الذبحةُ الصدريَّة

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

أكثر ما يُقلِق المصابين بالذبحة هو تفاقمُ التصلُّب العصيدي، حيث قد يؤدِّي ذلك إلى توقُّف أو إعاقة التروية الدمويَّة للقلب، الأمر الذي يمكن أن يسبِّب النوبةَ القلبيَّة. وبالمِثل، قد تقود إعاقةُ التروية الدمويَّة للدِّماغ إلى السَّكتة.

يُقدَّر بأنَّ نحو 1 من بين كلِّ 100 شخص مصاب بالذبحة المستقرَّة يتعرَّض لنوبةٍ قلبيَّة أو سكتة مميتة، وأنَّ زهاء 1 من كلِّ 40 شخصاً يتعرَّض لنوبةٍ قلبيَّة أو سكتة غير مميتة.

يمكن للمريض أن يقلِّلَ بشكلٍ ملحوظ من خطر الإصابة بهذه المضاعفات، وذلك من خلال إجراء تعديلاتٍ على نمط الحياة؛ فعلى سبيل المثال، إذا كان الشخصُ بديناً ومدخِّناً، يمكنه أن يُنقِصَ بشكلٍ ملحوظ من هذا الخطر بالإقلاع عن التدخين والمحافظة على وزنٍ صحِّي.



 

 

 

كلمات رئيسية:
الذبحةُ الصدريَّة، angina، ألم صدريّ، نوبة الذبحة، angina attack، ثُلاثِيّ نِترات الغلِيسيريل، glyceryl trinitrate، الذبحة المستقرَّة، stable angina، الذبحة غير المستقرَّة، unstable angina، التصلُّب العصيدي، تَصلُّب الشَّرايين، atherosclerosis، اللويحات، plaques، الدهون المشبعة، saturated fats.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices, UK

 

أخر تعديل: 21 سبتمبر 2016