الإمساك

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

هو حالةٌ شائعة تصيب الأشخاصَ من جميع الأعمار. وقد يعني الإمساكُ constipation أنَّ الشخصَ لا يمرِّر البرازَ بانتظام، أو أنَّه غيرُ قادرٍ على تفريغ أمعائه بالكامل.

قد يتسبَّب الإمساكُ في جعل البراز قاسياً أو متكتلاً أو بكمِّية كبيرة أو قليلة.

تختلف شدَّةُ الإمساك من شخصٍ إلى آخر، حيث هناك كثيرٌ من الأشخاص يعانون من الإمساك لفترة قصيرة فقط، في حين قد يكون الإمساكُ عند آخرين حالةً مزمنة (لفترة طويلة) تسبِّب ألماً شديداً وإزعاجاً كبيراً للشخص، وتؤثِّر في طبيعة حياته.




من هم الذين يُصابون بالإمساك

يُمكن للإمساك أن يحدثَ عندَ الرضَّع والأطفال والبالغين، ويُصيب النساء بمقدار الضِّعفين بالمقارنة مع الرجال.

كبارُ السنِّ هم أكثر عرضةً للإصابة بالإمساك من البالغين الأصغر سنَّاً، وسببُ ذلك في العادة يرجع إلى النظام الغذائي، وعدم ممارسة الأنشطة البدنية، واستعمال بعض الأدوية، وعادات التغوُّط السيِّئة.




ما الذي يسبب الإمساك؟

في أغلب الأحيان يكون من الصعب تحديدُ السبَّب الكامِن وراءَ الإمساك؛ إلا أنَّ هناك عدداً من الأشياء التي تزيد من خطر الإصابة بالإمساك، من ضمنها ما يلي:

  • عدم تناول ما يكفي من الألياف، مثل الفواكه والخضار والحبوب.
  • عدم شرب ما يكفي من السوائل.
  • التغيير في روتين أو نمط الحياة، مثل التغيير في عادات تناول الطعام.
  • تجاهل الشعور بالرغبة بالتبرُّز.
  • كأحد الآثار الجانبيَّة لدواء معيَّن.
  • القلق أو الاكتئاب.

أمَّا عندَ الأطفال، فإنَّ كلاً ممَّا يلي قد يكون مسؤولاً عن التسبُّب بالإمساك لديهم: سوء التغذية، والخوف من استعمال المرحاض، والتدريب السيِّئ على استعماله.




متى تنبغي زيارة الطبيب؟

قد يكون الشخصُ قادراً على مساعدة نفسه في معالجة الإمساك لديه، وذلك عن طريق إجراء تغييراتٍ بسيطة في نظامه الغذائي وأسلوب حياته. وفي حال عدم حدوث استجابة لهذه التغييرات، عليه أن يراجعَ الطبيب.

كما يجب على الشخص أيضاً أن يراجعَ الطبيبَ إذا اشتَبه بوجود إمساكٍ لدى طفله.




علاج الإمساك

يجري وصفُ مليِّن laxative (دواء يساعد على إفراغ الأمعاء) عن طريق الفم لعلاج الإمساك عادةً.

غالباً ما يكون العلاجُ ناجحاً في الإمساك، إلا أنَّه في بعض الحالات قد يستغرق الأمرُ عدَّةَ أشهر حتى تجري إعادة ضبط وتيرة التغوُّط.




الوقاية من الإمساك

إنَّ إحداثَ تغييرات في النظام الغذائي ونمط الحياة لدى الشخص، مثل تناول الأطعمة الغنية بالألياف، وشرب الكثير من السوائل، وممارسة الرياضة بانتظام، سوف يساعد على الوقاية من حدوث الإمساك أو تخفيفه.

وربَّما يكون من المفيد أيضاً أن يعطي الشخصُ لنفسه الوقتَ الكافي والمكان المناسب ليقوم بالتبرُّز بشكلٍ مريح، ولا يتجاهل أبداً شعورَه بالرغبة للذهاب إلى المرحاض.




المضاعفات

نادراً ما يسبِّب الإمساك، بالنسبة لمعظم الناس، أيَّةَ مضاعفات، ولكنَّ الأشخاصَ المصابين بإمساكٍ مزمن قد يصابون بما يلي:

  • البواسير hemorrhoids (piles).
  • انحشار البراز fecal impaction (حيث يتجمَّع البرازُ الجاف والصلب في المستقيم).
  • سلس البراز fecal incontinence (تسرُّب البراز السائل).

تعاني حوالي 40٪ من النساء الحوامل من الإمساك في أثناء الحمل.




 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices, UK

 

أخر تعديل: 21 سبتمبر 2016