مُتلازِمة كُوشينغ

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يكمُن العِلاجُ الرئيسيّ لهذه المُتلازِمة في التقليلِ أو التوقُّف عن تناوُل الستيرويدات القشريَّة، ولكن يجب فعلُ هذا بشكلٍ تدريجيّ لتجنُّب أيَّة تأثيراتٍ جانبيَّةٍ سلبيَّةٍ.

بالنسبة إلى مُتلازِمة كُوشينغ داخليَّة المنشأ، يُنصح عادةً بالخُضوع إلى الجراحة لاستئصال الورم؛ وإذا كان هذا الخيار صعباً لسببٍ أو لآخر، يُمكن استِخدامُ الأدوِية للتقليلِ من تأثيرات ارتِفاع مُستويات هرمُون الكورتيزول.

تحتاج المُعالجةُ، رغم فعَّاليتها، إلى بعض الوقت حتى يُمكن ضبط الأعراض، وهذا يعني فترةً تتراوح بين عدَّة أسابيع أو عدَّة سنوات في بعض الحالات.

يُمكن أن تُؤدِّي مُتلازِمةُ كوشينغ إلى ارتِفاع ضغط الدَّم إذا لم تُعالَج بشكلٍ مُناسب، ويزيد هذا الأمرُ من خطر النوبات القلبية والسَّكتة.



 

 

 

كلمات رئيسية:
كلمات رئيسية: مُتلازِمةُ كُوشينغ، Cushing’s syndrome، فرط كُورتيزول الدَّم، hypercortisolism، الستيرويدات القشريَّة، corticosteroids، مُتلازِمة كُوشينغ عِلاجيَّة المنشأ، iatrogenic Cushing’s syndrome.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 23 سبتمبر 2016