راسبوريكاس

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
RASBURICASE
الاسم التجاري: إيليتك ELITEK

التصنيف العلاجي للدواء والجرعة الدوائية

• الرَّاسبوريكاس Rasburicase هو نسخةٌ مأشوبَة recombinant من إِنزيم أُكسيداز اليُورات urate oxidase enzyme، يُفيد في المُحافَظة على مستوى حَمض اليُوريك في الدَّم ضِمنَ المستوى الطَّبيعي، لاسيَّما عندَ من يُعالجون بأدوية الأَورام.
• يُعطى الدَّواءُ بمقدار 0.2 ملغ/كغ بشكل تَسريبٍ وَريدي على مدى 30 دقيقَة يومياً ولمدَّة خمسة أيَّام، ولا يُنصَح بأكثر من ذلك.


آلية عمل الدواء

• يُساعِدُ الرَّاسبوريكاس على إبقاءِ مستويات حَمض اليُوريك في الجسم ضِمنَ المستوى الطَّبيعي، حيث يمكن أن تَزدادَ مستوياتُ حَمض اليُوريك في المعالجةِ الكيميائيَّة للسَّرطان، عندما تتحطَّم الخلايا السَّرطانية، ويُطلَق حَمضُ اليُوريك في الدَّم.
• يَتَفاعل إنزيم أكسيداز اليُوريك urate oxidase enzyme مع حمض اليُوريك المُتَبلِّر، ويُحوِّله إلى مركَّب الألانتوين allantoin الذي يذوب في الماء، وبذلك يمكن للكلية التخلُّص منه بسهولة.


ما هي التحذيرات الواجب معرفتها قبل استخدام هذا الدواء؟

• يجب الحذرُ إذا كان المريضُ مُصاباً بمرضٍ يَدعى عَوَز نازِعَةِ هيدرُجين الغلُوكُوز -6- فُسفات glucose -6- phosphate dehydrogenase deficiency (G6PD)؛ فقد يحدث فقرُ دم انحلالي, لذلك يجب استشارةُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.


دواعي استعمال الدواء

• يُستخدَم هذا الدَّواءُ لمنع زيادة مستوى حمض اليُوريك، وذلك في أثناء مُعالجة السَّرطان.


موانع استعمال الدواء

• إذا كان لدى المَريض تَحَسُّسٌ تجاه الرَّاسبوريكاس أو أيِّ مكوِّن آخر من هذا الدَّواء.
• يجب إطلاعُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كان لدى المَريض تَحَسُّس لأيِّ دواء آخر.
• يجب التأكُّدُ من القِيام بالإبلاغ عن التَّحسُّس الذي أصابَ المريضَ والكيفية التي أثَّر بها فيه. ويتضمَّن ذلك الكشفَ عن وجود طفح أو بثور أو حكَّة جلديَّة أو ضيق في التنفُّس أو صَفير عندَ الشَّهيق أو سُعال أو تَورُّم الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحَلق، أو أيَّة أعراض أخرى مُصاحبَة لاِستِعمال الدَّواء.
إذا كان المريضُ مُصاباً بمرضٍ يَدعى عَوَز نازِعَةِ هيدرُجين الغلُوكُوز -6- فُسفات glucose -6- phosphate dehydrogenase deficiency (G6PD)؛ حيث قد يحدث فقرُ دم انحلالي.


ما هي الطريقة المثلى لاستعمال الدواء؟

• يُؤخَذ هذا الدَّواءُ على شكل حقنةٍ في الوريد.


تداخل الدواء مع الطعام

• يُؤخَذ هذا الدَّواءُ على شكل حقنةٍ في الوريد، ولا عَلاقةَ له بالطَّعام.


تداخل الدواء مع الأدوية الأخرى

• من المهمِّ إخبارُ الطَّبيب أو الصيدلانِي عمَّا يتناوله المريضُ من أدوية أخرى، بما فيها تلك الأدويةُ التي تُشتَرى من دون وصفة طبِّية والأدويةُ العشبية، قبل بَدء العلاج بهذا الدَّواء. وبالمثل، يجب التحقُّقُ دائماً من الطَّبيب أو الصَّيدلانِي قَبلَ تناول أيَّة أدوية جديدة.
• يمكن أن يَتداخَل الأَلُّوبورينول Allopurinol (مانعٌ لتَشكُّل حَمض اليُوريك) مع هذا الدَّواء.


ماذا أفعل إذا تأخرت عن موعد إحدى الجرعات؟

• يجب استِشارة مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية لتحديد مَوعدٍ جَديد.


ما هي الاحتياطات التي يجب مراعاتها لدى استعمال هذا الدواء؟

• يجب مُراجَعةُ الأَدويَة الأخرى مع مقدِّم الرِّعاية الصحِّية, لأنَّ هذا الدَّواءَ قد لا يمتزج جيِّداً مع غيره من الأَدويَة.
• يجب إخبارُ مقدِّم الرعاية الصحِّية بالنِّسبة للمرأة الحامِل أو التي تُخطِّط للحَمل.
• يجب إخبارُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كانت المَريضَةُ تُرضِع رضاعةً طبيعيَّة من الثَّدي.


ما هي التأثيرات الجانبية الشائعة لهذا الدواء؟

• صُداع, ويمكن علاجُه بمسكِّنات الآلام البسيطَة.
• غَثيان أو قيء. ويمكن أن يفيدَ استعمالُ وجبات صغيرة متكرِّرة والعناية بنظافة الفم ومص حلوى جافَّة أو مَضغ اللبان "العلكة" للتَّخفيف من ذلك.
• إِمساك. وقد يساعد تناولُ السَّوائل والأطعمة المحتوية على ألياف, أو المواظبة على أداء الرياضة البدنية, في تخفيفه. ويجب استشارةُ مقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا ما كان من الممكن تناول المليِّنات أو المُسهلات.
• آلام في منطقة البطن.


ماذا يجب على المرء مراقبته عند استعمال هذا الدواء؟

 • المتابعة الدَّقيقة باستمرار، واستشارة مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية بالنسبة للأعراض الجانبيَّة، والتغيُّر الذي يحدث.


ما هي الأسباب التي تدعو لاستدعاء مقدم الرعاية الصحية (الطبيب) على الفور؟

• عندَ الشكِّ في تَعاطي جرعةٍ زائدة، يجب الاتِّصالُ بمركز معلومات الأَدويَة والسُّموم المَحلِّي أو الطَّبيب على الفور.
• ظُهور عَلامات حُدوث ردَّة فعل خَطيرة على الحياة، ويتضمَّن ذلك الصَّفيرَ خلال التنفُّس والإحساس بضيق في الصَّدر, الحمَّى, الحكَّة, سُعال شديد, ازرقاق في لون الجلد, نوبات صرعيَّة, أو تورُّم في الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحلق.
• آلام أو ضغط في الصدر.
• صُعوبة في التنفُّس.
• إِمساك شَديد.
• غثيان أو قيء شديد.
• الطَّفح.
• عدم تَحسُّن الحالة المرضيَّة أو الشُّعور بأنَّها تَسوء.


ما المفروض اتباعه لدى تخزين هذا الدواء؟

• يَجري استِعمالُ هذا الدَّواء في المكانِ المخصَّص لمُقدِّم الرِّعاية الصحِّية فقط، ولا يُسمَح بحفظه أو تَخزينه في المَنـزل.


إرشادات عامة

• إذا كان المريضُ يُعانِي من تَحسُّس يمثِّل خطراً على حياة المَريض, فيجب أن يرتدي سواراً أو يحمل بطاقةً تدلُّ على هذا التَّحسُّس طَوالَ الوقت.
• لا يَجوزُ للمَريض مُشارَكةُ الدَّواء مع الآخرين، ولا يجوز تناولُ دواء شخص آخر.
• يجب إِبعادُ الدَّواء عن مُتَناول الأَطفال.
• يجب أن يحتفظَ المريضُ بقائمة أدويته (وصفة طبِّية للدَّواء, المُنتَجات الطبيعيَّة, المُكَمِّلات الغذائيَّة, الفيتامينات والأَدويَة التي تُصرَف من دون وصفة طبِّية)، وإعطاء هذه القائمة لمقدِّم الرِّعاية الصحِّية (الطَّبيب, الممرِّضة, الممرِّضة الممارسة, الصَّيدلانِي, مُساعِد الطَّبيب).
• يجب التَّحدُّثُ مع مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية قبلَ البدء في تَناوُل أيِّ دَواء جَديد، بما في ذلك الأَدويَةُ التي تُصرَف من دون وصفةٍ طبِّية والمُنتَجات الطبيعيَّة أو الفيتامينات.


 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 29 ابريل 2013

الاختصاص