التِهاب المُلتحِمة

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

لا يُشكِّلُ التِهابُ المُلتحِمة تهديداً خطيراً لصحَّة الإنسان، ولكنَّه قد ينعكس بشكلٍ سلبيّ على نفسيَّة المريض، وخُصوصاً التِهاب المُلتحِمة التحسُّسيّ.

تُعدُّ مُضاعفاتُ هذه الحالة نادِرة؛ ولكن عندما تظهر، يُمكن أن تكونَ خطيرة وتنطوي على:

  • يُمكن أن تُؤدِّي حالةٌ شديدة لالتِهاب المُلتحِمة التحسُّسي إلى تندُّب في العين.
  • بالنسبة إلى حالات التِهاب المُلتحِمة النَّاجم عن عدوى، يُمكن أن تنتقلَ العدوى إلى مناطق أخرى من البدن، وتُحرِّض حالات عدوى ثانوية لا يُستهان بها، مثل التِهاب السحايا meningitis.



 

 

 

كلمات رئيسية:
التِهابُ المُلتحِمة، conjunctivitis، المُلتحِمة، conjunctiva، العين الحمراء، red eye، التِهاب المُلتحِمة النَّاجِم عن عدوى، التِهاب المُلتحِمة العدوائي، infective conjunctivitis، التِهاب المُلتحِمة التحسُّسي، التِهاب المُلتحِمة الأرجي، allergic conjunctivitis، التِهاب المُلتحِمة المُهيّج، irritant conjunctivitis، رُهاب الضوء، photophobia، التِهابُ المُلتحِمة عند حديثي الوِلادة، التِهابُ المُلتحِمة الوليديّ، neonatal conjunctivitis، عدوى جرثومة المُتدثِّرة، الكلاميديا، chlamydia، النيسيريَّة السيلانيَّة، السيلان gonorrhoea، .

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 21 سبتمبر 2016

الاختصاص