موت جذع الدِّماغ

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

كان إثباتُ الوفاة فيما مضى واضحاً؛ حيث يُقال بحدوث الموت عندما يتوقَّف القلبُ عن النَّبَضان، ولا يستجيب المريض، ولا يتنفَّس. ويؤدِّي عوزُ الأكسجين، والذي يحدث نتيجةً لتوقُّف جريان الدَّم، إلى فقدانٍ دائم لوظيفة جذع الدِّماغ بسرعة.

أمَّا اليومَ، فإثباتُ الوفاة أصبح أكثرَ تعقيداً، لأنَّه يمكن المحافظةُ على ضربات القلب بعد توقُّف عمل جذع الدِّماغ تماماً، وذلك من خلال إبقاء الشخص على جهاز التهوية، ممَّا يسمح بأكسجة الجسم والقلب اصطناعياً. ولكن، لا يستطيع هذا الشخصُ استعادةَ الوعي أو بَدء التنفُّس من جديد.

عندما يتوقَّف جذعُ الدِّماغ عن العمل بشكلٍ دائم، فليس هناك طريقةٌ لاستعادته، وبذلك سيتوقَّف القلبُ عن النَّبضان في نهاية المطاف، حتَّى عندَ الاستمرار في استعمال جهاز التهوية الاصطناعيَّة.



 

 

 

كلمات رئيسية:
كلمات رئيسية: موت الدِّماغ، brain death، موتُ جِذع الدِّماغ، brain stem death، تَوقُّف القلب، cardiac arrest، الحالَة الإِنباتِيَّة، vegetative state

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 23 سبتمبر 2016