تقنية ألِكسندَر

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
img2

تعتمد طريقةُ ألكسندَر على جملة من المبادئ الرئيسية، هي:

  • تتأثَّر الوظائفُ عندَ الإنسان بطريقة حركته أو جلوسه أو وقوفه.
  • تؤثِّر العلاقةُ بين الرأس والرقبة والعمود الفقري بشكلٍ بالغ في قدرة الإنسان على القيام بوظائفه على أكمل وجه.
  • يعدُّ الوعيُ تجاه طريقة ممارسة النشاطات اليومية أمراً ضرورياً لإدخال تعديلات على نمط الحياة، وتحصيل الفائدة من ذلك.
  • إنَّ العقلَ والجسد يعملان معاً بشكل وثيق، ويؤثِّر كلٌّ منهما في الآخر.

يقول مدرِّبو هذه الطريقة إنَّ بعضَ المشاكل الصحِّية، مثل ألم الظهر وغيره من الآلام المزمنة في الجسم، غالباً ما تكون ناجمةً عن إساءة استخدام الجسم على المدى الطويل، مثل التحرُّك بصورة غير فعَّالة أو الوقوف أو الجلوس دون توزيع ثقل الجسم بصورةًٍ صحيحة.

تهدف طريقةُ ألكسندَر إلى مساعدة الشخص على التخلُّص من العادات الجسمانية السيِّئة، والوصول إلى جسم متوازن ومتناسق أكثر.



 

 

 

كلمات رئيسية:
طريقة ألكسندر، تقنيَّة ألكسندر، تقنيَّة أليكساندر، Alexander technique، ألم الظهر المُزمن، ألم الرقبة المُزمن

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 17 مايو 2016