ريتونافير

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
RITONAVIR
الاسم التجاري: نورفير NORVIR

التصنيف العلاجي للدواء والجرعة الدوائية

• الرِّيتونافير Ritonavir هو من مُثَبِّطات البروتياز في الإيدز HIV Protease Inhibitors (يُكافِح فيروسَ العَوَز المناعي البشري)، ومن مُضادَّات الفَيروسات.
• يُعطى الدَّواءُ للبالغين في عدوى الإيدز بمقدار 100-400 ملغ/اليوم عن طَريق الفَم على دفعة أو دفعتين كداعم لمثبِّطات البروتياز الأخرى. ويمكن أن تكونَ الجرعةُ الأوَّلية 300 ملغ عن طَريق الفَم مرَّتين باليوم، ثمَّ تُزاد الجرعةُ بمقدار 100 ملغ مرَّتين باليوم كلَّ 2-3 أيَّام وصولاً إلى جرعةٍ قصوى قدرها 600 ملغ عن طَريق الفَم مرَّتين باليوم. أمَّا عندَ الأطفال دون الشَّهر من العمر، فيُعطى الدَّواءُ في البداية بمقدار 250 ملغ/م2 عن طَريق الفَم مرَّتين باليوم، ثمَّ تُزاد الجرعةُ بمقدار 50 ملغ/م2 مرَّتين باليوم كلَّ 2-3 أيَّام وصولاً إلى جرعةٍ قصوى قدرها 400 ملغ عن طَريق الفَم مرَّتين باليوم أو حسب توصيات الطَّبيب.


آلية عمل الدواء

يَعمَل الرِّيتونافير من خِلال وقف إنزيم البروتياز عن العمل، وهذا يعني أن تكونَ جَميعُ النُّسَخ الجديدة من الفيروس، والتي يَجري إنتاجُها، هي خاطئة، ولا يمكن أن تصيب المزيدَ من الخلايا المناعيَّة الطبيعيَّة CD4.


ما هي التحذيرات الواجب معرفتها قبل استخدام هذا الدواء؟

• قد لا يمتزج الرِّيتونافير جيِّداً مع أدوية محدَّدة؛ كما قد تحدث ردودُ فعل خطيرة, لذا يجب فحصُ كلِّ الأدوية الأخرى مع مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.


دواعي استعمال الدواء

• يُستخدَم هذا الدَّواءُ في معالجة عدوى فيروس العَوَز المناعي البشري المُكتَسَب (الإيدز).


موانع استعمال الدواء

• إذا كان لدى المَريض تَحسُّسٌ تجاه الرِّيتونافير أو أي مكوِّن آخر يشتمل عليه هذا الدَّواء.
• يجب إِطلاعُ مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كان لدى المريض تَحَسُّسٌ لأيِّ دواء آخر.
• يجب التأكُّدُ من القِيام بالإبلاغ عن التَّحسُّس الذي أصابَ المريضَ والكيفية التي أثَّر بها فيه. ويتضمَّن ذلك الكشفَ عن وجود طفح أو بثور أو حكَّة جلديَّة أو ضيق في التنفُّس أو صَفير عندَ الشَّهيق أو سُعال أو تَورُّم الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحَلق، أو أيَّة أعراض أخرى مُصاحبَة لاِستِعمال الدَّواء.
• إذا كان المريضُ يتناول أياً من الأدوية التَّالية، يجب استشارة الطَّبيب:
- الأَستيميزول Astemizole (مُضادُّ تَحَسُّس).
- الرِّيفامبيسين Rifampicin (مُضادٌّ حيوي).
- السِّيسابريد Cisapride (دَواءٌ منشِّط لحركة المعدَة والأمعاء).
- الإِرغوتامين Ergotamine وثُنائي هيدرو الإِرغوتامين Dihydroergotamine (دواءٌ لمعالجَة الشَّقِّيقة).
- الميثيسرجيد Methysergide (دَواءٌ مُضادٌّ للسِّيروتونين).
- البيموزيد Pimozide (دَواءٌ مُضادٌّ لِلذُّهان).
- التِّرفينادين Terfenadine (دَواءٌ مُضادٌّ للهيستامين).
- أدوية خفض الكولستيرول، مثل اللوفاستاتين Lovastatin، والفلوفاستاتين Fluvastatin.
- الميدازولام Midazolam (مُهَدِّىءٌ ومُضادُّ اختِلاج).
• إذا كانت المَريضةُ حامِلاً أو يُحتَمل أن تكونَ حاملاً.


ما هي الطريقة المثلى لاستعمال الدواء؟

• حتَّى يَحصلَ المريضُ على أفضل منفعةٍ، يجب ألاَّ ينسى أَيَّة جرعة.
• يُستعمَل هذا الدَّواءُ مع أدويةٍ أخرى عادة.
• حتَّى عندَ شُعورِ المريض بتحسُّن، يجب عليه استكمال هذا الدَّواء كما هو موصوف له (لا يَجوز وقفُ الدَّواء).
• يجري تناولُ هذا الدَّواء مع الطَّعام.
• يمكن تناولُ هذا الدَّواء مع الماء أو العصير أو الحليب المنـزوع القشدة أو القهوة أو الشَّاي.
• يجب رجُّ المَحلول جيِّداً قبلَ الاستعمال.


تداخل الدواء مع الطعام

• يُستعمَل هذا الدَّواءُ مع أدويةٍ أخرى عادة.
• يجري تناولُ هذا الدَّواء مع الطَّعام.
• يمكن تناولُ هذا الدَّواء مع الماء أو العصير أو الحليب المنـزوع القشدة أو القهوة أو الشَّاي.
• يجب رجُّ المَحلول جيِّداً قبلَ الاستعمال.
• يُفضَّل عدمُ تناول نبتة سانت جونزSt John's wort  مع هذا الدَّواء, لأنَّ تناولها معه سوف يقلِّل من تأثيره.


تداخل الدواء مع الأدوية الأخرى

• قد يُؤدِّي الرِّيتونافير إلى زيادة التَّراكيز الدَّمويَّة للتِّريازولام Triazolam والميدازولام Midazolam والستافودين ووسائل منع الحمل عن طريق الفم والكلاريثروميسين Clarithromycin، مما قد يؤدِّي إلى مزيد من الآثار الجانبيَّة.
• إذا كان المريضُ يتناول أياً من المواد أو الأدوية التَّالية، يجب استشارةُ الطَّبيب:
- الكُحول.
- ثُنائي السلفيرام Disulfiram (دَواءٌ لعِلاجِ الإدمانِ الكُحولِيِّ).
- الأَستيميزول Astemizole (مُضادُّ تَحَسُّس).
- الرِّيفامبيسين Rifampicin (مُضادٌّ حيوي).
- السِّيسابريد Cisapride (دَواءٌ منشِّط لحركة المعدَة والأمعاء).
- الإِرغوتامين Ergotamine وثُنائي هيدرو الإِرغوتامين Dihydroergotamine (دواءٌ لمعالجَة الشَّقِّيقة).
- الميثيسرجيد Methysergide (دَواءٌ مُضادٌّ للسِّيروتونين).
- البيموزيد Pimozide (دَواءٌ مُضادٌّ لِلذُّهان).
- التِّرفينادين Terfenadine (دَواءٌ مُضادٌّ للهيستامين).
- أدوية خفض الكولستيرول، مثل اللوفاستاتين Lovastatin، والفلوفاستاتين Fluvastatin.
- المِترونيدازول Metronidazole (دواء مُضادٌّ للجَراثيم والأَميبات).
- الميدازولام Midazolam (مُهَدِّىءٌ ومُضادُّ اختِلاج).
- بعض مضادَّات الاكتئاب، مثل الأميتريبتيلين Amitriptyline والإيميبرامين Imipramine.
- مُضادَّات الفُطرِيَّات من مجموعة الآزول، مثل الكيتوكونازول Ketoconazole والفلوكونازول Fluconazole والإيتراكونازول Itraconazole والفوريكونازول Voriconazole والبوساكونازول Posaconazole.
- المضادَّات الحيويَّة الماكروليديَّة، مثل الإريثروميسين Erythromycin والكلاريثروميسين Clarithromycin.
- الكَربامازبِّين Carbamazepine (مُضادُّ صَرع ومعدِّل للمِزاج).
- السِّيكلوسبورين Cyclosporin (دَواءٌ مثبِّط للمَناعَة).
- الستيرويدات القشريَّة، مثل ميثيل البردنيزولون Methlyprednisolone.
- بعض مُضادَّات الذُّهان الأخرى، مثل الثيوريدازين Thioridazine والكلوربرومازين Chlorpromazine والسِّيرتيندول Sertindole والهالوبيريدول Haloperidol.
- حاصِرات قَنوات الكالسيُوم، مثل الفيراباميل Verapamil (دواءٌ للذَّبحة الصَّدرية) والنِّيفيديبين Nifedipine.
- بعض وسائل منع الحمل الهرمونيَّة.
- مثبِّطات إنزيم المُنتَسِخَة العكسيَّة لفيروس العَوَز المَناعي البشري المُكتَسَب الأخرى.
• يجب عدمُ تناول ثُنائي الدَّانوسين Didanosine خِلال ساعة من تناول هذا الدَّواء.
• هذه القائمةُ ليست كاملةً، فقد توجَد عَقاقيرُ أخرى تَتَفاعل مع هذا الدَّواء. لذلك، يجب إخبارُ الطَّبيب أو الصَّيدلانِي عمَّا يتناوله المريضُ من أدوية أخرى، بما فيها تلك الأدويةُ التي تُشتَرى من دون وصفة طبِّية والأدويةُ العشبية، قبل بَدء العلاج بهذا الدَّواء. وبالمثل، يجب التحقُّقُ دائماً من الطَّبيب أو الصَّيدلانِي قَبلَ تناول أيَّة أدوية جديدة.


ماذا أفعل إذا تأخرت عن موعد إحدى الجرعات؟

• يجب تَناولُ الجرعة المنسيَّة في أسرع وقتٍ ممكن.
• إذا حانَ الوقتُ للجرعة التالية، فلا يجوزُ تناولُ الجرعة المنسيَّة، بل تُتبَّع مَواعيدُ الجدول المنتظم المعتاد.
• يجب تَجنُّبُ استِعمال جرعةٍ مزدوجة أو جرعات زائدَة.
• لا يَجوزُ تَغييرُ الجرعة أو التوقُّفُ عن تناول الدَّواء إلاَّ بعدَ استشارة مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية.


ما هي الاحتياطات التي يجب مراعاتها لدى استعمال هذا الدواء؟

• يجب تَجنُّبُ نفاد الدَّواء, والاحتِفاظ بعبوةٍ أخرى لاستِعمالها إذا ما انتهت الأولى.
• إذا كان المَريضُ يُعاني من مرض السكَّري, يجب استِشارة مقدِّم الرِّعاية الصحِّية, فقد تحتاج أدويةُ السكَّري إلى إعادة ضبط.
• إذا كان المَريضُ يُعاني من أمراض الكبد, يجب استِشارة مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• يجب مُراجَعةُ الأَدويَة الأخرى مع مقدِّم الرِّعاية الصحِّية, لأنَّ هذا الدَّواءَ قد لا يمتزج جيِّداً مع غيره من الأَدويَة.
• يُفضَّل عدمُ تناول نبتة سانت جونزSt John's wort  مع هذا الدَّواء, لأنَّ تناولها معه سوف يقلِّل من تأثيره.
• يجب استعمالُ وسيلة آمنة تَثِق بها المريضةُ لمنع الحمل, لكي تتجنَّبَ الحمل في أثناء تناول هذا العَقار.
• لا يُوصَى بالرضاعة الطبيعيَّة لدى مريضات فيروس العَوَز المناعي المكتَسَب (الإيدز).


ما هي التأثيرات الجانبية الشائعة لهذا الدواء؟

• الشُّعور بالدُّوار أو الدوخة, أو النُّعاس, أو تَشوُّش أو تغيُّم الرؤية, أو تغيُّر في طريقة التفكير. لذلك، يجب تجنُّبُ القيادة, وتجنُّب القيام بالمهام والأنشطة التي تحتاج إلى يقظة ورؤية واضحة حتَّى يظهر مدى تأثير هذا الدَّواء في المريض.
• غَثيان أو قيء. ويمكن أن يفيدَ استعمالُ وجبات صغيرة متكرِّرة والعناية بنظافة الفم ومص حلوى جافَّة أو مَضغ اللبان "العلكة" للتَّخفيف من ذلك.
• إسهال.
• نَقص الشَّهية.
• مَذاق غير طَبيعي, لكن يَعود إلى طَبيعته مرَّةً أخرى في الغالب.
• تغيُّر في تَوزُّع الدُّهون بالجسم.
• تَخدير أو إحساس بوخزٍ خَفيف باليدين أو القدمين.


ماذا يجب على المرء مراقبته عند استعمال هذا الدواء؟

• التغيُّر الذي يَطرأ على الحالة الخاضعة للعلاج: هل حدث تَحسُّن؟ هل ساءت الحالةُ أم لم يَطرأ عليها أيُّ تَغيُّر؟
• إذا كان المَريضُ يُعانِي من مرض السكَّري, فيجب متابعة تَحليل السكَّر بانتظام.
• فحص دم دوري, مع استِشارة مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• المُتابعة باستمرار، واستشارة مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.


ما هي الأسباب التي تدعو لاستدعاء مقدم الرعاية الصحية (الطبيب) على الفور؟

• عندَ الشكِّ في تَعاطي جرعةٍ زائدة، يجب الاتِّصالُ بمركز معلومات الأدوية والسُّموم المَحلِّي أو الطَّبيب على الفور.
• ظُهور عَلامات حُدوث ردَّة فعل خَطيرة على الحياة، ويتضمَّن ذلك الصَّفيرَ خلال التنفُّس والإحساس بضيق في الصَّدر, الحمَّى, الحكَّة, سُعال شديد, ازرقاق في لون الجلد, نوبات صرعيَّة, أو تورُّم في الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحلق.
• غثيان أو قيء شَديد.
• إسهال شَديد.
• زيادة التبوُّل, زيادة العطش, نَقص الوَزن.
• الطَّفح.
• عدم تَحسُّن الحالة المرضيَّة أو الشُّعور بأنَّها تَسوء.



ما المفروض اتباعه لدى تخزين هذا الدواء؟

• تُحفَظ الكبسولاتُ في الوعاء الأصلي في الثلاَّجة.
• تُحفَظ الكبسولاتُ بَعيداً عن الضَّوء.
• يُحفَظ الشَّرابُ في الوِعاء الأصلي له في درجة حَرارة الغرفة. ولكن مع المُحافَظة على إغلاق الغِطاء بإحكام, والتخلُّص من الدَّواء عندما يَحين تاريخ انتهاء مدَّته.


إرشادات عامة

• إذا كان المريضُ يُعانِي من تَحسُّس يمثِّل خطراً على حياة المَريض, فيجب أن يرتدي سواراً أو يحمل بطاقةً تدلُّ على هذا التَّحسُّس طَوالَ الوقت.
• لا يَجوزُ للمَريض مُشارَكةُ الدَّواء مع الآخرين، ولا يجوز تناولُ دواء شخص آخر.
• يجب إِبعادُ الدَّواء عن مُتَناول الأَطفال.
• يجب أن يحتفظَ المريضُ بقائمة أدويته (وصفة طبِّية للدَّواء, المُنتَجات الطبيعيَّة, المُكَمِّلات الغذائيَّة, الفيتامينات والأدوية التي تُصرَف من دون وصفة طبِّية)، وإعطاء هذه القائمة لمقدِّم الرِّعاية الصحِّية (الطَّبيب, الممرِّضة, الممرِّضة الممارسة, الصَّيدلانِي, مُساعِد الطَّبيب).
• يجب التَّحدُّثُ مع مقدِّم الرِّعاية الصحِّية قبلَ البدء في تَناوُل أيِّ دَواء جَديد، بما في ذلك الأدوية التي تُصرَف من دون وصفةٍ طبِّية والمُنتَجات الطبيعيَّة أو الفيتامينات.


 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 29 ابريل 2013