نصائح العودة إلى المدرسة

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
  • يتلقى الأطفال ما يقرب من 80 في المائة من معارفهم في سنواتهم الإثني عشر الأولى عن طريق أبصارهم. ولذلك، ينصح الخبراءُ الأهلَ بإجراء فحصٍ عينيٍّ للطفل قبل عودته إلى المدرسة للتأكد من أن كل شيءٍ على ما يرام، وقد تكون النظارة أهم شيء ينبغي على الأهل التأكد من حاجة الطفل إليه قبل عودته إلى المدرسة.
  • قد يواجه الأهل مشكلة في اكتشاف خلل الرؤية عند الطفل، إذ إن الطفل الذي يعاني من اضطرب في إحدى عينيه فقط قد لا تبدو عليه أي مشكلة، في حين أن الواقع ليس كذلك. أما إذا كان الطفل يعاني من اضطراب في كلتا عينيه فقد يواجه صعوبات حقيقية في التعلم، وقد تصبح تلك الاضطرابات دائمة في حال عدم معالجتها بشكل صحيح.
  • من علامات وجود مشكلة في بصر الطفل: الحَوَل في إحدى أو كلتا عيني الطفل، أو إذا بدا بأن الطفل يُدير رأسه أو يحرفه عند النظر إلى الأشياء، أو أنه يحاول النظر إلى الأشياء مع إغلاق إحدى عينيه، أو يُعدل وضعيته كي يتمكن من النظر بصورة جيدة.
  • من العلامات الثانوية لوجود مشكلة في الرؤية عند الطفل: فقدانه الاهتمام بممارسة النشاطات المختلفة. فالأطفال الذين يعانون من تغيم الرؤية سريعاً ما يفقدون الرغبة بممارسة النشاطات المختلفة لأنهم لا يستطيعون القيام بها بشكل جيد. ومن الأدلة أيضاً تراجع الأداء المدرسي للطفل، وفي هذه الحالة يجب طلب مساعدة أستاذ أو أستاذة الطفل في المدرسة لكي يراقبه جيداً ويحاول معرفة ما إذا كان تراجعه الدراسي ناجماً عن خلل في الرؤية أو لا.



 

 

 

كلمات رئيسية:
مدرسة، أطفال، مراهقين، حقيبة مدرسية، وجبة صحية، باص،

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 18 سبتمبر 2016

الاختصاص