الدوخة والدُّوار (التدبير والرعاية)

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يمكن أن تُشيرَ الدوخة dizziness إلى عرضين مختلفين: خفَّة الرأس lightheadedness والدُّوار vertigo.

تعني خفَّةُ الرأس أنَّ الشخصَ يشعر بما يشبه الإغماء أو الغشي.

أمَّا الدُّوار فيشير إلى الشعور بالدوران أو الحركة، أو كأنَّ الأشياءَ حولَ الشخص تدور من حوله. والشعورُ بالدُّوام spinning أو الدُّوار:

  • يبدأ فجأة في أغلب الأحيان.
  • يبدأ عندَ تحريك الرأس عادةً.
  • يستمرّ بضعَ ثوانٍ وحتَّى دقائق.

يذكر الأفرادُ، في معظم الأحيان، أنَّ الشعورَ بالدوران يبدأ عندَ التدحرج أو التقلُّب في السرير، أو إمالة أو رفع الرأس إلى الأعلى للنظر إلى شيءٍ ما.

وبالإضافة إلى خفَّة الرأس والدُّوار، قد يشكو الشخصُ من:

  • الغثيان والتقيُّؤ.
  • نقص السَّمع.
  • الطنين (في الأذنين).
  • مشاكل الرؤية، مثل الشعور بأنَّ الأشياءَ تقفز أو تتحرَّك.
  • فقدان التوازن وصعوبة الوقوف.

تتحسَّن خفَّةُ الرأس تلقائياً عادةً، أو تُعالج بسهولة. ولكن، يمكن أن تكونَ عرضاً لمشاكل أخرى. هناك العديدُ من الأسباب؛ فالأدويةُ قد تسبِّب الدوخة، وكذلك مشاكل الأذن. كما أنَّ دوارُ الحركة motion sickness قد يؤدِّي إلى مثل ذلك أيضاً.

قد يكون الدوارُ عرضاً لعددٍ من الاضطرابات أيضاً، مثل بعض الحالات المزمنة أو المديدة أو المتقطِّعة. وبحسب سبب الدوار، قد ترافقه أعراضٌ أخرى، مثل دوار الوَضعة الحميد benign positional vertigo أو داء منيير Meniere disease.



 

 

 

كلمات رئيسية:
دُوار الوَضعة الحميد benign positional vertigo أو داء منيير Meniere disease.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 25 سبتمبر 2016