد والذراع hand-arm vibration syndrome، تنكُّس الفقار الرقبي، cervical spondylosis.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 2 مايو 2016