ثيوغوانين

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
THIOGUANINE
الأسماء التجارية: تابلويد TABLOID، لانفيس LANVIS

التصنيف العلاجي للدواء والجرعة الدوائية

• الثِّيوغوانين Thioguanine هو من مُضادَّات السَّرطان التي تُسمَّى مُضادَّاتِ المُستَقلَبات antimetabolites السامَّة للخَلايا.
• هذا الدَّواءُ كيميائيٌّ، تَبلغُ جرعتُه الأوَّلية الاِعتياديَّة 2 ملغ/كغ/اليوم عن طريق الفَم. وعندما يَحدُث تَحَسُّنٌ سَريري بعدَ 4 أَسابيع، يمكن زيادةُ الجرعة بالتَّدريج إلى 3 ملغ/كغ/اليوم. ويمكن إعطاءُ الجرعَة الإجماليَّة اليوميَّة دفعةً واحدة. وهُناك مَقادير أخرى من الجرعات حسب الحالَة، ويجب الرُّجوعُ في ذلك إلى الطَّبيب. وبذلك، يَستهدِف الخلايا السَّرَطانية، ويُؤدِّي إلى تَدميرها وموتِها.



آلية عمل الدواء

يُهاجِم هذا النَّوعُ من الدَّواء الخلايا في أثناء عمليَّة الانقسام، ويُثبِّط عملَ إنزيم نازِعَة أَمين الأدينوزين adenosine deaminase التي تُشارِك في إنتاج موادَّ جينيَّة جَديدة (الدي أن إيه DNA). ومن خِلال مَنع هذه العمليَّة، تُحرَم الخليةُ الورميَّة حتَّى الموت.


ما هي التحذيرات الواجب معرفتها قبل استخدام هذا الدواء؟

هذا الدَّواءُ قويٌّ جداً, يَمنَع نقيَ العَظم من تَصنيع بعض الخلايا التي يحتاج إليها الجسم, ولذلك يَحتاج الطَّبيب إلى تَحليل الدَّم أسبوعياً لمعرفة التَّأثيرات الجانبيَّة. ويجب إخبارُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية فورَ الشُّعور بالحمَّى أو التهاب الحلق أو مَظاهِر العَدوى أو النَّزف أو ضيق النَّفَس أو الإحساس بالإرهاق.


دواعي استعمال الدواء

• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في مُعالجَة سَرطانِ الدَّم الابيضاضي (اللُّوكيميا) واللِّمفومَة (وَرَم الغُدَد اللِّمفيَّة).


موانع استعمال الدواء

• إذا كان لدى المريض تَحَسُّسٌ تجاه الثِّيوغوانين أو أيِّ مكوِّن آخر يشتملُ عليه هذا الدَّواء.
• يجب إِطلاعُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كان لدى المريض تَحَسُّسٌ لأيِّ دواء آخر.
• يجب التأكُّدُ من القِيام بالإبلاغ عن التَّحسُّس الذي أصاب المريضَ والكيفيَّة التي أثَّر بها فيه. ويتضمَّن ذلك الكشفَ عن وجود طفح أو بثور أو حكَّة جلديَّة أو ضيق في التنفُّس أو صَفير عندَ الشهيق أو سُعال أو تَورُّم الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحَلق، أو أيَّة أعراض أخرى مُصاحبَة لاِستِعمال الدَّواء.
• إذا كانت المريضةُ حامِلاً أو يُحتَمل أن تكونَ حاملاً.
• إذا كانت المَريضَةُ تُرضِع رضاعةً طبيعيَّة من الثَّدي.



ما هي الطريقة المثلى لاستعمال الدواء؟

• يجب تَناوُلُ هذا الدَّواء في الأوقاتِ نفسها من اليوم بانتظام.
• يَجري تَناوُلُ هذا الدَّواء على معدةٍ خالية، قبلَ الأكل بساعةٍ أو بعدَه بساعتين.
• يُفضَّلُ تَناوُلُ كمِّية كبيرة من السَّوائل التي لا تحتوي على مادَّة الكافيين، ولكن مع تقليل كمِّية هذه السَّوائل التي يَتَناولها المريضُ إذا نصح مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية بذلك.



تداخل الدواء مع الطعام

• يَجري تَناوُلُ هذا الدَّواء على معدةٍ خالية، قبلَ الأكل بساعةٍ أو بعدَه بساعتين.
• يُفضَّلُ تَناوُلُ كمِّية كبيرة من السَّوائل التي لا تحتوي على مادَّة الكافيين، ولكن مع تقليل كمِّية هذه السَّوائل التي يَتَناولها المريضُ إذا نصح مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية بذلك.



تداخل الدواء مع الأدوية الأخرى

• يُقلِّل هذا الدَّواءُ من قُدرَة الجسم على مُكافحَة العدوى ومن فعَّالية اللقاحات.
• يَزيد البُوسَلفان Busulfan (دَواءٌ سامٌّ لِلخَلاَيا) من التَّأثيرات الضارَّة للثِّيوغوانين Thioguanine.
• تزيد أدويةُ الأَمينوساليسيلات Aminosalicylates (أدويةٌ للسُلِّ والدَّاء المعوي الالتِهابِي)، مثل السُّلفاسالازين Sulfasalazine والميسالازين Mesalazine، من خَطر تَثبيط نِقي العظام.
• يجب التَّحدُّثُ مع مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية قبلَ البدء في تناول أيِّ دواء جديد، بما في ذلك الأَدويَةُ التي تُصرَف من دون وصفةٍ طبِّية والمنتجات الطبيعية أو الفيتامينات.
• يجب الحذرُ عندَ استعمال اللقاحات، وذلك خِلال تَناوُل هذا الدَّواء.
• يجب استشارةُ مقدِّم الرعاية الصحِّية قبل تناول الأسبرين والأدويَة التي تحتوي على الأسبرين والأدويَة المسكِّنة الأخرى ومُميِّعات الدَّم "مُضادَّات تَخثُّر الدَّم" والثوم والفيتامين E.



ماذا أفعل إذا تأخرت عن موعد إحدى الجرعات؟

• يجب تَناولُ الجرعة المنسيَّة في أسرع وقتٍ ممكن.
• إذا حانَ الوقتُ للجرعة التالية، فلا يجوزُ تناولُ الجرعة المنسيَّة، بل تُتبَّع مَواعيدُ الجدول المنتظم المعتاد.
• يجب تَجنُّبُ تَناوُل جرعةٍ مزدوجة أو جرعات زائدَة.



ما هي الاحتياطات التي يجب مراعاتها لدى استعمال هذا الدواء؟

• يجب مُراجَعةُ الأَدويَة الأخرى مع مقدِّم الرِّعاية الصحِّية, لأنَّ هذا الدَّواء قد لا يمتزج جيِّداً مع غيره من الأَدويَة.
• يجب إِخبارُ طَبيب الأسنان والجرَّاح ومقدِّم الرِّعاية الصحِّية عندَ تناول هذا الدَّواء.
• يجب التَّحدُّثُ مع مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية قبلَ البدء في تناول أيِّ دواء جديد، بما في ذلك الأَدويَةُ التي تُصرَف من دون وصفةٍ طبِّية والمنتجات الطبيعية أو الفيتامينات.
• يجب الحذرُ عندَ استعمال اللقاحات، وذلك خِلال تَناوُل هذا الدَّواء.
• ربما يَنـزف المريضُ بسهولة. لذلك، يجب تجنُّبُ الإصابات واستعمال فرشاة أسنان ليِّنة وماكينة حلاقة كهربائيَّة.
• يجب استشارةُ مقدِّم الرعاية الصحِّية قبل تناول الأسبرين والأدويَة التي تحتوي على الأسبرين والأدويَة المسكِّنة الأخرى ومُميِّعات الدَّم "مُضادَّات تَخثُّر الدَّم" والثوم والفيتامين E.
• يجب الحذرُ إذا كان المريضُ مُصاباً بمرضٍ نقص إنزيم ناقِلَة ميثيل الثِّيُوبورين, لذلك يجب استشارةُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• إذا كان المَريضُ يُعانِي من أمراض الكبد, يجب استشارة مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• يجب استعمالُ وَسيلةٍ آمنَة تَثِق بها المريضةُ لمنع الحمل, وذلك خلال تَناوُل هذا العَقار.



ما هي التأثيرات الجانبية الشائعة لهذا الدواء؟

• زيادة خَطَر العَدوَى. ولذلك، يجب تَجنُّبُ الزحام والأشخاص المصابين بعدوى أو نزلة بَرد أو أنفلونزا.
• غَثَيان أو قيء. ويمكن أن يفيدَ استعمالُ وجبات صغيرة متكرِّرة والعناية بنظافة الفم ومص حلوى جافَّة أو مَضْغ اللبان "العلكة" للتَّخفيف من ذلك.
• نَقص الشهيَّة.
• تَهيُّج الفم واللثة. ولذلك، يجب العنايةُ بنظافة الفم بواسطة فرشاة ليِّنة أو قطعة قطن ومضمضة الفم فهذا قد يفيد.
• فَقر الدَّم.
• يَندُر حُدوث الإصابَة بتليُّف الكبد.



ماذا يجب على المرء مراقبته عند استعمال هذا الدواء؟

• التغيُّر الذي يَطرأ على الحالة الخاضعة للعلاج: هل حدث تَحسُّن؟ هل ساءت الحالةُ أم لم يَطرأ عليها أيُّ تَغيُّر؟
• فحص الدَّم بانتظام, كما يجب استشارة مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• المتابعة باستمرار، واستشارة مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.



ما هي الأسباب التي تدعو لاستدعاء مقدم الرعاية الصحية (الطبيب) على الفور؟

• عندَ الشكِّ في حُدوث تَعاطي جرعةٍ زائدة، يجب الاتِّصالُ بمركز معلومات الأَدويَة والسُّموم المحلِّي أو الطَّبيب على الفور.
• ظُهور عَلامات حُدوث ردَّة فعل خَطيرة على الحياة، ويتضمَّن ذلك الصَّفيرَ خلال التنفُّس والإحساس بضيق في الصَّدر, الحمَّى, الحكَّة, سُعال شديد, ازرقاق في لون الجلد, نوبات صرعيَّة, أو تورُّم في الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحلق.
• ظُهور أعراض أو علامات العَدوى المِكروبيَّة، وهذا يشتمل على الحمَّى أو الرعشة أو التهاب الحلق الشَّديد أو أَلَم الأذن أو الجيوب الأنفية, أو السُّعال, أو زيادة القشع أو تغيُّر لونه, أو الأَلَم أثناء التبوُّل, أو قرحات الفم, أو الجرح الذي لا يلتئم, أو الحكَّة أو أي أَلَم في الشرج.
• إسهال شَديد.
• غثيان أو قيء شَديدان.
• تقرُّحات بالفم.
• كَدمات أو نَزف غير مُعتاد.
• الإحساس بإرهاقٍ شَديد أو وهن.
• ألم شَديد في البطن.
• تورُّم أو انتفاخ.
• زيادة في الوزن.
• بول غامِق اللَّون أو اصفرار في الجلد والعينين.
• الطَّفَح.
• عَدَم حُدوث تَحسُّن في الحالةِ المرضيَّة أو الشُّعور بأنَّها تَسوء.



ما المفروض اتباعه لدى تخزين هذا الدواء؟

• يُحفَظ الدَّواءُ في دَرجَة حَرارة الغُرفَة.
• يُحفَظ الدَّواءُ بَعيداً عن الرُّطوبة، ولا يجري تخزينُه في الحمَّام أو المطبخ.



إرشادات عامة

• إذا كان المريضُ يُعانِي من تَحسُّس يمثِّل خطراً على حياة المَريض, فيجب أن يرتدي سواراً أو يحمل بطاقةً تدلُّ على هذا التَّحسُّس طَوالَ الوقت.
• لا يَجوزُ للمَريض مُشارَكةُ الدَّواء مع الآخرين، ولا يجوز تناولُ دواء شخصٍ آخر.
• يجب إِبعادُ الدَّواء عن مُتَناول الأَطفال.
• يجب أن يحتفظَ المريضُ بقائمة أدويته (وصفة طبِّية للدَّواء, المُنتَجات الطبيعيَّة, المُستَحضرات الغذائيَّة, الفيتامينات والأَدويَة التي تُصرَف من دون وصفة طبِّية)، وإعطاء هذه القائمة لمقدِّم الرِّعاية الصحِّية (الطَّبيب, الممرِّضة, الممرِّضة الممارسة, الصَّيدلانِي, مُساعِد الطَّبيب).
• يجب التَّحدُّثُ مع مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية قبلَ البدء في تَناوُل أيِّ دَواء جَديد، بما في ذلك الأَدويَةُ التي تُصرَف من دون وصفةٍ طبِّية والمُنتَجات الطبيعيَّة أو الفيتامينات.



 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 28 ابريل 2013