التّجفاف

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

عند حُدوث التّجفاف، يجب شُرب الكثير من السوائل مثل الماء والعصائر المُخفَّفة أو عصائر الفاكِهة، فهي فعَّالة أكثر من الكميات الكبيرة من الشاي أو القهوة. وقد تحتوي المشروباتُ الفوَّارة على كميات من السكَّر أكثر ممَّا يحتاج إليه البدن، ولذلك يمكن أن يكونَ من الصعب شربها بكمياتٍ كبيرةٍ.

إذا وجد الإنسان صُعوبةً في الاحتفاظ بالماء في بدنه بسبب التقيُّؤ، يُمكنه شرب كميات صغيرة ولكن بشكلٍ مُتكرِّرٍ أكثر.

يجب عدمُ تقديم كمِّيات كبيرة من الماء وحده كتعويضٍ أساسيّ عن السوائل بالنسبة إلى الرُضَّع والصِّغار الذين يُعانون من التّجفاف، وذلك لأنَّ الماءَ يُمكن أن يُخفِّفَ بشكلٍ كبيرٍ من المعادن الموجودة بمُستويات مُنخفِضة في أبدانِهم، ويُؤدِّي إلى مشاكِل أخرى.

بدلاً من هذا، يجب أن يُقدَّم لهم العصير المُخفَّف أو محلول الإماهة rehydration solution.

إذا لم يُعالَج التّجفافُ الشديد، يُمكنه أن يسبِّب نوبات صرعية وضرراً بالدِّماغ، وحتى الوفاة.



 

 

 

كلمات رئيسية:
التّجفاف، الجفاف، dehydration، محلول الإماهة، rehydration solution.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 21 سبتمبر 2016